زواج سوداناس

السجن لأجنبي بتهم إفشاء معلومات رسمية وعسكرية



شارك الموضوع :

أصدرت محكمة جنايات الخرطوم وسط برئاسة القاضي د. أسامة أحمد عبد الله حكما قضى بالسجن لمدة عام في مواجهة رجل من دولة جنوب السودان بعد ان أدانته تحت المادة (55) المتعلقة بإفشاء معلومات رسمية وعسكرية ،وكان المتهم تسلم منهج جهاز الأمن والمخابرات الوطني من عسكري برتبة لواء بالحركة الشعبية بغرض تدريسه لجماعات من الجنوب فى الخرطوم، وأفاد المتحري بأن المتهم يقوم بتدريس طريقة التنظيم والطريقة الاستخباراتية والأمن لمجموعة من أبناء دولة جنوب السودان يتبعون للحركة الشعبية دون إذن رسمي من السلطات المُختصة، وسَجّلَ اعترافاً قضائياً بذلك.

صحيفة الرأي العام

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        ((وكان المتهم تسلم منهج جهاز الأمن والمخابرات الوطني من عسكري برتبة لواء بالحركة الشعبية بغرض تدريسه لجماعات من الجنوب فى الخرطوم، وأفاد المتحري بأن المتهم يقوم بتدريس طريقة التنظيم والطريقة الاستخباراتية والأمن لمجموعة من أبناء دولة جنوب السودان يتبعون للحركة الشعبية دون إذن رسمي من السلطات المُختصة، وسَجّلَ اعترافاً قضائياً بذلك.))…… والله مسألة غريبة جداً ،هل الزول دا لاجئ؟ إذا ما كان لاجئ فتلك مصيبة، وإذا كان لاجئ فالمصيبة والله العظيم أكبر من كارثة. وكمان يدرس جنوبيين منهج الأمن العسكري، إذا كانوا ما لاجئين فتلك مصيبة ، وإذا كانوا لاجئين قطِع شك يكونوا طابور خامس فكيف يكونوا في الخرطوم؟ ولماذا يُسمح لهم بالتواجد في عاصمة البلاد؟ أم تكون هذه تداعيات (إدريس) وما أدراك ما ( الخريات الأربعة)، سبحان الله كيف يحدُث مثل هذا ؟
        (( دون إذن رسمي من السلطات المُختصة))……… والمصيبة الأكبر والأسوأ هي هل يُسمح في أي دولة لأجنبي أن ” يفتح مدرسة إستخبارات و أمن” في دولة هو موجود فيها أو حتى بصفة لاجئ؟ لم نسمع بمثل هذا قبلاً .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *