زواج سوداناس

ملياردير روسي يمنح 7 جوائز تزيد قيمتها على 21 مليون دولار للاكتشافات العلمية.. مقابل ماذا يمنح العرب أموالهم!؟



شارك الموضوع :

اكتسبت الحياة الأكاديمية بعض البريق لمجموعة مختارة من العلماء،حين سلم الملياردير الروسي يوري ميلنر أمس الاحد سبع جوائز للاكتشافات العلمية تزيد قيمتها على 21 مليون دولار.

استحدث ميلنر هذه الجوائز منذ ثلاث سنوات بالتعاون مع عمالقة التكنولوجيا منهم مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج ومؤسسة 23آندمي آن وجكيكي والمشارك في تأسيس جوجل سيرجي بن. وتبلغ قيمة الجائزة ثلاثة ملايين دولار أي نحو ثلاثة أمثال ما يحصل عليه الفائز بجائزة نوبل.

وبالنسبة لمجموعة من الحاصلين على جائزة الاكتشافات العلمية سيكون التقدير لا العائد المالي من نصيبهم. فهناك جائزة واحدة بقيمة ثلاثة ملايين دولار تكرم نحو 1370 عالما فيزيائيا لاثباتهم نظرية تذبذب النيوترون وهي ظاهرة في ميكانيكا الكم.

وسيقتسم سبعة علماء فيزياء قادوا مجموعات ثلثي الجائزة اما الثلث الاخير فسيوزع على باقي صغار العلماء ليكون نصيب كل منهم 700 دولار.

وقال ميلنر في مقابلة “تمنيت لو أعطيت كل واحد منهم ثلاثة ملايين دولار لكننا لم نصل الى هذا الحد بعد.”

وذهبت خمس جوائز لباحثين في علوم الحياة عن اكتشافات في مجالات تتفاوت من علم البصريات الوراثي الى وضع تسلسل لجينات حفريات قديمة. كما منحت جائزة في الرياضيات الى استاذ في جامعة كاليفورنيا في بيركلي.

كما حصل ثمانية علماء في الرياضيات والفيزياء في مقتبل حياتهم المهنية على جائزة قيمة كل منها مئة الف دولار.

ويسعى ميلنر الى اعطاء العلم البريق الذي يحظى به نجوم الرياضة والفن.

وفي وقت سابق من العام قال ميلنر انه سيخصص مئة مليون دولار للبحث عن مظاهر حياة ذكية في الفضاء ورصد اي اشارات لاسلكية او ضوئية.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عمدة

        مقابل لذة عابرة تورث ندما!
        “تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها
        من الحرام ويبقى الذل والعار،
        تبقى عواقب سوء فى مغبتها
        لاخير في لذة من بعدها النار”
        على هذا يصرفونها،كالامير الذي نثر على راقصة عراقية ملايين الريالات!
        إلا من رحم ربي.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *