زواج سوداناس

شاهد.. ماذا كتبت “معلمة ضباء” قبل مقتلها على يد زوجها بـ3 أسابيع؟



شارك الموضوع :

حصلت “سبق”، على خطاب كتبته المعلمة التي توفيت غدراً على يد زوجها بطلقات نارية داخل منزلها بضباء بخط يدها، ووجّهته لمدير مستشفى ضباء العام أحمد حسن الزيلعي قبل ثلاثة أسابيع من وفاتها، تُقَدّم فيه الشكر لهم؛ لما لمسته من رعاية أثناء تنويمها.

وقالت المعلمة، رحمها الله، بعدما بدأت خطابها بـ”بسم الله الرحمن الرحيم، قال تعالى: {وقل اعملوا فسيرى الله عملكم}.. أوجه خطابي هذا لكم شاكرة لإدارتكم المجهود الواضح من خلال الطاقم الإداري للتمريض وطاقم التمريض على المجهود الواضح في عناية المرضى وتقديم سبل الراحة والعناية الواضحة”.

وأضافت: “إنني تنومت في قسم العناية المركزة وقسم تنويم النساء، ولما رأيت ذلك المجهود أحببت أن أقدّم شكري لسعادتكم؛ فما نبع ذلك إلا من أن هناك راعٍ مسؤول عن رعيته”.

وتابعت: “أقدم شكري الذي أعجز عن وصفه للدكتور المتفاني في عمله، المخلص في عمله، وجهده الواضح تجاه كل مريض الدكتور محمد القادري أخصائي باطني الذي قدّم لي المساعدة قبل ثلاث سنوات، وحرصه على الاطمئنان على مرضاه؛ فجزاكم الله وجزاه ألف خير وجعله الله في موازين حسانتكم”.

وكان جموع المصلين قد أدوا، بعد ظهر اليوم الجمعة، صلاة الميت على جثمان المعلمة خضراء، واكتظ جامع البحر بضباء بالمصلين من ذوي المعلمة وأهالي ضباء ومنسوبي التعليم، يتقدمهم مدير عام التعليم بمنطقة تبوك الدكتور عمر أبو هاشم، ووري جثمانها في مقبرة ضباء.

476502

سبق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *