زواج سوداناس

متقاعدو البنوك يطالبون الرئيس بالتدخل لإنصافهم



شارك الموضوع :

طالب اتحاد متقاعدي البنوك الحكومية، رئيس الجمهورية بالتدخل لحسم قضية حقوقهم المتمثلة في حقوق فوائد ما بعد الخدمة والتي تطاول أمدها، والتي أكد أنها صدرت فيها قرارات قضائية لكنها لم تنفذ، واتهم الاتحاد الحكومة بعد احترام القضاء والقرارات القانونية، وكشف عن عزمه مخاطبة البرلمان إذا لم تتم الاستجابة لمطالب المتقاعدين وإنصافهم.
وقال رئيس اتحاد متقاعدي البنوك أحمد عبد الله، في مؤتمر صحفي بالخرطوم، أمس إن ملفهم قدم لوزير العدل منذ 4 أشهر، وطالبوا بمقابلته، لكن الرد يأتيهم دائماً بأنه مشغول، مناشداً رئيس الجمهورية بإنصافهم حين تقدم له مفوضية حقوق الإنسان توصيتها عن الأمر، مطالباً المفوضية بالإسراع في تسليم التوصية للرئيس، وكشف عزمهم مخاطبة البرلمان إذا لم يجدوا استجابة.
وتحسر بعض المتقاعدين خلال المؤتمر الصحفي على عهد الرئيس الأسبق جعفر نميري، الذي قالوا إنه كان ينصف الحقوق ويتم تنفيذ قراراته التي يصدرها، مشددين أنه لولا عامل السن لنفذوا اعتصاماً كاملاً لنيل حقوقهم، وقالوا إنه توفي حوالي (750) متقاعداً من جملة المتقاعدين البالغ عددهم (2000).
وتعود القضية الى ما يقارب 15 عاماً وبدأت في عهد محافظ بنك السودان الأسبق، صابر محمد الحسن، ويتشكل المتقاعدون من البنوك الحكومية، الخرطوم والنيلين، والبنك الزراعي والبنك العقاري، وبنك السودان، وقد صدر فيها قرار من المحكمة الإدارية العليا وتم تأييده من المحكمة الدستورية، وفي ظل عدم تنفيذ قرارات القضاء توفي عدد من المتقاعدين، ولجأ اتحاد المتقاعدين للمفوضية القومية للحقوق الإنسان، والتي أمهلت بنك السودان المركزي شهراً للتنفيذ ولم يفعل.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *