زواج سوداناس

العقوبات الأمريكية تعرقل وصول قرض للبلاد بقيمة (5) مليارات دولار



شارك الموضوع :

كشف وزير المعادن محمد صادق كاروري عن تعثر تحويل قيمة قرض شركة سيبيريان الروسية البالغ (5) مليارات دولار مقابل الاحتياطي الضخم المكتشف من الذهب في المربعات الممنوحة لها بالبلاد .
وعزا الكاروري تعثر إجراءات القرض الروسي للمقاطعة الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على السودان والتزام البنوك الغربية بها . وأشار الكاروري في مقابلة مع تلفزيون RT الروسي إلى أن محاولات للشركة الروسية للبحث عن بدائل لتكملة إجراءات تحويل القرض للحكومة السودانية .
وتوقع الكاروري بداية الإنتاج الفعلي للشركة الروسية يناير من العام المقبل .
وقال ” شركة سيبريان ملتزمة بالقرض بضمان الاحتياطي المؤكد للذهب ” .
وأضاف : ” الشركة الآن موجودة ميدانيا في الموقع بولاية نهر النيل وتستعد للإنتاج ” .

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        أبو إبراهيم الشويحي

        كان الله في عون الشعب السوداني كم من الميارات وردت إلى البلاد وذهبت إلى جيوب إخوة الشيطان والضلال الذين يحكموننا مليارات الذهب والبترول وغيرها . لذلك نشجع الدول التي تقيم المشاريع بنفسها في بلادنا كالسعودية ونأمل من الدول الأخرى أن لا تسلم إخوة الضلال ولا دولار واحد في أيديهم حسبنا الله عليهم .

        الرد
      2. 2
        ود البلد

        بعد شوية يقولوا ليك والله تفاجأنا بهروب المستثمر.

        الرد
      3. 3
        radar

        دي بداية الخرخرة. طيب انتم والشركة الروسية لم تكونوا تعلموان أن هناك مقاطعة امريكية ولا يمكن دخول مبالغ بهذا القدر. وطبعا هذه هي الحسنة الوحيدة للمقاطعة الأمريكية لأن الشيء المؤكد أنه لا توجد حتى خطط يمكن الركون إليها للاستفادة من هذا القروض الأخرى التي وصلت من جهات أخرى عنا ببعيدة. لم تستفد البلد شيء من هذه القروض غير زيادة مزيد من الكلوسترول على القروض القديمة وفوائدها. وخليكم من القروض أي فلوسنا ومن حر مالنا التي خرجت من أرضنا بترولا وغازا. ماذا استفادت البلد والدليل الواضح أهي الحكومة اليوم تسير أمورها برزق اليوم باليوم. المهم هذه بداية الفشل وبداية وضوح الكذبة التي اطلقوها منذ أن طلع علينا خبر هذه الشركة. بعد شوية ح يقولوا ليك أن القراصنة في الساحل الصومالي استولوا على الباخرة التي تحمل المعدات.

        الرد
      4. 4
        أبو يحيييووون

        ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههااااااي دي كمان لعبه

        وتمثيليه جديده علي الشعب المغلوووووب علي امره البترول ضااااااع والذهب ضاااااع والمشروع الجزيره ضاااع والانسان السوداني ضاااااااااااع

        ونقووول حسبنا الله ونعم الوكيل

        الرد
      5. 5
        محمد أحمد

        خلاص بعتوا احتياطي الذهب كله بالمبلغ البسيط ده, طيب كيف السعودية و قطر بحولوا مليارات الودائع للسودان!!

        الرد
      6. 6
        محمد النقر

        الجماعة كايسين ليهم طريقة مخارجة , و الله حالتكم بقت تحنن .

        الموضوع من بدايتو كان فنكوش 🙂 🙂 🙂

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *