زواج سوداناس

بالصور: 6 تغريدات تسببت في طرد أصحابها من العمل.. القانون لا يحمي المغفلين..!



شارك الموضوع :

عالم التواصل الاجتماعي دائما ما يكون سلاحا ذا حدين فإن لم تكن تدري كيف تستخدم حساباتك الاجتماعية، لن تجني سوى كل شيء سيئ، ولا توجد أمثلة أكثر إيضاحا من أشخاص فقدوا أعمالهم بسبب تغريدات بسيطة على تويتر ولكنها سيئة للأسف وفقا لموقع أرقام ديجيتال.

1- مديرة بمؤسسة للإتصالات تغرد بكلمات عنصرية

في عام 2013 وتحديدا في شهر ديسمبر قامت مديرة إحدى مؤسسات الاتصالات بالتغريد على حسابها الشخصي على تويتر بكتابة بعض الكلمات المضحكة والتي كانت عنصرية بشدة وذلك قبل ذهابها إلى إفريقيا في مهمة للعمل.
ورغم امتلاكها فقط لـ 200 متابع على تويتر إلا أن تلك التغريدة انتشرت كالنار في الهشيم ووصلت لوسائل الأنباء بسرعة مما أثار ضجة في أرجاء المؤسسة، وبعد أن تم تصويرها وهي تهبط في إفريقيا قامت بمسح التغريدة ولكن قامت المؤسسة بمسح كل ما يتعلق بها من موقعها على الإنترنت في الحال.

2- عامل بإحدى المطاعم غرد عن إستيائه من ملابس العمل الرسمية

في عام 2009 قام “Tim Chanturangsu” أحد عمال مطاعم “Pizza Kitchen” في كاليفورنيا بالاحتجاج على ملابس العمل التي قال عنها إنها لا تليق به أبدا أو حتى بأي عمل.
التغريدة تمت مشاهدتها من قبل مديري المطعم ومن ثم تم إقصاؤه من العمل تماما بعد ذلك مما أدى به لإنشاء فيديو على يوتيوب يشرح فيه وجهة نظره ويشرح فيها ما حدث بالفعل بعد كتابة التغريدة ويوضح أيضاً أنه لا ينوي استعادة وظيفته تلك أبدا.

3- فتاة قامت بنشر صورة أثناء ارتدائها زيا مهينا لسباقات “Boston”

قامت فتاة تدعى “Alicia Ann Lynch” في عام 2013 بنشر صورة لها في الهالوين أثناء ارتدائها زيا لأحد المشاركين بسباقات “بوسطن” الشهيرة وفي نفس الوقت هذا المتسابق مصاب بشدة مما اعتبره البعض إهانة شديدة.
بعد ذلك قام المستخدمون على تويتر بإزعاجها وإرسال الرسائل المهينة لها فترة طويلة على كافة حساباتها الاجتماعية ومن ثم قامت بمسح كافة تلك الحسابات واكتفت بتويتر والذي طلبت به أن يعفو عنها المستخدمون ولكنها طردت من عملها بالفعل بعد فترة قصيرة للغاية.

4- عامل مطعم كتب تغريدة لمعاقبة أحد المشاهير

إحدى الممثلات “Jane Adams” في عام 2009 قامت بالذهاب لمطعم “Barney Greengrass” وعند محاولة دفع الحساب اكتشفت أنها لم تحضر محفظة النقود الخاصة بها مما أدى لتركها كي تحضرها من المنزل وتعود مرة أخرى ولكنها لم تعد.
ومن هنا قام العامل في المطعم بكتابة تغريدة عن تلك الممثلة والموقف الذي قامت به في المطعم مما أدى لطرده من المطعم بعد تلك الحادثة.

5- طالب تمت إقالته بعد التغريد بسوء عن وظيفة جديدة

طالبة في عام 2009 عُرض عليها وظيفة في شركة سيسكو ولكنها قامت بالتغريد والتحدث بسوء عن تلك الوظيفة بطريقة جعلت سيسكو ترفض تعيينها حتى قبل أن تتم المقابلة بين الطرفين.

6- موظف بإدارة الأمن القومي الأمريكية يغرد بمعلومات سرية

عام 2013 كان عاما سيئا على موظف إدارة الأمن القومي الأمريكي “Jofi Joseph” الذي قام بإنشاء حساب على تويتر اكتشفت فيه الإدارة بعد ذلك أنه يعمل على تسريب بعض المعلومات السرية عن طريقه.
الحساب تم إنشاؤه عام 2011 وخلال تلك المدة قام الموظف بتسريب بعض المعلومات بالإضافة لأنه كان عنصريا ضد النساء دائما في تغريداته.

صدى البلد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *