زواج سوداناس

مواطنو الخرطوم: لا أسطوانات في الميادين وأزمة الغاز تراوح مكانها



شارك الموضوع :

كشفت جولة (المصادر)، على الميادين المحددة لتوزيع أسطوانات الغاز بمحليات ولاية الخرطوم المختلفة، عن قلة المعروض للمواطنين من أسطوانات إذ لم يتعد (10) أسطوانات.
وجدد عدد من المواطنين بالميادين شكواهم من ندرة السلعة، وأكدوا أنهم يقفون الساعات الطوال تحت هجير الشمس في انتظار وصول كميات جديدة لا تصل إليهم مطلقا، وعدوا إعلان توزيع الغاز في الميادين بمثابة تخدير، ونوهوا إلى أن أزمة الغاز تطاول أمدها وتجاوزت فترة الشهر، وأنهم طيلة هذه الفترة يقفون في الصفوف من أجل الحصول على أسطوانة دون جدوى. وكانت ولاية الخرطوم قد أعلنت الأسبوع الماضي عن بيع أسطوانات الغاز للمواطنين مباشرة في (17) ميدانا بالمحليات معروفة مسبقا لهم خلال أيام (السبت والاثنين والأربعاء)، من كل أسبوع لحين انفراج أزمة الغاز. بينما أعلنت وزارة النفط يوم السبت الماضي، اكتمال صيانة مصفاة الخرطوم، ووعدت بتوزيع الغاز للمواطنين بالميادين منذ (الأحد) الماضي. إلا أن المواطنين قالوا إن الأزمة ما زالت تراوح مكانها.
وقال مصدر مطلع بولاية الخرطوم إن مسؤولية استيراد الغاز اتحادية وإن الولاية تقوم فقط بالجانب التنظيمي ومراقبة الأسعار وتوزيع الغاز على المواطنين، لافتة إلى قلة الكمية التي لا تكفي الاستهلاك المحلي.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *