زواج سوداناس

أكبر هزيمة في الدوري المصري..تُبكي مدربا!



شارك الموضوع :

تعرض فريق الإتحاد السكندري لهزيمة ثقيلة بنتيجة 5-0 على يد فريق الإسماعيلي المصري، وذلك في المباراة التي جرت بينهما في استاد الإسكندرية في إطار المرحلة الخامسة لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم، ما تسبب ببكاء المدرب السابق ومدير الكرة في الاتحاد السكندري، محمد عمر.

ولم يتمالك المدرب الذي قاد الفريق في وقت سابق، ومدير الكرة الحالي، محمد عمر نفسه ليذرف الدموع بشكل مؤثر بعد المباراة، نتيجة الهزيمة القاسية التي تعرض لها فريقه على يد الإسماعيلي، بخمسة أهداف نظيفة.

وشوهد محمد عمر يبكي بشدة عقب الهزيمة التي سجلها الإسماعيلي وباتت أكبر فوز محقق في الدوري المصري لكرة القدم في الموسم الحالي 2015-2016، بعد المباراة التي جاءت من طرف واحد عبر الإسماعيلي الذي هاجم من بداية اللقاء باحثا عن الفوز، فيما ظهر أصحاب الأرض في غير حالتهم وبدا اللاعبون تائهين وكثرة الثغرات الدفاعية التي استغلها الإسماعيلي بتسجيل 5 أهداف.

وخرجت العبارات حزينة من المدرب السابق للفريق، حينما قال إنه لم يسبق له أن شاهد الفريق بهذه الحال منذ ما يقارب الـ 30 عاما، في الوقت الذي قال فيه مدرب الفريق البلغاري مالدينوف: “لم يكن يومنا..لا لاعبين ولا جهاز فني..كنا جميعا خارج المباراة “.

وشكلت الهزيمة الثقيلة لفريق الاتحاد ضربة مؤلمة، ذلك أن رصيده توقف عند 7 نقاط وتفاقمت أزمته الفنية والإدارية التي ربما تنتهي بقرار إقالة الجهاز الفني، فيما واصل الإسماعيلي بقيادة المدرب أحمد حسام “ميدو” تفوقه التاريخي ليرفع رصيده إلى 10 نقاط، في الوقت الذي كان فيه فوز الإسماعيلي الأكبر خارج أرضه منذ ما يقارب الـ 18 عاما، كما أنه الأكبر على أرضه منذ خمس سنوات.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *