زواج سوداناس

وزير النفط يحرض المواطنين على مقاضاة من يبيعون الأسطوانة بأعلى من سعرها



شارك الموضوع :

حرض وزير النفط محمد زايد عوض المواطنين على مقاضاة وكلاء الغاز الذي يبيعون الأسطوانة بسعر أعلى من الذي حددته الدولة، وأقرّ بأن صفوف السيارات أمام طلمبات الوقود التي تشهدها الخرطوم من حين لآخر غير مبررة، باعتبار أن إنتاج الوقود يكفي حاجة البلاد، بل ويفيض للتصدير للخارج.
وأكد وزير النفط ان وزارة المالية حددت أسعار أسطوانات غاز الطهي داخل ولاية الخرطوم بمبلغ ١٧ جنيهاً من المصدر ويباع للمواطن بقيمة ٢٥ جنيهاً، ولولايات الجزيرة ونهر النيل والنيل الأبيض بـ١٩ جنيهاً من المصدر وللمستهلك بـ٢٧ جنيهاً، أما ولايات غرب دارفور والشمالية والنيل الأزرق بـ٢٢ جنيهاً، مقابل٣٠ جنيهاً للمواطن، فيما بلغ أعلى سعر في جنوب دارفور بمبلغ ٢٨ جنيهاً من المصدر و٣٥ جنيهاً للمستهلك.
وطالب زايد في تصريحات صحفية أمس، المواطنين بمقاضاة أي وكيل غاز يبيع لهم الأسطوانة بخلاف الأسعار المذكورة، ولفت الى أن دور الوزارة فني وأنها ليست لها سلطة في تحديد الأسعار.
وكشف وزير النفط عن وصول باخرة غاز محملة بـ(1000) طن، ميناء بورتسودان، وأبان أن حصة الخرطوم تبلغ ٦٥٠ طناً، وتحفظ الوزير عن الإفصاح عن حجم احتياطي البلاد من الغاز وقال: (نحن نستورد وننتج، والاستهلاك مستمر لذلك لا يوجد رقم محدد).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *