زواج سوداناس

حسن إسماعيل: «المحليات طالعة في كتف المواطن ويدها في جيبه»


حسن اسماعيل

شارك الموضوع :

وجه وزير الحكم المحلي بالخرطوم حسن إسماعيل انتقادات لاذعة للوزارات في الولاية واتهمها بالتغول على المحليات، وقال إن المحليات لديها مسؤوليات بدون أية صلاحيات والقوانين سلبت سلطاتها، ففيما طالب بحل المجلس التشريعي وقيام المجالس المحلية مكانه قال: «الحكومة ما دام بتتكلم عن حكم محلي مفروض ما يكون في مجلس تشريعي»، وأكد عدم وجود أي عائق قانوني لقيامها.
وطالب حسن في مؤتمر صحفي مع مديري الوحدات الإدراية في الولاية أمس المحليات بعدم الاعتماد على الجبايات كمصدر أساسي للإيرادات، ودعاهم إلى عدم تحصيل الرسوم من بائعات الشاي وأطفال «الدرداقات» في الأسواق، وأضاف قائلاً: «نريد أن نخرج يد المحليات من جيب المواطن لأنها طالعة في كتفه ويدها في جيبه».

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        جعفر سليقه

        كويس القرارات جميله في حق المواطن واهم شي المتابعه والتنفيذ وتنوير المواطن بذلك حتي يعرف حقوقه وشكرا سعادة الوزير بدايه تحتاج تحيه

        الرد
      2. 2
        صحراوي

        حسن اسماعيل الوزير ؟!!! شوف في علم النفس في حاجة اسمها (ندامة المشترى) وهي أن الانسان يقدم على أمر أي أمر (لنقل يتولى وزارة وهو معارض) وهو يتوقع منه خير اكثيرا ولكنه لم يحصل علىه الخير فيتحسر وتصيبه كآبة فهذه الحالة تسمى (ندامة المشتري) فينعكس هذا الإكتئاب والحسرة في تصرفاته وأقواله فيذم سلعته (وزارته) ويسرف في انتقاد البائع (الوالى) ولكن كل ذلك لا يشف غليله فيعود لمقره الأول (المعارضة) خائبا ماشيا مشية الغراب (لا هو “صقر” ولا هو “حمامة”) وآخيرا أذكرك المثل مع التحريف (الصقر كان بقى “وزير” كترت المعارضة عيب) وتعظيم سلام يا صاحبي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *