زواج سوداناس

الصعايدة وصلوا



شارك الموضوع :

> مسرحية الصعايده وصلوا مسرحية رائعه جداً
> اعطت الفنان احمد بدير الشهره والنجوميه الكبيره
> احمد بدير ابدع فيها
> والكاتب تفنن في اظهار بساطة وسذاجة الصعايده
> الشارع المصري بطبيعته بتتريق علي الصعايده
> برغم انو الصعايده هم اصل المصريين
> لكن كمان فيهم واحدين لديهم غباء حير الحمار زاتو
> فيهم وحدين ابلد من الخروف
> لذا كترت نكات الشارع المصري في الصعايده
> قال ليك صعيدي بواب رسلوا ليهو جواب من الصعيد
> اول زول جا نازل من العماره عمك هريدي قال ليهو
> اقرالي الجواب ده يا بيه
> الراجل فتح الجواب
> من فرجاني لهريدي ولد عمي
> بعد السلام والاحترام
> ابلغك بان أبوك جالو ورم في المخ
> وهو دلوقتي كويس وفي غيبوبه
> هريدي صمت لبرهه
> موسيقى تصويريه حزينه
> المشهد مؤثر جداً
> الكاميرا تستعرض الحزن الذي خيم على المكان
> على الطبيعه على العماره على الماره وعلى كشك الخردواتي
> وتعود لتظهر الرجل وهو ممسك بالخطاب
> هريدي: اقرالي الحته الاخيره دي كمان يا بيه
> الرجل: ابلغك بان ابوك جالو ورم في المخ
> ويواصل: لا اله الا الله يا عم هريدي … خلي املك في الله كبير …انت حاتتجرس زي الستات ولا ايه !!!
> هريدي: انا ميش محيرني الورم … انا المحيرني بويا جاب المخ منين؟!!
> نكات كتيره اتقالت في الصعايده
> في مسرحية الصعايده وصلوا
> احمد بدير واقف في محطة القطر ومعاهو صعايده كتار
> مستني القطر
> الصعيد كلو جاي يودعو
> احمد بدير قال ليهم
> زمان عم الراجل ده كان منحوس شديد خبطتو عربيه في الشارع روحه طلعت
> وهيا طالعه قابلتها طياره خبطتها
> نطه صعيدي قال ليهو: ومات؟!
> المهم
> تلاته صعايده عايزين يهاجروا هجره عشوائيه خطفوا مترو الانفاق قالوا ليهو اطلع علي ايطاليا
> لكن في صعايده بفهموا
> ما كلهم اغبياء
> قال ليك صعيدي سرق قروش كتيره
> يوم الجلسه اهلوا جابوا ليهو محامي
> المحامي قال ليهو بطلعك براءه بس تقسم معاي القروش بالنص
> الصعيدي قال ليهو موافق يا متر
> المحامي قال للصعيدي لما القاضي يسألك تعمل مجنون وفاكه منك
> الصعيدي قال ليهو ماشي يا متر
> في الجلسه القاضي سأل الصعيدي
> سرقت الفلوس ليه ؟؟
> الصعيدي قال ليهو
> تيرا تيرا رم.. تيراريرا رم
> القاضي قال الود ده عبيط ولا ايه !
> سرقت الفلوس ليه؟؟؟
> الصعيدي قال ليهو
> تيرا تيرا رم.. تيراريرا رم
> القاضي قال ما فيش فايده .. الود ده اهبل ومجنون.. يشطب البلاغ
> لما طلعوا بره
> المحامي قال للصعيدي يلا ايدك على نص الفلوس
> الصعيدي قال ليهو: تيرا تيرا رم.. تيراريرا رم
> قلت ليكم ما كلهم اغبياء
> اها
> قال ليك صعيدي اشتري تكسي
> وحايم في الشوارع بالتاكسي
> اي زول يقول ليهو تكس
> الصعيدي يقول ليهو ايوه تكس
> نكات الصعايده ومواقفهم كتيره
> لكن اشهرها قصة الصعيدي الباعوا ليهو تمثال رمسيس
> ده ابلد صعيدي على مستوى صعيد مصر والدول المجاوره
> في السودان حصلت مره واحده لما باعوا الصهريج لي صعيدي سوداني
> المهم الصعايده وصلوا القاهره
> وده ما الخبر
> الخبر هو صعيدي في جوبا
> الصعيدي الاشتري كرت ألوك من الملكيه ده فرقو شنو من الصعيدي الاشتري تمثال رمسيس؟!
> ما في فرق غير ده سوداني وداك مصري
> قال ليك صعيدي راكب الطياره
> شنطتو وقعت من الطياره
> قالوا ليهو شنطتك وقعت
> قال ليهم ما تخافوش المفتاح معايا
> قلت لي الكرت معاك يا هريدي!!
> صعيدي في جوبا ولابس كسكته
> حليلك يا احمد بدير
> ألوك ولا جوك جوك
> ولا شنو يا محمد عبد الماجد!!
> المهم
> الصعايده يظهر بعد وصلوا حاينسحبوا تاني
> والمرة دي مافيش يمه ارحميني
> ايها الناس
> لجنة التسير في ملف التسجيلات ابدعت
> بدون هيصه بدون ضوضاء بدون مغالاه وبوعي كبير
> نرفع لكم القبعات ونظهر لكم الصلعات احتراماً واعجاباً
> لكني اري عدم ضرورة الجري خلف بكري بشير
> مستواهو عادي جدا
> والخانه مليانه
> واذا في طريقه وخانه فاضيه اولي بيها طرف او مهاجم صريح صراحة ايداهور
> المهم
> خرج منتخبنا من سيكافا
> خرج لاسباب اهمها
> اننا ننظر للمنتخب من زاويه حرجه
> ما بننظر ليهو من زاويه منفرجه
> توسع الرؤيه وتفرجها علينا
> اسقاط الالوان امام علم الوطن واجب
> وفرض عين علي الجميع
> الناس القالوا اطهر يصعد بالسودان لما اطهر جاب الاقوان
> ما قالوا أكرم يصعد بالسودان لما اكرم انقذ الضربة الترجيحية التي اهلتنا امام منتخب جنوب السودان
> وما قالوا اطهر يطير السودان لما اطهر اطاح بالضربة التي اطاحت بنا خارج البطوله
> خلوا زاويتكم منفرجه
> وبطلوا تضييق زاوية النظر للمنتخب
> عشان تذوب في علم الوطن كل الالوان
> المهم
> قال ليك صعيدي لبس كسكته وكرفته قابلو صعيدي تاني قال ليهو
> ديه دي !!!!! هريدي كير !!!
> الصعيدي قال ليهو لع ……عطوان اموم
> الاول قال ليهو اكديه ؟؟؟كنت فاكرك جاسر وهدان
> روشا
> قلت لي الشنطه ما مشكله المفتاح معاكم!!
> ايها الناس
> اسامه عطا المنان اتحاد بي حالو
> يقوم بكل الادوار
> حتى دور الدوله عند غيابها
> الرجل يحتاج لاعتراف بحقه ادبياً
> ولتكريم نشكره فيه على عطائه الكبير
> ورجال في قامة اسامه
> لو وجدنا همتهم في ربع المسؤولين
> لاستمتعنا بدولة راقيه ومتطوره
> شكراً سمسم
> ايها الناس
> ان تنصروا الله ينصركم
> اها
> نجي لي شمارات والي الخرتوم
> اكتر الباعوض ولا الركشات يا والينا
> وياتو فيهن الببشتنا وبلوث البيئه علينا؟
> هو في بيئه يا والينا؟
> اكتر الضبان ولا المويات في الخيران يا والينا؟
> ولا اكتر النفايات في شوارع المدينه
> هي دي بتسموها مدينه؟؟؟؟
> قبل كده حضاريه قلتوا لينا
> لا حضاره ولا مناره ولا نضافه ولا قيافه يا والينا
> العاصمه دي تاني ما بتتصلح لينا
> بيعوها اسكراب وبيعونا معاها
> وعاصمة جديده اعملوا لينا
> شرطت عينا
سلك كهربا
ننساك كيف والكلب فاتح خيال بتذكر عمال البلديه ينضفوا وناس الزراعه يسقوا في الشجر وناس الكهربا يراجعوا في اللمبات والناس واقفه بادب في المحطات والبصات مغسلات ومكويات ….فبكي لحال الشارع زمان وشارع اسي.. الكلب بكي واتكي يتنهد ساكت برطم بي كلام ما عرفتو.. لكن كلامو صاح
والى لقاء.
سلك

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        Adilاء

        والله اجزم مافي خروف وحمار وبغل في السودان ده غيرك انت يا متسول. خلاص الوالي الكنت بتتسول ليهو ببنتك” بابا جمال” راح كمان قبلت علي اسامة تاكس… بطل شحدة يا مقرف جاتك داهية في راسك الشين ده. هسع بكره تسخن معاك تمد قرعتك للكاردينال. طبعا انت عندك قرعتين واحدة في راسك والتانية بتتسول بيها.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *