زواج سوداناس

“قائمة العار”.. ابرزهم “الهندي عزالدين” و”خالد عويس”.. مواقف جبانة ومتخاذلة تجاه قضية اهانة السودانيين في مصر



شارك الموضوع :

وصل السوداني “ابوبكر حماد عمر” يوم 8 نوفمبر الى القاهرة برفقة شقيقيه بغرض العلاج وهو حاليا يرقد وحيداً بمستشفي كليوباترا بمصر الجديدة “الدور الخامس غرفة 515 ” ويحتاج لعملية تغيير دم بينما يقبع أشقائه بقسم شرطة عابدين بعد أن تم القبض عليهم من قبل الشرطة المصرية مما شكل تهديداً صحياً كبيراً لحياة أبوبكر.

الشقيقان توفيق وعباس حماد عمر يقولان: جئنا لمصر لعلاج اخونا الثالث ابوبكر حماد عمر، ويضيف عباس(وصلنا يوم 8-11 وفي يوم 14-11 كان المطلوب مننا 25000 جنيه مصري وكان معي مبلغ 12000ريال سعودي نزلت عشان امشي لاي صرافة استبدلها وفجأة اوقفني اثنان وسألوني عن جنسيتي ولما علموا انني سوداني ابرزوا بطاقات الشرطة المصرية وشرعوا في تفتيشي ووجدوا الريالات معي فامروني بركوب السيارة فطلبت اخي توفيق تلفونيا لاحضار جوازي ولما وصل تم تفتيشه وكان معه 1370 دولار فاعتقلوه ايضاً ). ويقول توفيق”وها نحن في اليوم الرابع رغم قرار النيابة بالإفراج عنا مازلنا محبوسين”.

القصة أعلاه وقصة الحاج زكريا.. أحد ضحايا المباحث المصرية وحكاية سجنه وتعذيبه بالقاهرة وغيرهم من قصص إحتجاز السودانيين وتفتيشهم بجمهورية مصر
،ردود أفعال واسعة للأزمة ،بيانات السفارة السودانية بالقاهرة والمجلس الأعلى للجالية السودانية بمصر وتصريحات وزير الخارجية المصري حول الأزمة العالقة بين السودان ومصر وتقارير وعشرات الأخبار والمقالات جعل الأزمة تتصدر وسائل الإعلام وصفحات التواصل الإجتماعي.

العديد من النشطاء أبدوا دهشتهم لمواقف بعض الكتاب وشخصيات سودانية ووصفوهم بالجبن ووضعوهم في قائمة (العار السوداء) نسبة لتخاذلهم في نشر الحقائق وما تعرض له السودانيين من إهانة بالغة من قبل السلطات المصرية.
الهندي عزالدين : ما زال العبث متواصلاً . !!
الهندي عز الدين الصحفي السوداني الشهير ومالك صحيفة المجهر وضعه النشطاء في صدر قائمة العار وذكروه بمقاله الذي دافع فيه عن السيسي(مصر خط أحمر) وشنوا عليه هجوم عنيف لمقاله الضعيف حول الأزمة حيث قال الهندي عزالدين في جزء من مقاله يوم الخميس(فضلت أن أتروى .. ولا أتعجل في ركوب موجة (التسخين السلبي) على وزن التدخين السلبي للعلاقات السودانية – المصرية)،

وبحسب رصد موقع النيلين من مداخلات النشطاء رداً على الهندي عز الدين ..

“زايد الخير”(خلاص يا أبو العلام تأكدت ان السودانين بخير و الله مشو حيكون بخير طيلة ما انت احد ما يسمي بقادة الرأي ،، شنو انت مشكك في السفارة سيادة السفير السوداني بالقاهرة قال توجد مضايقات و رفع مذكرته الي الجهات ذات الإختصاص جاي انت ولقمان بتاعك تقولوا السودانين بيكبروا في الموضوع و دي حالات فردية).

زول نصيحة: هو اذا كان السفير نفسه المحترم د. عبد المحمود قال في مضايقات وتجاوزات ورفع مذكره للسلطات هناك ابقى الزول الهندي مع شنو؟ سبحان الله ماهذا الولاء المفضوح لمصر على حساب المظاليم؟ أعوذ بالله! شوف غيرها بالله.
خالد عويس: بلغ السيل الزبى ليست ثمة خيارات، إما ثورة شاملة وإصلاح جذري، أو خروج جماعي
السوداني “خالد عويس” الإعلامي بقناة العربية صاحب أشهر أخبار كاذبة في تاريخ الإعلام مثل (الأخبار (الضاربة في أيام احتجاجات سبتمبر، عن استقالة مدير جامعة الخرطوم، واشتباكات داخل قيادة الجيش، وانحياز ضباط للثورة)،

ومن أشهر فبركات خالد عويس خبر عن نائب الرئيس السوداني وقتها (علي عثمان ينجو بأعجوبة من الجموع الغاضبة بكوستي، تحت حماية أعداد كبيرة من عناصر الشرطة والرباطة، غادر إستاد كوستي بدون سابق إنذار بعد هتافات داوية ضد النظام عمت الإستاد).والمعروف حينها أن علي عثمان لم يزر كوستي منذ عاميْن، وأنه في يوم خبر العربية، كان يخاطب دورة الانعقاد الرابعة لمجمع الفقه الإسلامي بقاعة الصداقة بالخرطوم..!

لم يكن ابداً يتخيل أصدقاء خالد عويس أن يأتي رد فعل عويس على قضية إهانة وإساءة التعامل مع السودانيين من قبل الشرطة المصرية بهذا الذل والهوان فقد كتب عويس عدد من المنشورات الباهتة حول الأزمة، مثالاً لذلك(إلى الآن لم أقرأ شيئا موثقا ودقيقا !! لم أسمع عن تعامل سىء من قبل المصريين بحق السودانيين إلا في إطار الاحتكاكات التي تحدث بين البشر في كل مكان !).

فانهال عليه غضب أصدقائه والنشطاء في كل مكان ووضعوه في قائمة العار السوداء بعد الهندي عز الدين مباشرة ، ومن الردود على خالد عويس وكمثال فقط وهي موجودة على حسابه الشخصي بفيسبوك.

Rashid Khalafalla
الأخ الكريم أستاذ خالد عويس ذكرت في إحدي ردودك في هذا البوست ما يلي : أين هم هؤلاء يا يوسف ؟! إلى الآن لم أقرأ شيئا موثقا ودقيقا !! لم أسمع عن تعامل سىء من قبل المصريين بحق السودانيين إلا في إطار الاحتكاكات التي تحدث بين البشر في كل مكان ..! إنتهي ردك ..دونك المواطن زكريا الذي طرح قضيته للصحافة و عليه اثار التعذيب واضحة و دونك حلقة برنامج حتي تكتمل الصورة و بها مداخلة هاتفية للأمين العام للجالية السودانية بمصر أستاذ ابراهيم عز الدين و الذي أكد كل ما نشر في الوسائط من معاملة سيئة و مهينة للعديد من السودانيين بمصر .. أليس هذا كافياً ؟ أم كيف تريد أن تسمع و تقرأ شيئا موثقا و دقيقا ؟

Fakhry Dawood Ishag
يا استاذ خالد..عايز تتأكد من شنو وكيف؟؟يعنى الا ينضرب ليك زول بتعرفه او يتنهب قريبك او يلفقوا تهمة لصاحبك حتى تقتنع انو فى انتهاكات ممنهجة؟؟
الشىء الوحيد البدعو للاستغراب هو لماذا تفاجأ البعض ؟؟يعنى معروف طريقة التعامل والتعاطى المصرى مع السودانيين…سواء السودان حكومة او السودان الشعب

محمود محمد
يا استاذ خالد شايل سوطك وتضرب في النظام ولانك بتسيح في القاهرة عجزت تنصر بني جلدتك في ظلم بين وواضح ..ما جنس المعارضة بتاعتكم دي المخليه البشير مدلدل رجلينو ومطول فيها وشكلو حايخمر ويعتت كمان
حمور زيادة يضع اللمسات الأخيرة لروايته "أشواق الدراويش"
اما الكاتب السوداني حمور زيادة المقيم بمصر والفائز بجائزة نجيب محفوظ لروايته شوق الدرويش كتب مقال مطول نشر على موقع النيلين بعنوان( الكاتب”حمور زيادة”: انا متواجد في وسط القاهرة لم ألحظ أي شيء غير عادي موجه للسودانيين في المقاهي أو الشوارع او الصرافات ) فوضعه النشطاء أيضاً في قائمة العار السوداء ومن الردود عليه بحسب رصد موقع النيلين

زعلان شديد: ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻛﺮﻫﺘﻨﺎ ﻳﺎ ﺣﻤﻮﺭ . . ﺃﻧﺖ ﺗﻂﻠﺐ ﻣﻨﻨﺎ ﻧﺼﺪﻗﻚ ﺃﻧﺖ ﻳﺎ ﻣﻘﻴﻢ ﻓﻲ ﻣﺼﺮ و ﺭﺑﻴﺐ ﻧﻌﻤﺔ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ . . و ﺍﻧﺖ ﺻﻨﺎﻋﺔ ﻣﺼﺮﺑﺔ ﻣﻴﺔ ﺍﻟﻤﻴﺔ . .ﻧﻜﺬﺏ ﻛﻞ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ و نصدقك !!!! ﻭﺍﻟﻠﻪ أﻣﺮﻙ ﻋﺠﻴﻴﺐ . .
ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻛﻠﻬﺎ ﺗﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﺄﻋﺘﺪﺍﺀ ﺿﺪ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ و ﺃﻧﺖ ﺗﺘﺤﺪﺙ ﻋﻜﺲ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ !! ﺍﻇﻦ ﺃﻥ ﺍﻟﻜﺎﺗﺐ ﺍﺧﺘﻠﻄ ﻋﻠﻴﻪ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﻛﻠﻤﺔ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ . . . ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ ﻳﻘﺼﺪ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ !!!!و ﻫﻨﻴﻴﻴﺌﺎ ﻟﻚ ﺍﻟﺮﺿﺎ ﺍﻟﻤﺼﺮﻱ ﻋﻨﻚ . . ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﺗﻌﻤﻞ ﻟﻴﻨﺎ ﻓﻠﻘﺔ . ﺧﻠﺎﺹ ﻛﺪﺓ ﺣﻠﻠﺖ ﻣﺎﻫﻴﺘﻚ و ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻴﻦ ﺭﺍﺿﻴﻦ .

وبحسب رصد موقع النيلين من الردود عليه من قبل أصدقائه في حسابه الرسمي على فيسبوك
Ahmed Hashim Ibrahim
شهادة استاذ حمور زيادة مجروحة لا يعتد بها.. واقع الحال يعضد فرضية استهداف الدولة المصرية للسودانيين بسبب مطالبتهم بسودانية حلايب.. وليعلم المصريين وحكومتهم بان الشعب السوداني يمتلك كثير من اوراق الضغط علي نظام السيسي… خلاف سد النهضة… نتمني بأن يعود السيسي الي رشده

بالمناسبة… الاديب حمور زيادة في ورطة اخلاقبة حقيقية… لايستطع التصريح بأن السيسي اغتصب الحكم عبر انقلاب دموي من نظام ديموقراطي.. تماما كما اغتصبه عمر البشير من نظام ديموقراطي

Mishaal Zain
أتمنى من الاخوه المقيمين في مصر و يتمتعون لاعتبارات نوعيه تبعا لتميزهم الذي يوفر لهم وضعيه خاصه ككاتب هذا المنشور “حمور زيادة” عدم إنكار وقائع ثابته ودامغة وموثقه في غير مكان وبشهادة أعلام مصري موثوق .
نقدر الأثر السالب للحمله الانيه على إقامتهم ولكن نتضامن بلا وصايه مع فئات كانت مهمشه في السودان وصارت مهشمه في مصر

 الفنانة السلطانة اسيا مدني تحيي حفلا سودانيا فلكلوريا بمركز (مكان) الثقافي بالقاهرة
أيضاً شملت قائمة العار السوداء التي تضم كل من تخاذل من إظهار موقف لما يتعرض له السودانيين في مصر من سجن وتعذيب ومصادرة أموالهم، الفنانة السودانية المقيمة بالقاهرة اسيا مدني ، حيث كتبت على حائطها بفيسبوك بحسب متابعة موقع النيلين (الله يكفينا شر الفتن ما ظهر منها وما بطن ،مصر يا أخت بلادي الشقيقه) فسألها أحد أصدقائها عن رأيها فيما يحدث للسودانيين في مصر فردت قائلة (الحصل شنو؟)

فرد عليها أحد اصدقائها
Mohamed Hassan Mohamed
مصر اختك انتي ما اخت بلادك ولا اختنا نحن كفايه الشفنا من المصرين ديل ومن الاعلام المصري الكلو يوم بستفز فينا ولاعب بينا الكوره وانتي تجي تقولي مصر اخت بلادي . مصر اختك انتي بس عشان قاعده فيها ومطبقه المثل المصري البقول العندو حاجه عند الكلب بقول لي ي سيدي . مشاكل السودانين اكد عليها الامين العام للجاليه السوداينه سجن وضرب وحجز وانتي جايه تقولي مصر اخت بلادي وتقولي فتنه . فتنه شنو نحن عارفين علاقتنا بي مصر شنو ماف زول بورينا ليها . من عاشر قوما اربعين يوم صار مثلهم

ايضاً هاجم عدد من النشطاء الصحفي جمال عنقرة والصحفي الطاهر ساتي لمواقفهم الضعيفة حيال ازمة السودانيين في مصر

بينما أشاد النشطاء بإعلاميين مصريين وصحف مصرية لتغطية اخبار الازمة ، وأشادوا بالاف النشطاء المصريين الذيين أطلقوا حملات تعاطف واسعة وأدانوا انتهاكات الشرطة المصرية الموجهة ضد السودانيين بالقاهرة .

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


27 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        اسيا مدني

        إن كانت كلمة حق وحقيقة تضعني ضمن قائمتكم السوداء فهذا شرف لي لأن الأسود هو فبركتكم الاعلاميه وزرعكم للفتن يا أبواق النظام المشروخه
        مصر أخت بلادي وستظل أخت بلادي نحن نعيش ونتعايش مع الشعوب وليس مع السلطات اللهم جنبنا شر الفتن ما ظهر منها وما بطن
        كل الذي يحدث في مصر إجراء طبيعي تقوم به مع كل الجنسيات ولم يختصر علي السودانيين وليس هناك اعتداء كما تزعمون وتصورون وتفبركون. .. ومن حق مصر الحفاظ علي أمنها القومي وعلي اقتصادها من تجار الدولار والسوق السوداء
        واحترامك لقوانين بلد تستضيفك هو احترامك لهويتك
        السودانيين في مصر بخير وسيظلون بخير
        لا تدخلو الشعبين في محكات لأشياء في أنفسكم

        الرد
        1. 1.1
          قلبي محروق

          عليك الله ادينا جنسية وااااحدة قبضوها و عذبوها في مصر عشان عندها دولارات. بقيتو زي المصريين ما بتختشوا

          الرد
        2. 1.2
          كتكوت

          اسيا مدنى والله الكلاام دا كاتباهو انتى تكون فعلا مصر بلادي لكن انا عارفك انتى ماتفكى الخط خليكي من التعليقات فى النت .

          الرد
        3. 1.3
          ساخرون

          آسيا يا ختي
          هم المصريين في بعضهم بقوا ماهم أشقاء
          أها نحن أشقاء ياتو طرف ..؟ المعارضة ولا السيساوية ؟

          الرد
      2. 2
        حسام محموود

        Hossam Mhmoud
        يعمل لدى الخرطوم
        لماذا لم يتم اضافتي لهذه القائمه السوداء ” البيضاااااااااااء” في نظري الضعيف المتواضع…
        انا زعلان ومصدووم جد
        أعجبني · رد · حذف · 1 · 3 ساعة

        الرد
      3. 3
        ود نخل

        والله فعلاً اشكالهم اصلاً توحي بانهم جبناء وعملاء كمان، ماذا تتوقون من الهندي الذي كل يوم ناقد لنفسه بمقالاته الركيكة ، اما عويس وهو اصلاً من ناس عويس لأن لاعويس في السودان . ويكفي انه يعمل في قناة العبرية التي تهاجم السودان والسودانيين صباحاً ومساءاً ومن المفروض ان يؤدب مثل قريبه اسلام صالح ، اما المدعو حمور نسال الله ان يحشره مع مثله الاعلى ، والمدعوة اسيا مدني لها الحق ان تدافع لاسيادها لان اشكالها لامكان لها في السودان وهي ماشه على حل شعرها في شارع الهرم …. نسأل الله ان لايبلينا ولا السودان الحبيب بمثل هذه الاشكال .

        الرد
      4. 4
        ودالحمدي

        من يهن يسهل الهوان عليه …..؟…..

        الرد
      5. 5
        هشام

        السيده/اسيا ان هذا الشي يحدث مع السودانين فقط وليس مع مواطني دول الخليج تعرفين لماذا لان لو حدث شي لمواطنى دول الخليج لاقامو الدنيا واقعدوها بسبب مواطن واحد وايضا هذا لا يحدث للسياح الاجانب في مصر واود ان ازيدك من الشعر بيت انا من اشد المعارضين للحكومه ولكن عندما يمس الامر كرامه مواطن سوداني واحد او يمس البلد فانا مع الحكومه في خندق واحد وايس كمثلك باع بلده بتمن بخس هنيا لك مصر واكن اعلمى مهما انغربتي سوف تعودين يوما ما الى بلدك

        الرد
      6. 6
        ahmed

        حال السودانيين بالسودان ريال ……. دولار …… امام الصرافات والبنوك بالسودان ….. فمشوا يطبقوها فى مصر وبجانب البايعيين طبعا عاوز ابيع بالتالى بيجدهم فى الشوارع بالقاهرة و…. وتتابعوا من الامن المصرى بالتالى ازعجونا فى السودان ,,,, وهم السبب والجاب الكفوة للناس طالبى العلاج وزائرى القاهرة …. ريال …… دولار …… وما أعتقد فى سبب غير ذلك…

        الرد
      7. 7
        كيمو كيمو

        لماذا لم يتم ضم كل من
        جمال عنقرة
        و
        عثمان ميرغني
        الي القائمة

        الرد
      8. 8
        هاشم يوسف

        الهندي اصلاجبان من عمودو مصرخط احمر
        اماعويس واسياوعويس ماعندهم علاقه بهذاالموضوع اسياتقول اخت بلادي
        الشئ الجديد اليوم اضفنااليهم صلاح عوضه عوانو ماتكبروهاش ي أستاذ عوض اصلاهي كبيرمن بدري قال بتحصل مع كل الجنسيات كلام كذب اكتردول بتحقرالشعب السوداني هي مصر
        خليكم مأسكين فيهاقوي ي هندي ي اسياوي عووضة

        الرد
      9. 9
        عابد

        نعم التوثيق مهم عشان لمن النار تسخن بتعرف جودة المعدن .. الامر الاخر تاني لا حكومة ولا كاتب ولا معارض يقدر يمشي كذبه على الناس المعلومة نصل اي محل اي كان موقعك ومن شخص لا علاقة له لا سياسة ولا صحافة مصر خط احر لك الدينكا بقولوا نحن ارجل رجال النوير بردو عليهم نحن راجل الراجل زاتو دحين يالهندي قلت مصر خط احمر نحن بعد الخط الاحمر نحن الجمر زاتوا البخلي الخط يكون احمر من سخانتنا انتبه

        الرد
      10. 10
        عابد

        الكلام دا خلوه محفوظ لكل هؤلاء واي واحد من ديل له مبرر من اخذ جائزة مصرية ومن يتبع للمخابرات المصرية حزبه ومن مبرمج

        الرد
      11. 11
        ود السوكي

        ايها السادة لقد بلغ السيا الزبد لا بد ان تراجع الحكومة السودانية كل اتفاقياتها مع الحكومة المصرية كفاية لحد كدة والله الشرطة المصرية لا تستطيع ان تهين مواطن خليجي ولا بالهظار نامل من حكومة الانقاذ ان يكون لها موقف مشرف مشرف مش ادانات وخلاص

        الرد
      12. 12
        wad nabag

        اللهم ارنا الحق حقا واهدنا اليه !! كذلك اكشف عنا غشاوه الباطل وسلطنا عليه لدحره وقهره وهزيمته لان الباطل كان وسيظل زهوقا ,و في اعتقادي عند مناقشه علاقه الشعوب خصوصا علاقه شعبي االسودان ومصر علينا ان نضع في الاعتبار الحقائق والمسلمات والابجديات التاليه:
        *عمق الروبط التاريخيه المتعدده تاريخ+جغراافيا+دين+نسب+لغه+مستقبل تكامل وتنميه+جوار+تبادل التاثير علي بعضنا البعض ايجابا وسلبا+ تجاره واقتصاد وسياسه+ثقافه واجتماع.
        *التفريق بين الحكومات والدول التي تديرنظم الاقتصاد والسياسه والاعلام
        والفنون من جهه وبين الشعوب التي تتعامل بمنظومات وقيم اخلاقيه واحتكاك يومي مباشر بين البشر من جهه اخري!!
        *اختلاف المرجعيات الايدلوجيه واليات ونظم الحكم بين الدولتين.
        ويمكن تلخيص هذه المقدمه في كلمات موجزه في الاتي:
        علاقه الشعبين مهمه لانها متجذره لافكاك منها ولاغني عنها اليوم ولاغدا احب من احب وكره من كره لان مساله الحب والكراهيه فيها ثانويه ومن المهم فهمها وهضمها واستيعابها والاهم هو (العمل) بموجب الفهم الواضح االصحيح.لذلك نقول ان سبب المشكله و الخلل حدث بعد سؤ معامله الشرطه والامن الاقتصادي لضويفهم من السودانييون القادمون للسياحه العلاجيه يحملون معهم عملات حره لمقابله تكاليف الاستشفاء والاقامه فسلبت منهم جهارا نهارا من بعد الاعتقال والضرب والاهانه والحبس خلافا للقانون وانتقائا من بقيه الجنسيات العربيه والغربيه من السواح علي قلتهم .
        ان الفهم المغلوط للشعب المصري بجميع فئاته وطوائفه واحزابه ومثقفيه وعوامه لتاريخ العلاقه بين شعي وادي النيل هو سبب (الحساسيه) لدي الشعب السوداني !! واذا اخذنا المائه سنه الاخيره كمثال نجد:
        ان المصريون يقولون بان مصر والسودان (حته واحده) او كانت دوله واحده تحت التاج المصري وان ناصر اضاع السودان بينما كان يقول سعد زغلول (اقطع دراعي ولا اقطع السودان)!! والحقيقه التاريخيه ان السودان لم تكن مسعمره مصريه وانما كان كلاهما تحت نفوذ الباب العالي التركي بالرغم من انفراد اسره (محمد علي) المملوك الالباني بحكم السودان ومصر وكان اخر ملوكهم فاروق الذي ازاحه محمد نجيب السوداني!! اما الاستعمار الانجليزي فقد استغل جنود وامواال الدوله المصريه لاعاده غزو السودان انتقاما لمقتل الجنرال غردون ولاخماد الثوره المهديه بعد سحقها وابادتها للجيش المصري الانجليزي بشيكان اباده كامله!! من بعدها تم طرد جنود مصر لينفرد الانجليز بحكم السودان لمده سبعون عاما وحكموا مصر نفسها لمده مماثله…..اذن ناصر لم يضيع السودان لانه لم يحكمه مطلقا !!!!! ولايفيد سعد زغلول قطع يده اوحتي يديه ورجليه لانها مجرد اوهام لحزب متخلف يوالي الاقطاع والملكيه وزعيم متنطع!! وجاء انقلاب السيسي العسكري ليحكم الشعب المصري بالقهر والقبضه الامنيه والاجهزه القمعيه ويذيق ضيوف مصر من دول الجوار الاقربين الذل والهوان ويصادر دريهماتهم القليله التي ادخروها للسياحه العلاجيه في وقت انكمشت فيه السياحه بسبب تدميرهم للاقتصاد!!كيف يتم ذلك ؟؟وهم يدفعون ثمن علاجهم بالدولار والريال ونفقاتتت تعليمهم باليورو !! انها عقليه الانقلاب الذي افقدته المقاومه الشعبيه توازنه !! وفشله في اجتثاث تيارالاسلام السياسي الوسطي وفي قلبه(الاخوان) وحده وتماسك مجلسه العسكري وحلفائه في الداخل وداعميه من العرب والعجم..
        اما اجهزته القمعيه التي توحشت واشتد صراع مراكز القوي فيما بينها امتدت يدها الشيطانيه الي مواطني دول الجوار وبدات بالسودانيون ودولارتهم القليله وتدميرهم لعلاقات حسن الجوار!!!!
        فنحن اذ ندين تصرفات الاجهزه القمعيه الانقلابيه ضد اهلنا في مصر , نقامل ان تتخذ الحكومه السودانيه من الاجرئات مايحفظ حقوق وكرامه مواطنيها ومايحفظ تقويم علاقات حسن الجوار…………..والله من وراء القصد…ودنبق.

        الرد
        1. 12.1
          الكترابة

          يا ود نبق ظللت تكرر فى كيف أصبح السيسى رئيس لمصر ومايفعل بالاخوان والاسلام السياسى المعتدل .. ونكرر هذه الجزئية لاتخصنا نحن السودانيين فاليفعل بشعبة ما يشاء ومنه لشعبه … مايخصنا هو حفظ كرامة السودانيين المتواجدين بمصر وكفى

          الرد
      13. 13
        bngout

        حسب عقلي الصغير انا شايف انو نعامل المعفنين ديل بالمثل. نقطة سطر جديد

        الرد
      14. 14
        Khaled

        من أسباب فشل الدولة السودانية الاعلاميين و المشاهير مصلحتهم الشخصية فوق كل شئ

        الرد
      15. 15
        Ezzeldin

        يا شباب مثل هذه المشاكل لا تحل بالعاطفة.. وماهي شكلة بين نفرين.. أنضجو شوية
        يوجد بمصر أكثر من مليون سوداني دا غير الأصهار وكفاية فتن.. والفتنه أكبر من القتل.. والفتنة أشد من القتل
        قال تعالى(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ وَمَنْ يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ)

        الرد
      16. 16
        wadalbkri

        يجب على الحكومة السودانية وقف التصدير الى مصر وقف الأستيراد من مصر وقفل الحدود والمعابر البرية وإلغاء كل الإتفاقات بمافيها الحريات الأربعة ومنح الأراضي فوراً الموضوع موضوع كرامةً إين أنت يابرلمان السودان ومادورك؟ من تمثل أنت؟ قولوا راي الشعب الذي أوفدكم إن لم تفعلوا شيئاً فسوف يستغني الشعب السوداني عنكم ويختار من يتحدث بلسانه.

        الرد
      17. 17
        عابد

        في اشاعات بان هنالك مواطن مصري تم ضربه واغتصابه اشاعة تناولتها جميع القروبات اذا حدث ذلك لا نستبعد المنبطحين لمصر من ورائها

        الرد
      18. 18
        Abu Ahmed

        يا أسيووووية غني غناك وأمشي جنب الحيطة مالك ومالك قوانين وعلاقات شعوب … الشعب المصري دايما بنظر للسودانيين نظرة دونية …
        سكوت حكومة السودانية على احتلال حلايب وعدم المعاملة بالمثل في كل الأحداث خلاهم ما يعموا حساب لأي إهانة للشعب السودان .. ما ح نستفيد من المصريين شيء … يا حكومة السودان فكونا من المصريين بلا إتفاقيات أربع بلا بطيخ

        الرد
      19. 19
        البطل النميري

        قرار رقم أ/ج/31/س/1981
        بصفتي رئيس جمهورية السودان الديمقراطييييييية
        أقرر ما يلي :-
        1- قطع العلاقات مع جمهورية مصر العربية.
        2- إغلاق صحيفة المجهر السياسي ونفي رئيس تحريرها إلى مصر.
        3- تجريد المدعوة آسيا مدني من جنسيتها السودانية.
        4- طرد جميع الرعايا المصريين من السودان خلال اسبوع فقط .
        5- تخفيض البعثة المصرية بالسودان بنائب قنصل وعدد 3 سكرتير وملحق .
        6- على السودانيين المتواجدين في مصر الحضور للسودان خلال مدة اسبوعين .
        صدر تحت توقيعي بقصر الشعب
        المشير/ جعفر محمد نميري
        22 نوفمبر 1981م

        الرد
      20. 20
        الكترابة

        الحوادث والاعتقالات والتعذيب ومصادرة الاموال التى تعرض لها السودانيين بمصر جاء تأكيدها من السفير والقنصل السودانى وكذلك من رئيس الجالية السودانية بمصر وقد كتب بعض الصحفيين المصريين عنها ولاتحتاج لاسيا مدنى وحمور وعويس فهولاء اذا كانوا لاتهمهم كرامة السودانيين باقى الشعب السودانى تهمهم …

        الرد
      21. 21
        مرتضى السر

        ربنا يجيب العواقب سليمة ؟؟؟؟؟

        الرد
      22. 22
        عـــــــــــــاصم

        لشخصية المصرية لديها مشكلة من أكبر المشاكل .. انها ترى في ذاتها نهجا متفردا يجب على الجميع اتباعه .. وهي شخصية لا ترى العلو والسمو والرفعة إلا في نفسها فقط وفي ذات الوقت هي شخصية متأففه تحصر ذاتها في الأنا .. وتلك أكبر المشاكل .. انهم لا يرون في الشخص السوداني إلا صورة البواب المدعو عصمان ويستهزؤن بنا ويقللون من قدرنا .. ونحن بذات الطيبة التي جبلنا عليها والتى ربما تصل أحيانا الى حد الهوان ..نرى فيهم شعارات تتمثل في شمال الوادي وجنوب الوادي .. ومصر أخت بلادي .. وإن كانت فهي أخت عاقة يجب بترها .. الشخصية المصرية لا تحسن الجوار الذى نادي به رسولنا الكريم قبل قرون .. ولا تعرف الأعراف السائدة .. ولا الدبلوماسية فهي شخصية كما أسلفت تمتاز بالانانية المفرطة والكبر والغلو في أمجادها وحضارتها المزعومة على الرغم من أن حضارتنا تفوق حضارتهم بسنين عددا .. والأحداث الأخيرة خير شاهدا على ما أقول من ضرب مبرح للعديد من السودانيين وتحقيرهم في القاهرة .وفي ذات الوقت نحن نفح لهم معبر قسطل ونقول لهم أدخلو بسلام آمنين وتجولوا ونحن نحملكم على كفوف الراحة ونخدمكم ونطبق لهم اتفاق الحريات الأربع .. ويقابلوا ابنائنا بالذل والضرب والقتل .. أين كرامتنا من كل ذلك ؟؟؟؟ هل انتهت هل هانت علينا ؟؟؟ والذي يؤلم أشد الألم سكوت المسماة حكومة داخل أرض السودان الذين لا هم لهم بمايحدث غارقون في صمت يكسوه الضعف والخوار غير مبالين بكرامة مواطنهم .. وكم أعجبني موقف حكومة جنوب السودان الحاسم تجاه معاملة مواطنيها … ارحمونا إن لم تكن لنا حكومة ونعلم بذلها وهوانها وخوارها وضعفها لذا صمتت هذا الصمت المهين .. فالنتحد جميعا كمواطنين غيورين على سمعة الشخصية السودانية في المقام الأول وعلى كرامتنا حتى لا نكون أموات … وينطبق علينا بيت الشعر الذي يقول … مالجرح بميت إيــــــلام …من المفترض أن يحفظ الشعب المصري الجميل لكل سوداني فقد ضحينا من أجلهم وسالت دماء أبنائنا في حرب 56 و 67 وعبرنا معهم في أكتوبر خط بارليف في اباء وشمم .. ومن ناحية أخرى ساهمنا في اغراق مدينة وادي حلفا وبها الكثير من آثارنا و700 ألف شجرة مثمرة من نخيل وخلافه من الثمرات اكراما لهم ليقيموا السد العالي .. وهاهي الأخت .. تحتل شلاتين وحلايب وأبورمادا وأخيرا قتل 15 فردا سودانيا بالنار وماصاحبه من تعذيب ونهب للاموال … ليس لدينا مانملكه سوي كرامتنا فإن تناسيناها .. فعلي الدنيا السلام وعلى السودان السلام …

        الرد
      23. 23
        العيون السوداء

        جميعا مع حملة المقاطعة لاللسفر لا للتجارة لا للسياحة فى مصر وهذه مسؤلية امام كل سودانى ليست كرهآ فى مصر وشعب مصر ولكن من اجل استرداد الكرامة لكل سودانى تعرض لهذا الزل والهوان وخاصة ان ما حدث وقع من جهات رسمية ويقومون بشتي انواع التعزيب والاهانة المعتقلين بدون زنب.واضافة لزلك يجب اعتقال جميع المصرييين الموجودين في السودان اليوم قبل الغد حتي يتم اطلاق جميع السودانيين المعتقلين في السجون المصرية وهم بالآلاف يتعرضون للتعذيب بكل انواعه بدون سبب.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *