زواج سوداناس

الجزيرة: حجز (14) طناً من السكر المستورد



شارك الموضوع :

أعلنت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس فرع ولاية الجزيرة حجز كميات كبيرة من السكر المستورد المعبأ الملوث بالمبيدات بأحد المخازن بمدينة الحصاحيصا، وقدرت الكمية بـ(1027) جوالاً من العبوات المختلفة.
وقال مدير فرع الهيئة بالجزيرة المهندس أبو يزيد الشيخ الطيب لـ(الجريدة) أمس، إن فرق الهيئة تمكنت من حجز 67 جوال سكر مستورد زنة 50 كيلو بجانب 960 جوال سكر مستورد زنة 10 كيلو تمت تعبئتها، وأبان أنه تم حجز تلك الكميات نتيجة لتلوثها بالمبيدات وغير مطابقتها للمواصفات، وعدم صلاحيتها للاستهلاك البشري.
وأضاف أن كمية السكر الذي تم حجزه تقدر بـ(14) طناً، ولفت أبويزيد إلى حجز تلك الكميات في أحد المخازن بمدينة الحصاحيصا، وأشار الى اتخاذ الإجراءات اللازمة تمهيداً لإبادتها.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        وهذا فساد ضرره مباشر على صحة المواطنين في استعمال هذا ( السكر الموبوء) الذي تستورده فئة من عديمي الضمير الإنساني وهناك مشتركين لهم يُسهِلون إجراءات استيراده ولكن لا علاج لمثل هذه الأمور إلا بالإعدام مباشرة ومصادرة كل أملاك مُورديه وبائعيه وعارضِيه في متاجرهم و مُخبئيهِ في مخازنهم ، وهذا الفساد غير فساد الموظفين المرتشين والمسؤولين الذين يختلسون عن طريق وظائفهم الأموال العامة ،كُلهم فاسدين ولكن الفساد الذي ضرره مباشر على المواطنين هو الأشد ضرراً ، والمفروض يكون عِقابه صارماً جداً ، و يا مُقِيمي العدالة في بلادي لا تأخذكم رحمة ورأفة بأمثال هؤلاء ولا تؤجِلوا قضاياهم حتى لا يتطاول أمثالهم في إيذاء المواطن بمثل هذه السموم، وهناك قضية أُخرى كيف يُسمح لهذه الفئة الضارة بصحة المواطن بإستيراد هذا السكر الموبوء والبلد تملك عُدة مصانع سُكر ( في عين العدو) يعني فعلاً هناك من يُسهِل الإجراءات الرسمية لإدخال السكر الموبوء وهؤلاء أيضاً يجب بترهم والقضاء عليهم، أو حتى عن طريق التهريب وما أدراك ما التهريب .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *