زواج سوداناس

(30) ملياراً و(640) مليوناً فساد مالي بغرب كردفان



شارك الموضوع :

كشف عضو الهيئة التشريعية القومية حسن محمد صالح صباحي عن تجاوزات مالية كبيرة بولاية غرب كردفان بلغت في جملتها (30) ملياراً تركها الوالي السابق ديوناً على الولاية بسبب شراء اثاثات و”أشياء أخرى” للمريدين والأحباب مؤكدًا إخفاق الولاية في إنشاء 266) مشروعاً تنموياً بتكلفة (640) مليون جنيه بسبب إعطائها لشركات غير مؤهلة من غير عطاءات ودون مواصفات وخطابات ضمان عازياً الأمر لعدم وجود محاسبة بالولاية.

ونقل محرر الصيحة بـ(البرلمان) صابر حامد عن صباحي قوله: “ادركوا غرب كردفان فيها فساد كبير وأن كل المعتدين على المال العام لم تتم محاسبتهم، بل تم فصلهم وإعطاؤهم سيارات وصُرف لهم معاشهم ونحن اليتامى المساكين ديل ندفع ثمن اعتدائهم على المال العام”.

وطالب صباحي في جلسة الهيئة التشريعية القومية أمس حول تقييم وتقويم تجربة الحكم اللامركزي بضرورة محاسبة المفسدين بالولاية، وأردف قائلاً “يا ناس المجلس الوطني ومجلس الولايات أفزعونا الفساد وصل الركبة في ولاية غرب كردفان”، وأضاف “الزول الراسوا بيوجعوا بيربطوه من كراعوا؟!”، وأشار صباحي إلى أن هنالك تفضيل بعض الولايات على الأخرى وإهمال الولايات الحدودية تعمل على حراسة الحدود، وقال “ناس غرب كردفان دخلوا هجليج قبل الجيش” داعياً لأهمية الالتفات للمحليات البعيدة منتقداً توفير الدعم لولايات تهتم بالنفايات والدرداقات ولا يتم توفير الدعم لولايات تحتاجه للمواطن.


الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عيسي احمد

        كلام في الصميم يا حسن صباحي ،، بس اين هذه الصحوة من زماااااااااان ،، اظنها جاءت متاخرة وانكم كنتم اول من تتصدون لاخوتكم وابناء جلدتكم ، عندم يرفعوا اصواتهم من اجل حقوق اهل غرب كردفان ،، برضوا بنقول الفات ما عاد واتمني ان تستمر الصحوة ،، وما تكون فورة عجين وماتكون ،، من اجل رقعة ارض او اثنية معينة ،،

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *