زواج سوداناس

أحداث عاطفية في التعادل التاريخي بين منتخبي السودان وجنوب السودان



شارك الموضوع :

إنتهت مباراة كرة القدم الأولى والتاريخية الاربعاء , بين السودان وجنوب السودان ببطولة كأس التحدي لمنتخبات شرق ووسط أفريقيا لكرة القدم “سيكافا” والتي تنظم إثيوبيا نسختها ال38، بالتعادل السلبي وذلك في ثاني مباريات المنتخبين بالمجموعة الثانية التي تضمهما إلى جانب كل من ملاوي وجيبوتي والتي تلعب مبارياتها بمدينة “بحر دار الإثيوبي”.

وخيبت المباراة التوقعات والحذر كونها سوف تشهد توترات بين لاعبي المنتخبين بإعتبار أنها المباراة الأولى يعزف فيها نشدين وطنيين للاعبين بمنتخبين مختلفين كانت في الأصل تربطهما دولة واحدة السودان، قبل أن يقرر جنوب السودان مصيره في إستفتاء جرى عام 2011 افضت نتيجته إلى إنفصاله وتكوين دولة ذات سيادة هي دولة جنوب السودان.

المباراة على مستوى المشاعرة تداخلت فيها عواطف جياشة بدأت منذ الإجتماع التنسيقي لها والذي إنعقد الثلاثاء بمدينة بحر دار الإثيوبية حيث طلب ممثل مجلس إتحادات سيكافا بالمدينة، وهو الإثيوبي أشانفي آجيقو من لاعبي المنتخبين اخذ صورة تذكارية تخلد ذكرى المباراة الأولى بينهما.

وقال اشنافي في تصريحه ل”” من مقر تواجده بمدينة بحر دار: “لم يخذلنا لاعبو المنتخبين حين تسارعوا للحصول على تلك اللقطة وغيرها من لقطات حميمة بين لاعبي المنتخبين بعد المباراة وأنتهت المباراة بسلام وصورة اكثر مما هو متوقع, وايضا اللاعبون رسموا لوحة جميلة بعد نهايتها”.

ومن جانبه قال معلق إذاعة عاصمة جنوب السودان جوبا الشيخ شول اجينق أنه سعيد جدا كونه المعلق الوحيد من جنوب السودان الذي نال شرف التعليق على هذه المباراة التاريخية واضاف: “جمهور مدينة بحر دار الكبيرالذي حضر المباراة صفق للاعبين بعد المباراة, فاللاعبون اصلا ركزوا على المباراة أكثر من أي شئ آخر وكانت الروح الرياضية فيما بينهم عالية”.

وكان منتخب السودان قد خاض المباراة بتشكيل ضم كل من حارس المرمى أكرم الهادي سليم “قائد”، وعبد اللطيف بويا وبكري بشير وسعيد مصطفى ومازن شمس الفلاح كرباعي دفاع، وفي الوسط لعب كل من إبراهيم محجوب ومجاهد فاروق وفارس عبد الله وأطهر الطاهر, وفي الهجوم لعب ماهر عثمان وولاء الدين موسى، ودخل بدلاء في الشوط الثاني كل من محمد كوكو وعاطف خالد.

بينما مثل منتخب جنوب السودان في المباراة الأولى التاريخية ضد السودان كل من جمعة جينارو في المرمى, داك وديفيد دادا وزكريا ناسيو وآيزك ماتيا في الدفاع, وليم اوفوري ودومينيك أوبوي وسبت برونو في الوسط وفي الهجوم كل من جيمس جوزيف وخميس ليون.

وقد قاد أشرف على السودان مدربه محمد محي الدين الديبة بين اشرف على منتخب جنوب السودان المدرب بلال فيليكس.

وجاءت المباراة قوية من حيث التكتيك حيث تميز السودان بشكله الهجومي المكثف وكان افضل شكلا في الوسط والهجوم بينما لعب منتخب جنوب السودان بتكتيك دفاعي مع خطف الهجمات المرتدة.

وكانت أخطر فرص المباراة من نصيب جناح السودان الأيسر فارس عبد الله الذي نجح في المرور من عدد من اللاعبين ولكن لحظة إنطلاقه نحو المرمى تم تشتيت الكرة منه، وتميز دفاع منتخب جنوب السودان بقيادة المحترف في الدوري الأمريكي داك بالتنظيم واليقظة والثبات.

وشهدت المباراة في شوطها الثاني شكلا متوازنا مع الآداء لكن السودان كشف عن خطورة كبيرة بعد دخول عاطف خالد ومحمد كوكو في الهجوم، ولكن دفاع جنوب السودان حمى مرماه بيقظة وثبات وتنظيم محكم.

لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي, بها رفع منتخب جنوب السودان نقاطه إلى 4 نقاط وبات حظه كبيرا في التأهل للدور الثاني من البطولة، بينما حصل السودان على أول نقطة وبات عليه الفوز بنتيجة كبيرة على جيبوتي في مباراته الآخيرة ليبقي على آماله حية في بلوغ دور الثمانية بين افضل منتخبين في الترتيب الثالث بين مجموعات البطولة الثلاث.

وكان منتخب ملاوي قد ضمن تأهله إلى الدور الثاني من البطولة دون إنتظار نتيجته الآخيرة بالبطولة ضد جنوب السودان, وذلك بعد فوزه الكاسح على منتخب جيبوتي 3-0 الأربعاء .

موقع كورة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الرقراق

        مازلنا نحن حيث نحن وهاهو منتخب جنوب السودان في تطور وبهذه النيجة شبه ضمن التأهل لدور الثاني وأما نحن حتي سيكافا اصبحنة فاشلين فيه والله يستر ماتكون فضيحت المنتخب علي يد منتخب جيبوتي وان يتعادل هو ايضاً معانا

        الرد
      2. 2
        عمدة

        مبرووووووووووك لصقور الجديان!
        لقد أثلجوا صدورنا بنقطة من فريق في قامة جنوب السودان!
        إنها صحوة،وفعلا مباراة تاريخية،
        مزيدا من…….

        الرد
      3. 3
        jimefan

        تعادل وحالتو البصلة الواحدة واردة السودان ب٥جنيه جنوب س في جوبا

        الرد
      4. 4
        Paul ubar

        مبروك للفريقان الاخلاق شيمة من شيمنا حتي بعد الانفصال هناك الكثير الذي يجمعنا.

        الرد
      5. 5
        حسام على حسن

        حسام على حسن محمد الى صحيفة الراكوبة الغراء كنتم فى السودان الشقيق تجمعوا الامة العربية هل صعب هذه الايام ان تجمعوا اهالينا فى السودان ……قلبي يتمزق وانا اكتب لحضراتكم هذه الكلمات .

        الرد
      6. 6
        حسام على حسن

        حسام على حسن محمد الى موقع النيلين المحترم كنتم فى السودان الشقيق تجمعوا الامة العربية هل صعب هذه الايام ان تجمعوا اهالينا فى السودان ……قلبي يتمزق وانا اكتب لحضراتكم هذه الكلمات .

        الرد
      7. 7
        حسام على حسن

        الى شعب وحكومة السودان الشقيق كنتم قد نجحتم بامتياز فى توحيد وتجميع الامة العربية في مؤتمر الخرطوم الشهير 29 اغسطس – 1 سبتمبر 1967 واليوم – ديسمبر 2015 – الا تستطيعون ان تنجحوا فى توحيد وتجميع الامة السودانية ذاتها ؟ اقول هذا بمناسبة مبارة السودان وجنوب السودان التى جرت مؤخرا وايضا بمناسبة كتابتى عن مؤتمر الخرطوم الشهير هذا ……………حسام علىحسن 3 ديسمبر 2015

        الرد
      8. 8
        حسام على حسن

        18- الأستاذ الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم تحية طيبة وبعد مقدمه لحضرتك حسام على حسن هذا هو الخطاب الثامن عشر لكريم حضرتك ..لازلنا مع كتاب التاريخ- تاريخ مصر والعرب الحديث – الصف الثالث الثانوى العام والازهرى ايضا – ادبي- العام الدراسي الحالي 2015- 2016 فى كتاب التاريخ هذا ذكر فى ص 134 بالنص بحصر اللفظ بالحرف الواحد وقد ادركت البلاد العربية ان الخطر الاسرائيلي اصبح يهددها جميعا ان لم تدعم دول المواجهة فعقدت مؤتمر قمة فى الخرطوم اغسطس 1967 م وقرر هذا المؤتمرضرورة تكاتف العرب لصد العدوان الاسرائيلي …….الخ وهذا خطا الخطا فى ذكر مدة مؤتمر الخرطوم حيث ذكرت المدة غيرصحيحة غير مضبوطة حيث لم يتم تحديد ا لمدة الصحيحة لانعقاد المؤتمر لم تذكر هنا فترة انعقاد المؤتمر -الخرطوم – بدقة بل ذكرت خطا – خطا تاريخي جوهري كبير – خطا فادح ….ذكر فى كتاب التاريخ – ثانوية عامة – سابق الذكر وموضع البحث الان ان مؤتمر قمة الخرطوم عقد في اغسطس 1967 م وهذا خطا كما قلت سابقا حيث ان المدة او الفترة الصحيحة السليمة لمؤتمر القمة العربية الرابع الشهير جدا الذى عقد فى الخرطوم عاصمة السودان الشقيق من 29 اغسطس – 1سبتمبر 1967 وهذا هو الصحيح تماما هذه هى المدة او الفترة الصحيحة السليمة لمؤتمر الخرطوم الشهير اما ماذكر فى كتاب التاريخ الوزاري سابق ذكره ان مؤتمر الخرطوم عقد فى اغسطس 1967 فهذا غير صحيح غير دقيق لانه فى 1 سبتمبر1967 كان مؤتمر الخرطوم يواصل انعقادة واثمر عن نتائج وقرارات هامة وخطيرة فى البيان الختامي لهذا المؤتمر ولعل ابرز هذه النتائج التصالح بين مصر والسعودية وحل مشكلة اليمن وتعهد الدول البترولية السعودية والكويت وليبيا بتقديم الدعم المادي لدول المواجهه مصر والاردن قدموا حوالي 135 مليون جنيه استرليني وارسلت الدول العربية للعالم كله عامة وللكيان الصهيوني الغاصب خاصة انه لا صلح ولا اعتراف ولا تفاوض مع اسرائيل لذلك عرف هذا المؤتمر- مؤتمر الخرطوم هذا الذىنحن بصدده الان – بمؤتمر اللاءات الثلاتة الشهيرة لا سلام لا تفاوض لا اعتراف باسرائيل وفى هذا المؤتمر تم استقبال الرئيس جمال عبد الناصر استقبال الفاتحين كان استقبالا اسطوريا لقائد مهزوم وهذا اثار استغراب العالم كله ولكن كما قلت وكررت سابقا الجيش المصري لا يقبل الهزيمة ابدا شكرا للسودان الشقيق شعبا وحكومة وقيادة على هذا المؤتمر وعلى استقبالهم للرئيس المصرى جمال عبد الناصر وكان لهذا الاستقبال اثرا كبيرا عند عبد الناصر ورفع روحه المعنوية واستانف جهده لبناء الجيش استعدادا لتحرير الاراضى المغتصبة .. اذن الفترة الصحيحة السليمة لمؤتمر الخرطوم من 29 اغسطس – 1 سبتمبر 1967 وليس اغسطس 1967 كما ذكر فى الكتاب التاريخ الوزارى سابق الذكر اى ان مؤتمر الخرطوم هذا بدأ فى يوم 29 أغسطس وانتهى فى 1 سبتمبر 1967 المراجع والمصادر بالرجوع الى المواقع المختلفة عن هذه الحقبة حقبة ما بعد العدوان الصهيوني الامريكي على مصر والدول العربية5 يونيو 1967 والى موقع الجامعةالعربية .. الخ وشكرا حسام على حسن سوهاج 2- 12- 2015ت محمول01117459303 ت محمول 0109691345

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *