زواج سوداناس

ما وراء زيارة حاج ماجد سوار لتركيا والإمارات



شارك الموضوع :

تعتبر زيارة الأمين العام لتنظيم شئون العاملين بالخارج السفير حاج ماج سوار إلى تركيا والإمارات العربية المتحدة في مهمات رسمية ذات أهمية وطنية واقتصادية وانسانية سامية وهي سانحة طيبة لتفقد أبناء الوطن بالخارج وتلمس مشاكلهم وهمومهم وتلك التي أتت بنتائج ظاهرة من خلال مشاركته في أعمال المنتدى العالمي الثامن للهجرة والتنمية باسطنبول، المنتهية أعماله مؤخراً.
ويمثل المنتدى بتركيا أكبر محفل لمناقشة قضايا الهجرة والتنمية في العالم حسبما يشير إليه السفير حاج ماجد سوار خلال تنويرات صحافية من قبل أيام قليلة بمباني جهاز المغتربين.. مشيرًا إلى أن المنتدى يعقد سنوياً لمناقشة التعاون بين الأطراف المختلفة والدول المصدرة للهجرة والمهاجرين لا سيما وأن قضية الهجرة أضحت في حد ذاتها ظاهرة عالمية ما تتطلب تعاون الجميع في هذا المنحى..

سوار قال في التنويرات الصحفية إن تركيا –الدولة المستضيفة للمنتدى – ركزت في قمة 2015م على الأزمة السورية والمهاجرين السوريين عبر أراضيها إلى أوروبا حيث جرى تناولها بعمق شديد من رئيس الوزراء التركي ووزير الخارجية.
وتداول المؤتمرون عدة محاور فالمحور الأول: الشراكة والعمل لأجل حماية المهاجرين في مناطق الأزمات والعابرين وأما الثاني الشراكة والعمل لأجل توفير فرص عمل واستخدام كريم للمهاجرين، بينما جاء المحور الثالث متناولاً رؤى مستقبلية حول العلاقة بين الهجرة الدولية والتنمية غير تلك المحاور الجانبية عن التحويلات المالية للمهاجرين والتنمية والكوارث والتغيرات المناخية وحماية حقوق المهاجرين العابرين إلى جانب تقارير المجتمع الدولي وتقييم المنتدى حيث أمنت الدول المشاركة على أهمية المنتدى ومساهمته في تقريب وجهات النظر بين أطراف المهاجرين والحكومات ومنظمات المجتمع المدني.

مردودات فورية
خلال المنتدى الذي أتاح لوفد السودان والحديث مازال للسفير سوار عقد العديد من اللقاءات مع الوفود لتبادل الخبرات والتجارب التقى خلالها مع المستر جلب راتا مدير الهجرة والتحويلات بالبنك الدولي بينما وعد جلب راتا زيارة السودان بنهاية نوفمبر الجاري لمناقشة تشجيع تحويلات المغتربين بمشاركة الجهات ذات الصلة بملف إقتصادات الهجرة لتطوير تحويلات المغتربين ومقابلة الوفد الهولندي الذي تم الإتفاق معهم على تبادل الأفكار والخطط والبرامج والتعاون المشترك.

واصتنت سوار إلى التجربة الفلبينية في ملف الهجرة مع رئيس مفوضية المهاجرين الفلبينيين في ملف حيث قدم لسوار الدعوة لزيارة الفلبين للوقوف على التطوارت في مجال الهجرة هناك، كما التقى برئيس وفد بنغلاديش والتي ستستضيف القمة المقبلة في العام 2016م وقبل مغادرته لإسطنبول كان لابد أن يلتقي السفير حاج ماجد السوار بالجالية السودانية في تركيا والبالغ عددهم (120) شخصاً يعملون في مختلف التخصصات وهي جالية نوعية حسب وصف سوار الذي أشاد برجال الأعمال السودانيين بتركيا في تطوير العلاقات التجارية والجوانب الإقتصادية بين البلدين وقام بزيارة المدرسة السودانية بتركيا والتي تضم (400) طالب وطالبة أساس وثانوي من مختلف الجنسيات ويمثل السودانيون فيها من الطلاب وقدرهم 10 %.

صحيفة السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ِالجعلي

        أكيد الفسحة والراحة والإستجمام ” أنا لم أقرأ المقال ولكن هذه هو الدافع الرئيس للزيارة ” ومال ماش تركيا والإمارات يعمل إيه .. الإمارات نقول لمقابلة الجالية السودانية الكبيرة هناك ولكن تركيا أكيد للراحة والإسجمام .. يا جماعة الخير هل طرأ أي تغيير في معاملة المغترب لدي موظفي جهاز المغتربين وخاصة الرسوم والضرائب ؟ لم يطرأ أي تغيير و لم نر أي جديد والحال ياهو نفس الحال ولن يتغير ولن يتبدل بتغيير وتبديل المدراء لهذا الجهاز .. مجرد محطة للحوافز والثراء ويأتي البعده …….

        الرد
      2. 2
        ناجى الامين منوفلى

        كنت اتمنى بان نسمع بان هناك تطبيق وعود المغتربين ببنك المغترب وثانيا الازم الدوله باعطاء حقوق وطنية للمغترب السودانى لدخول سيارة واحدة فى عمر اغترابه بجمارك اسمية وايضا وضع مشروعات طموحه للمغتربين والتامين الطبى وعمل مشروعات سكنية خاصة للمغتربين واخيرا السلام لمن ادرك الحقوق والذكرة تنفع المؤمن يااخى سوار والله المستعان

        الرد
      3. 3
        عبدالله

        ويفتخر جهاز المغتربين بخبراء سودانيين بالخارج ماليهم عدد .. عدوا عدد المرات والمرارات التي دائما مايذكر فيها امناء جهاز المغتربين الاستعانة بالخبرات الاجنبية للاستفادة منها في ادارة الخبرات السودانية بالخارج . ياخبز بـ فول يحتاج لخبير فلبيني. وفني فول وفلافل فلبيني جوار جياد مقابل جهاز المغتربين .

        الرد
      4. 4
        عبدالله

        وهذاالمؤتمر بالتأكيد يعنى بدراسة (الهجرة) والهجرة هنا غير الاغتراب .. هجرة شرعية كانت أو غير شرعية. والمهاجر الشرعي اكتسب جنسية الدولة التي هاجر لها وهذا يعني أن الجهاز المسمى جهاز المغتربين معنى فقط (بالمغترب) وتدخل الجهاز في موضوع الهجرة بأنواعها أدى لهذه الفوضى التي تعيشها البلاد اليوم من تفلت كثير من مواطني دول الجوار بضفاف النيل وتلفت ابن النيل بأرصفة العالم يبحث عن بلة ريق.. وزاد سوار بله طين عندما ذكر ان الجهاز يسعى لان تكون رعايته للمهاجرين شرعية وهذا يعني أن الجهاز حتى اليوم غير مكلف برعاية المهاجرين الشرعيين اوغيرهم بل زاد حتى اللاجئين السودانيين بالخارج. وهنا نجد ان السفارات والقنصليات لاتحل ولاتربط غير ربطة العنقل وهنئا بالدبلوماسية النائمة وتوفير ميزاتها وميزانيتها من عرق هذا المواطن الذي مازال يعطي ونوموا خزاز.. اللهم لطفك . وكان من المفروض أن تلم وزارة الداخلية – الجوازات والهجرة هذا الملف الهام وهي المعنية بدراسة الهجرة االداخلية بين الولايات والخارجية مع دول الجوار.

        الرد
      5. 5
        عبدالله

        أفادت أنباء عن إعفاء الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين العاملين بالخارج كرار التهامي من منصبه وتعيين حاج ماج سوار خلفاً له .
        وتعاين في العيون لا تجد غير التي أصابت المغتربين.. وبعد أن تفاءلنا باعفاء د.كرار وتكليف أ. سوار. لم يتغير الحال ومازلنا نفتل في حبال الرمال . كل هذه المؤتمرات واللقاءات ماعلاقتها بالمغتربين وجلهم بالخليج . وعشرات السنين نفس (العواسة) والطريف أن القضايا الملحة و(المالحة) ترحل لادارة جاليات غير موجودة كقضية (الكوته) التي وضعت في (الكرتونة) التي أهداها السيد نائب امين الجهاز للسيد رئيس المجلس الاعلى للجاليات المواطن الكندي وصلصة مع الطحينية للسيده نائبته النمساوية الجنسية . أي والله هذا المجلس الذي يتحدث بإسم ملايين المغتربين بالخليج يتكون من كندي ونمساويه .. وتمسون على خبر الاسر المتعثرة بالخليج وبناتهم بالهند وماليزيا وبنابرهم وباقي الكرور بميناء سواكن. واستهل السيد مدير فرع جهاز المغتربين بالبحر الاحمر عمله بحفل كبير بالمخيم الصيفي لابناء المغتربين وتكوين عدة لجان لمؤتمرات مغتربي البحر الاحمر ..

        الرد
      6. 6
        عبدالله

        المستر جلب راتا مدير الهجرة والتحويلات بالبنك الدولي بينما وعد جلب راتا زيارة السودان بنهاية نوفمبر الجاري لمناقشة تشجيع تحويلات المغتربين بمشاركة الجهات ذات الصلة بملف إقتصادات الهجرة لتطوير تحويلات المغتربين ومقابلة الوفد الهولندي الذي تم الإتفاق معهم على تبادل الأفكار والخطط والبرامج والتعاون المشترك.
        د. كرار سبق أن جلب المستر ديفيد الخبير الجامايكي بنفس المنظمة
        أ. سوار جلب المستر جلب .
        القصة: لجلب الجلاليب السودانية بالخارج.
        والقصد: كتير من الجلابة خبراء في كل (الجلوب) في المؤسسات المالية والطبية ومراكز الابحاث وحتى رعاة الإبل والنعاج
        طيب أين العلة ياطبيب؟
        قال: بعد كل هذه الجلبة والجلاليب والعمم والشالات .. (شمو الجهاز)
        مطلوب ناس (تشم)

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *