زواج سوداناس

بسبب السرعة رفضت اركب مع اصدقائي، قالوا علي جبان وخواف، بعد سنتين حصلت ماساة.. قصة حقيقية معبرة


حسن حسين

شارك الموضوع :

حاجة اولى :
بمناسبة الحادث الامس في شارع النيل ..
قبل ٤ سنوات انا كنت راكب مع مجموعة من اصحابي جايين من مناسبة في وقت متاخر..
في لحظة من اللحظات الزول السايق بقا جاري بسرعة عالية جدا لانو الشارع كان فاضي…وبتذكر انو الراكب جنب السايق بدا يضحك ويردد ايوة ايوة بل بل بل بي صورة هيستيرية ..والباقين برضو بدو يرددو الكلمات معاهو والسايق زاد من سرعتو لحدي وصلها 180وهم كلهم بيضحكو مبسوطين… ياخي حتى الاشارات ماكان بيقيف فيها ..
انا ماقلت حاجة خليتهم جارين وفي واحد من الاستوبات اضطر يقيف لانو العربات القدامو واقفة..
واول وقف انا طوالي فتحت الباب ونزلت و ابيت اركب معاهم ووقفت امجاد وصلت بيتنا…
وقتها بتذكر انهم قالوا علي جبان وخواف وتاني وعدوني بانهم مايجروا لكن دا كلو ضربت بيهو عرض الحايط ووصلت بيتنا في امان الله..
حاجة تانية :
ياخي الشوارع فاضية دا مابيعني انك تجري بي سرعة شديدة.. انا من وجهة نظري شايف انو الناس البيسوقو عرباتهم بسرعة اكتر من ٨٠ و ٩٠ في وبيتخطوا الاشارات الحمراء في الشوارع ديل اشخاص غير سويين ..
ياخي الواحد لو مستعجل شديييد ممكن يحصل مية … لكن اكتر من كدا والله دا بيعتبر شروع في الانتحار….
بعدين انت لو ماخايف علي روحك راعي للناس الراكبين معاك عندهم اهل واسر واصحاب منتظرنهم… لمن تجري بسرعة عالية في شارع من الشوارع الداخلية دي تاكد تماما انو اي زول تحصل ليهو حاجة مسؤوليتك ودمو في رقبتك…شوارعنا غير مجهزة للسرعة العالية والعربات زاتها عملوها للنقل لا للقتل… فمافي داعي للسرعة …
حاجة تالتة :
بالنسبة للناس الراكبين … لمن السايق تحس بيهو مسرع شديد ممكن تنبهو وتطلب منو انو يقلل سرعتو ولو ما اتجاوب معاك ممكن توقفو وتنزل منو بصورة جادة جدا ولو زعل ان شاءالله يطق … مايزعل لو زعل..

حاجة خارج النص :
حياتك اغلى من لحظة انتشاء عايز يعيشها صحبك الفرحان بانو محترف سواقة او عاجباهو عربيتو…
حاجة قبل الاخيرة :
ياريت تقاطعوا الركوب مع اصحابكم المعروفين بانهم بيجروا مهما كانت درجة احترافيتو في السواقة فمعظم الناس الماتو في حوادث وثقوا في السايق..

حاجة اخيرة :
الجماعة اصحابي الانا نزلت منهم قبل 4سنوات بعد سنتين من القصة ديك عملوا حادث بي نفس العربية في نفس التوقيت بي نفس السرعة واتوفى منهم اتنين السايق والزول الجنبو والتالت عايش الان بي اعاقة..
ربنا يحفظنا ويحفظكم ..

#‏السرعة_فاتلة‬
‫#‏قاطعوا_المتهورين‬
‫#‏حياتك_اغلى_من_لحظة_تهور‬
‫#‏اعترض_ودق_جرس‬

بقلم: حسن حسين محمد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الفنجري

        خير الكلام ما قل ودل
        يديك العافية ويحفظك من كل شر ويحفظنا

        الرد
      2. 2
        أبو يوسف

        يا نااااس السرعه ابداً ما حبابه ، تمهل…أولادك، زوجتك، أمك ، أبوك، أخواتك، أخوانك ، أصحابك، جيرانك في انتظارك ، لا ترموا بأنفسهم الى التهلكه والله الحافظ والمستعان

        الرد
      3. 3
        abomohamed

        كلامك صحيح … خصوصا ان الطرق في السودان غير مؤهلة للقيادة باسرعة…

        الرد
      4. 4
        زول جبنة

        صراحة كلام عقل …

        يا ريت تجيبوا لينا مواضيع مفيدة زي دي بدل مقالات تهاني عوض اللي بتدخل فيها في خصوصيات الناس ، تقول ليك الراجل دا راتبه كم و ح يصرف كم و ح يوفر كم !!!

        الرد
      5. 5
        gaafar nogod

        سلام عليكم ابن عمي ربنا يحفظك من شر الحوادث وفعلا الجاهل عدو نفسه والتهور في السواقه هو نوع من الجهل والله المستعان

        الرد
      6. 6
        امان السودان

        با أخى لقد صدقت
        امشى بسرعه اقل من 80 حتى تصل سريع

        الرد
      7. 7
        محمد

        فعلاً كلام عقل من إنسان عاقل ربنا يحفظنا جميعاً

        الرد
      8. 8
        الرقراق

        غايتو كلامك عين العقل الي بس إتعودنة من 100 وانت طالع الي في حالة الزحمة مجبورين مابين 40 لي 80 واسمعو كلام الزول دا كويس وخصواً ناس الباصات السفرية وناس طريق مدني والتحدي يعني من 80 لاتزيدو

        الرد
      9. 9
        عمدة

        لقد اسمعت لو ناديت حيا..ولكن لاحياة لمن تنادي!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *