زواج سوداناس

محمد عبد القادر : وزارة الصحة بالخرطوم ترد على بلاغ رئيس التحرير



شارك الموضوع :

الأخ الأكرم الأستاذ محمد عبد القادر رئيس تحرير صحيفة (الرأي العام) المُحتــرم،،،
في البدء نشكرك على اهتمامك المتواصل بهموم صحة المواطن وقضاياه الصحية، وبالإشارة لما ورد في عمودك المقروء بشأن تصريحات منسوبة لمدير إدارة السموم بوزارة الصحة ولاية الخرطوم والتي مفادها أن 40% من المرضى يموتون نتيجة التخدير، وأن مُعظم الأدوية المستوردة منتهية الصلاحية نفيدكم بالآتي:-
أولاً: لا توجد إدارة في وزارة الصحة تسمى إدارة السموم والإدارة المعنية بالأدوية هي إدارة الصيدلة.
ثانياً: لا يوجد كادر بالاسم الذي ذكرتموه يتبع للصيدلة او ما شابه.. وهو عضو في منتدى حماية المستهلك وليس موظفاً في وزارة الصحة ولاية الخرطوم.
ثالثاً: الجهة التي تقوم باستيراد وتقييم الأدوية هي المجلس القومي للصيدلة والسموم الاتحادي وهو لا يتبع لوزارة الصحة ولاية الخرطوم.
رابعاً: درجت وزارة الصحة على إعطاء معلوماتها الصحية بشفافية عبر إدارة الإعلام أو الناطق الرسمي وليس عبر المنتديات.
خامساً: اتصلنا بمجرد ظهور المعلومة في الصحف بالسيد رئيس جمعية حماية المستهلك والذي نفى هذا الحديث جملةً وتفصيلاً، وقال إنّ الدكتور سفيان عضو منتدى الجمعية لم يقل هذا الحديث وهو ليس موظفاً بوزارة الصحة ولاية الخرطوم ولم يمثل الوزارة في المُنتدى ولم يتحدث باسمها، ويُمكن الرجوع الى السيد نصر الدين شلقامي لمعرفة وتلمس الحقيقة، وقمنا بنقل هذا الخبر في وقته للصحفيين المُهتمين بأمر الصحة، ويبدو أنه لم ينل اهتماما كافيا من صحيفتكم في ذلك الوقت.
سابعاً: لدى صحيفتكم صحفية مقتدرة وهي الأستاذة أماني اسماعيل دقيقة في معلوماتها ولها حرص مقدر في التأكد من المعلومة كان يمكن الرجوع إليها، ولكن يبدو أن من يغطي منتدى حماية المستهلك ليس من يغطي أخبار الصحة.
ثامناً: لم تفت على فطنتكم النسبة المكتوبة في الخبر 40% يموتون بالتخدير ليست نسبة طبيعية وهذا يعني أن الذين يتعرّضون للعمليات الجراحية بحدهم الأدنى 70% من عدد المرضى المُترددين على المستشفيات وهذا غير صحيح على الإطلاق.
تاسعاً: نقبل من سيادتكم بلاغكم عن الصحة المذيل في نهاية المقال لما سببه الخبر من ازعاج للمواطنين. أما وبعد ان اتضحت التفاصيل ومعرفة حقيقة ان هذا الخبر مضروب من أساسه ولم يصدر من الصحة، نرجو من سيادتكم فتح تحقيق داخلي لمعرفة كيفية نقل هذا الخبر لصحيفتكم الغراء ذات المصداقية العالية مما يؤثر على هذه المصداقية.
عاشراً: نشكركم على إتاحة الفرصة لنا لتوضيح الأمر ونشكركم على الشراكة الفاعلة للسهر معنا على صحة المواطن.
ودُمــتم،،،
د. معز حسن بخيت
الناطق الرسمي لوزارة الصحة ولاية الخرطوم

من الكاتب:
نشكر دكتور معز حسن بخيت الطبيب الإعلامي والإعلامي الطبيب على ما تفضل به من توضيح لحقيقة التصريحات الغريبة، وغداً نرد بالتفصيل على ما أثاره في هذه المساحة.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *