زواج سوداناس

أنصار السنة: الحوار الوطني ليس مطلوب منه تفكيك مؤسسات الدولة



شارك الموضوع :

جددت جماعة أنصار السنة المحمدية تمسكها بالحوار باعتباره المخرج لحلحلة مشاكل البلاد والخروج برؤية مشتركة حول القضايا محل الحوار ، وقال الأستاذ محمد أبوزيد مصطفى رئيس اللجنة السياسية بالجماعة ووزير السياحة والآثار والحياة البرية خلال الملتقى الدوري للدستوريين الذي نظمته اللجنة السياسية بالجماعة صباح اليوم السبت ، إن الحوار الوطني ليس مطلوب منه تفكيك مؤسسات الدولة ، مؤكداً بأن تفكيك مؤسسات الدولة يقود للفوضى التي نرفضها ويرفضها الجميع ، لافتاً إلى أن الحوار الوطني الغرض الأساسي منه جمع كلمة السودانيين والخروج برؤية موحدة من الأزمات التي تحيط بالبلاد .
وأكد المشاركون خلال الملتقى أهمية الحوار ومشاركة الجماعة فيه ، ودعمه للخروج من الأزمات تعاني منها البلاد ، مشيرين بأنه من سمات المجتمعات المتحضرة والوسيلة الأنسب لعرض الآراء والأفكار للخروج بتوصيات تدفع البلاد إلى الأمام ، وتم خلال اللقاء استعراض ما تم تقديمه من تمثل رؤية الجماعة في القضايا محل الحوار .
يذكر أن الملتقى انعقد برعاية الشيخ الدكتور إسماعيل عثمان محمد الماحي الرئيس العام للجماعة ، وطالب الملتقى ممانعي ورافضي الحوار ضرورة المشاركة والانخراط في الحوار وقبول دعوة رئيس الجمهورية والجلوس لطاولة الحوار .

الخرطوم : عم عبد السيد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *