زواج سوداناس

دراسة أمريكية: المضادات الحيوية تضر أكثر مما تنفع فى موسم البرد والإنفلونزا



شارك الموضوع :

نتائج جديدة ومثيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن البرد والإنفلونزا ليس الخطر الوحيد الذى يهدد المناعة، حيث إن الإفراط فى استخدام المضادات الحيوية يمكن أن تسبب المرض.
وأوضح فريق من الباحثين الأمريكيين عبر موقع “نيوز ماكس هيلث” الأمريكى، أن المضادات الحيوية قد تضر أكثر مما تنفع، لافتين إلى أنه عندما تم إكتشاف المضادات الحيوية كانت معجزة طبية ولا تزال مستمرة، ولكن استخدامها على مر السنين يجعلنا أقل قدرة على مقاومة العدوى.
ووفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها “CDC”، فإن هناك أكثر من مليونى أميركى يعانون من التهابات المقاومة للمضادات الحيوية و23 ألف شخصاً على الأقل يموتون كل عام باعتبارها السبب المباشر لهذه الالتهابات.
وأكد الباحثون على أن هناك الكثير من شركات الأدوية العاملة فى مجال البحوث تبحث لإيجاد أدوية لعلاج هذه العدوى المقاومة للمضادات الحيوية، لكنها لا تزال فقط فى مرحلة التطوير. ووفقاً لمركز السيطرة على الأمراض، فإن هذه العدوى غالبا ما تكون فيروسية، وليست بكتيريا، ولهذا فإن أخذ المضادات الحيوية لن تجدى نفعاً.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *