زواج سوداناس

والي البحر الأحمر: الجرافات المصرية الخاصة بصيد الاسماك قامت علي قوانين ومصالح استراتيجية



شارك الموضوع :

اكد والي ولاية البحر الاحمر الاستاذ علي احمد حامد ان حكومة الولاية تدرك المسئوليات العظيمة الملقاة علي عاتقها في الحفاظ علي المصالح القومية وتطوير الاداء المحلي بما يخدم انسان الولاية في اطار التوجه القومي للحكومة الاتحادية .

وقال الوالي في حوار مع سونا ينشر لاحقا ان قضية الجرافات الخاصة بصيد الاسماك قامت علي قوانين ومصالح استراتيجية لا تفريط فيها لموارد البلاد الاقتصادية القومية او الموارد المحلية للولاية .

وابان سيادته ان صيد الأسماك بالطريقة التقليدية لم يعد الوسيلة التي تضمن للمواطنين والاقتصاد الوطني والمصالح المرجوة لافتا ان موسم الصيد محدود وان الجرافات لا تصل الي مناطق الشعب المرجانية وان ذلك لا يتعارض وحقوق البلاد ومصالحها .

وفيما يتعلق بظواهر ضبطيات المخدرات بالولاية قال ان ذلك يحسب ايجابا ليقظة الاجهزة الامنية وأدائها المميز وانها تمت بأداء عال اشرفت عليه الاجهزة الاتحادية بجانب لجنة الامن بالولاية .

وحول اولويات حكومته قال الوالي ان توفير مياه الشرب النقية لجميع المواطنين هدف استراتيجي وان خطة طموحة تم وضعها وبدأت الولاية فعليا في تنفيذها برعاية من رئاسة الجمهورية
وكشف الوالي ان هدفهم المرحلي ان تتجاوز الولاية صيف هذا العام بهدوء لافتا الي ان العام القادم سيشهد اعلان الخطة ومطلوباتها بعد توفير التمويل اللازم .
الخرطوم 28-11-2015م (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***قوانين ومصالح إستراتيجية
        ***بناءا على القوانين والمصالح الإستراتيجية ، نأمل من حكومتنا الرشيدة القيام بإعفائك من منصبك ، حتى لا تكون هنالك قوانين ومصالح إستراتيجية هدامه وبدون أية فائدة تزكر وضررها أكبر من نفعها

        الرد
      2. 2
        ترب هدل ...

        يا سيادة الوالي أرحل مواطني البحر الاحمر لا يأملون في خير منك .. ولايتنا في حاجة الي والي يرأعي مصالح الولاية و يكون خير خلف لخير و أعظم سلف الدكتور ايلا .. لمادا تهدم انجازات ايلا ؟ لمادا تعمل ضد رغبات أهل الولاية ؟ لمادا ابعدت كل الكفاءات التي كانت مع ايلا ؟ لمادا توافق على كل مشروع أو أستثمار عرض سابقا و رفضة ايلا ؟ لمادا جعلت من حولك كل من ابعدهم ايلا ؟ لمادا تريد ان تعدم كل الجمال الدي تتمتع به ولايتنا الحبيبة ؟ كارثة كبيرة ستحل ادا استمريت والي علينا … انزل الشارع لتري مادا يقول الشارع عنك بدل الحضور لمكتبك وفت الظهر و الأنصراف بدون أي انجاز يدكر لك حتي الأن … هل تعلم تنكر الماء وصل سعره 300 الف و نحن ليس في موسم الصيف !!! رحل المستثمرين و رجال و شباب الأعمال ابناء الولاية الي الجزيرة الأرض الموعودة بالتنمية الشاملة تحت ولاية ايلا … لم نراك حتي الأن بيننا و 90% من أهل الولابة لا بعرفون حتي أسمك .. الولاية تحتاج لحاكم
        ديناميكي هميم يمتلك فكر و عقل يدرس و بخطط و كل يوم نرى انجاز يبهر العيون .. رحمة بنا أترك المكان لمن يعمل و ينجز .

        الرد
      3. 3
        عبد الله

        وماذا عن نفوق الأسماك والصيد المفرط للثروة السمكية وتضييع فرص العمل على السودانيين الذين شكوا من ذلك مر الشكية- يحدث كل هذا من أجل بضعة آلاف من الدولارات؟ هل هذه الرسوم المدفوعة لا يملكها إلا المصريون – أوقف هذا العبث يا رجل وراعي مصالح بلدك أو اطلب إعفاءك من المنصب إذا كنت ممن يجاملون على حساب وطنهم! ومفتكرين كل واحد احمر ليه أولوية

        الرد
      4. 4
        دحدوح

        لله درك الحبيب تــرب هـدل ، ينينا اكوبام دبايوا .. نحن سكان بورتسودان سنقف باذن الله ضد ينتقص شيئاً من موطننا .

        الرد
      5. 5
        عمر الامين

        ومتى كان المصريون يرعون قانونا….خاصة وان الامر خارج مصر…ولماذا ياسيادة الوالى لا تقوم بالعمل على ان تاسس لصناعة صيد سودانيه بايدى سودانيه ترعى مصالح البلاد العليالان ذلك يهمها عكس الصياد المصرى….همس المدينه ياسيادة الوالى انكم تحاولون الانتقاص من سلفكم وان كان ماقام به صواب….هو قطعا ليس مبرا فله اخطاؤه التى تحسب عليه لكن له ايضا نجاحاته التى لاينكرها الا مكابر….ورغم ذلك نرجو ان تكلل مساعيكم بالنجاح فى المشاريع التى تتضمنها خطتكم المزمع انطلاقتها العام القادم….

        الرد
      6. 6
        البحيرى

        من احتل حلايب وشلاتين وابورماد بمثل تصرفاتكم هذه يمكن ان يدخل بورسودان فى ساعه واحده ابعدوا المصريين عن المواقع الاستراتيجيه فى السودان .الجرافات المصريه يمكن تستخدم استخدام استخباراتى امنى عسكرى .

        الرد
      7. 7
        صابر

        أكيد لبع لبعتو من المصريين وقش خشمو ديل فرعنوا فرعون وبكره صاحبنا يمكن يتحلل عادي .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *