زواج سوداناس

خادمة تحاول ذبح طفل


شارك الموضوع :

روعني وأحزنني خبر قرأته في إحدى الوسائل الإعلامية.. الخبر جايي من السعودية.. إنو خادمة حاولت قطع رأس طفل مخدوميها.. إلا الام جات جارية لما سمعت صراخ الشافع.. وحجزت الشغالة منو.. لكن الشغالة طعنت في رقبتو كم طعنة وتحت اضانو وفي ضهرو.. يعني قدقدتو قدقيد.. شالو الشافع ودوهو المستشفى وحسي بيعالجو فيهو.. دا ما الخبر الأول أسمعو عن الخادمات ومحاولة اغتيال أطفال الناس الشغالات عندهم.. والخدم من جنسيات مختلفة.. في السعودية بصورة خاصة وفي الخليج بصورة عامة.. طيب ليه؟؟؟.. المعاملة والضغط البتتعرض ليهو الخادمة.. وكمية الحقد البتتولد عندها وتتراكم.. الأطفال أضعف الموجودين في البيت.. إضافة إلى أن أذيتهم لها وقعها المؤلم علي الوالدين.. وهو انتقام مؤسس.. في بعض الخادمات ما بيقتلن الطفل أو الطفلة لكن بيعملو فيهو حاجات غير مرئية وقد تؤثر في حياتو المستقبلية.. يعني ممكن الشغالة اول ما الأبو والأم يمرقو.. تمسك الشافع تكتفو علي السرير.. أو تديهو مخدر عشان ينوم وترتاح من خوتتو.. واكتشفو قبل كدا خادمة انتهكت عذرية طفلة رضيعة.. باستعمال أصبعها.. أها دا شنو عليكم الله؟؟.. اغتصاب رضيعة..!!!!! خدم المنازل خطر على الأسرة ما لم نعرف كيفية وحدود التعامل معاهن.. نحن هنا غايتو ترانا نجيب فيهن ونحشر فيهن في بيوتنا.. ونخليهن مع شفعنا.. “أنا لا أقصد جنسية محددة”.. بدون ما نعرف عنهن أي خلفية.. حسي يمكن الشغالة دي جاية شاردة من سجن.. يمكن بتعاني من أمراض نفسية ما واضحة بتتاورا مرة مرة.. البيئة الكانت فيها شكلها كيف؟.. الشغالة بتحل محل الأم نص اليوم.. وتتعامل مع طفل.. وقبل كدا حكيت عن الشغالة البتخلي الأم تمرق وتشيل الشافع تمشي تدقدق البيوت وتشحد بيهو.. لقت نفسها هي والشافع قاعدين ساكت قالت تستفيد من الوقت وتستثمرو وتستثمر الشافع الهملان دا.. ندخل واحدة غريبة وسطنا وربما تكون من ثقافة مختلفة تماما عن ثقافتنا وتجوطنا فوق تحت.. وتخلي البيت في حالة استنفار خاصة لو كانت سمحة.. أقول لي نسوانا أختن الشغالة السمحة إن بيقتن اصلكن مغرودات في شغالة.. دي مشغولية ليكي.. ولي راجلك.. ولي اخوانو الشباب.. ولي اخوانك الشباب.. مشغولية للقبيلة كلها.. جيبيها شينة أشنا ما يمكن حتى لو جننتكم، أخير لك من السمحة.. لكن في بعض ربات المنازل نجيضات يوم واحد بس وتحس بالخطر المحدق وتقول بري شغلها كعب وما بتعرف وتخليها تتكل وهي تكون كباية ما غسلتها.. وبقوا كمان سماسرة الشغالات يتحكموا في الأسعار وفي المدة الممكن تقعد فيها الشغالة في البيت.. أصبح سوق.. السمسار بياخد مبلغ قصاد أي شغالة يشغلها في بيت.. لو اشتغلن واستقرن كلهن النقاطة بتقيف.. يشغلها شهرين وتمرق ويشوف ليها ناس تاني وياخد حقو.. وهكذا لحدي ما ربنا يسهل لهم يرجعو أهلهم.. دا غير السرقات البتحصل وغير التجاوزات التانية.. حقو الدولة تدخل ايدها في الموضوع وتنظم الشغلة، وما تخلي القصة جايطة وفوضى ساكت!!!!!.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *