زواج سوداناس

بالفيديو: يوفنتوس يواصل صحوته ويحقق فوزاً مستحقاً على ميلان


يوفي وميلان 2015

شارك الموضوع :

نجح الارجنتيني ديبالا في قيادة فريقه يوفنتوس، لتحقيق فوز مستحق على ضيفه ايه سي ميلان بهدف دون رد، في اطار مباريات الجولة 13 للكالشيو بعد استئنافه السبت، ليصبح الانتصار الثالث على التوالي ليوفنتوس وللمرة الأولى هذا الموسم.

الفوز رفع رصيد يوفنتوس إلى 21 نقطة احتل بهم المركز السادس، متخطياً الميلان للمرة الأولى هذا الموسم بعدما توقف رصيده عند 20 فقط في المركز السابع، وذلك بهدف ديبالا الذي جاء في الدقيقة 66.

المدرب اليغري اضطر لابعاد الالماني خضيرة بعد تأكد عدم اكتمال لياقته في اختبار اللياقة الأخير صباح اليوم ليدفع بدلاً منه باللاعب ستورارو فيما فضل الابقاء على كوادرادو وموراتا وبونوتشي على مقاعد البدلاء ليدفع بالبرازيلي هيرنانيس في مركزه الأصلي كصانع العاب ومن امامه الثنائي ديبالا وماندزوكيتش.

اما المدرب ميهايلوفيتش المدير الفني للميلان فاعتمد على طريقته المفضلة 4-3-3 دون اي تغيير في التشكيلة المتوقعة للفريق في ظل اللاعبين المتاحين للمشاركة حيث يغيب بالوتيلي ومينيز ودي يونج واندريا بيرتولاتشي للإصابة.

لاعبو يوفنتوس بدأوا المباراة بقوة وضغطوا على لاعبي الميلان في كل انحاء الملعب ووضح اعتماد اليجري على تحركات الثنائي اللاتيني ديبالا وهيرنانيز بين دفاعات الميلان وخط وسطه.

استمرت الامور على نفس الوتيرة ولكن تماسك لاعبي الميلان منع الخطورة عن مرمى فريقهم وظل سيطرة لاعبي يوفنتوس دون خطورة حقيقية فيما حاول الميلان مجاراة لاعبي يوفنتوس هجومياً عبر تحركات بونافينتورا وكارلوس باكا ليظل التعادل السلبي سيد الموقف.

وفي الدقيقة 28 يضطر المدرب اليغري لاجراء اولى تبديلاته بشكل اضطراري باخراج الفرنسي ايفرا والدفع بالبرازيلي ساندرو بدلاً منه.

ظلت الامور على نفس الوتيرة فواصل لاعبو يوفنتوس الضغط وبدأوا في اللجوء للتسديد من بعيد كحل جديد لتسجيل الهدف الاول ولكن الحارس الشاب دوناروما كان بالمرصاد ليطلق بعدها الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي دون أهداف.

المدرب اليجري فاجأ الجميع مع بداية الشوط الثاني باجراء تبديل غير مفهوم بخروج البرازيلي هيرنانيز صانع الالعاب والدفع بالمدافع بونوتشي بدلاً منه بالرغم من حاجته لتسجيل هدف التقدم.

الشوط الثاني تغيرت الامور فخسر يوفنتوس سيطرته على مجريات اللعب وبدأ ميلان في اكتساب الثقة والتقدم للامام واصبحت الامور اصعب كثيراً على فريق السيدة العجوز.

وبعد فترة من اللعب العشوائي البطيء ينجح اخيراً الارجنتيني ديبالا في تغيير النتيجة بتسجيل الهدف الأول لليوفي في الدقيقة 65 بعد هجمة رائعة بدأها الفرنسي بوجبا من ناحية اليسار مررها للبرازيلي اليكس ساندرو الذي ارسل عرضية استقبلها ديبالا ببراعة على صدره مسدداً في مرمى دوناروما بنجاح لتصبح النتيجة تقدم يوفنتوس بهدف دون مقابل.

اشتعلت اجواء الملعب بالهتافات بعد الهدف الذي زاد من ثقة لاعبي يوفنتوس وزاد من توتر لاعبي الميلان الذين شعروا بتأزم الموقف في ظل رغبتهم الواضحة منذ البداية بانهاء اللقاء بالتعادل.

في الدقيقة 75 يجري المدرب ميهايلوفيتش اولى تبديلاته بالدفع بالمهاجم لويز ادريانو بدلاً من لاعب الوسط كوشكا في محاولة لادراك التعادل.

تحسن اداء لاعبي الميلان نسبياً بعد التبديل وساهم في ذلك تراجع لاعبو يوفنتوس للوراء بشكل كبير للحفاظ على النتيجة.

وفي الدقيقة 81 يدفع اليغري باخر اوراقه فيدخل الاسباني السريع موراتا بدلاً من ديبالا صاحب الهدف في محاولة لنقل اللعب لمنتصف ملعب الميلان واستغلال المساحات خلال الدقائق المتبقية ليرد بعدها ميهايلوفيتش بادخال الياباني هوندا بدلاً من الفرنسي نيانج.

مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم صافرته معلناً فوز يوفنتوس بهدف دون مقابل.

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو على قناة النيلين

كوووره

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *