زواج سوداناس

ميرغني ابوشنب : عندما يغني فنان بري : ودعانكم الله يا شباب الحلة



شارك الموضوع :

عشت مع اهلي في بري الدرايسة اياما جميلة لن انساها ما حييت فقد حظيت منهم بكل الود والحب والاحترام الذي لم اجد مثله في اي مكان اخر وقد لعبت معهم لكنني تركتهم لأعلن انضمامي للاهلي الخرطوم.. وفكرت في الزواج من احدي بناتهم قبل ان اقترن بابنة عمي ليلي لكن توفي والدي فغادرت الخرطوم الي عطبرة وانتقلت للعمل بمدينة الدامر لانه كان لي اخوة صغار وقد تركت بعدها كل شئ لاخي الاكبر اسماعيل وحتي اليوم لم احاول ان اسأله ماذا ترك والدي الذي كان واحدا من التجار الكبار بمدينة عطبرة. وفي بري كان يوجد مطرب شعبي اسمه حسون طريف وظريف في تعامله وقد غني لي في حفل زواجي الذي كان بحي العرضة شمال بمدينة امدرمان ومن عادة حسون هذا ان تكون اخر اغنياته في اي حفل يقيمه:
ودعناكم الله
يا شباب الحله
وبعدها لا يواصل الغناء
وفي بري الدرايسة سكنت مع هداف النيل الخرطوم عوض جلوط في منزل واحد وكانت معه والدته وزوج والدته وشقيقه عبد الله وكلهم قد توفاهم الله ووالدة عوض جولط رفضت ان تاخذ مني اي مساهمة في المعيشة لانني كما قالت مثل ابنها عوض تماما.. وقد كان لنا في بري وقتذاك فريق اسمه (القوات) غير مسجل في الاتحاد ويمارس اللعب فيه اللاعبون الكبار الذين اعتزلوا وقد اتيح لي ان العب في فريق (القوات) مع جنجا وجربان وكشيب وابراهيم كبير فتعلمت منهم الكرة علي اصولها واستفدت من ذلك عندما عدت الي عطبرة ولعبت مع منتخب المدينة في خط الهجوم واحرزت هدفا في مرمي الزين قديم يوم افتتاح الاضاءة هناك وكان معي اللبودي وعوض الظريف وحسين سعوط وشاتوت ومحمد خليل وعلي ابو روف وابو الريش وحاج اسحق وجعفر مبيوع وجعفر ابو عجل.
وقد تعمد لاعب الهلال السابق ود الاشول الاعتداء عليّ واصابني بكسر في قدمي جعلني اتوقف عن اللعب عاما كاملا لان العلاج يومها لم يكن متوفرا بشكل كبير.
‭{‬وعندما كنت في بري ظلت المعاملة لي كواحد من ابناء الحي والي حد ان العمدة الطيب شيخ ادريس عندما تم توزيع اراضي امتداد ناصر ارسل لي ابن عمه حسبو الصغير طالبا حضوري لاحصل علي قطعة ارض لانه كما قال يعتبرني واحدا من ابناء بري ورفضت ان اذهب له لان امتداد ناصر كان بالنسبة لي مكانا غير صالح للسكن وقبل وفاته يرحمه الله التقيت بالعم الطيب شيخ ادريس صدفة فسالني ضاحكا هل ان امتداد ناصر ما يزال غير صالح للسكن. وفي اخر زيارة لي لامتداد ناصر علمت ان قطعة الارض التي رفضتها ثمنها اليوم اثنين مليار جنيه.
وعدد كبير من معارفي في بري توفاهم الله وقد علمت بذلك من لاعب بري السابق بكري بخيت الذي لا تنقطع محادثاته الهاتفية معي ورحم الله عوض جلوط وقريب الله عمر وزنقلو وابراهيم عوض وسنبك وشمس الدين ميرغني واولاد المساعد فكل هؤلاء كانوا بالنسبة لي اصدقاء قضيت معهم اياما جميلة ومايزال بحمد الله احياء راشد ورحمي وعباس بنك..
‭{‬ وعندما توفي والدي سافر كل الاصدقاء في بري معي بالقطار وحضروا ايام المأتم ويوم ان تزوجت في حي العرضة شمال بمدينة امدرمان بعربة بص وبقوا معنا حتي الصباح وجاء ايضا المرحوم احمد قنديل وغني مع خلف الله حمد وحسن خليفة العطبراوي.. وخلف الله حمد دفعنا له اثني عشر جنيها والعطبراوي ثلاثة عشر لانه بقي معنا ثلاثة ايام.
‭{‬ كانت الحياة في الماضي زاهية.. وجميلة والعلاقات طيبة وان كنت قد تزوجت وابتعدت عن بري وسكنت بمدينة امدرمان فان حنيني لمدينة بري لم ينقطع وظللت اتابع اخبارها عبر اصدقائي المقربين واحرص علي زيارتها بصورة مستمرة حتي اكون قريبا من اهلي ..وحليل ايام احمد العربي وعبد الله الشريف وعمر كنور.. وليتني اجد الفرصة لازور نادي بري واجلس مع رواده الذين كان علي راسهم الرجل الاصيل سعادة البروفيسور ابراهيم غندور وكل ما ارجوه ان يصعد فريق بري للدوري الممتاز.. وبالمناسبة الشعار الازرق لبري وليس للهلال.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *