زواج سوداناس

برلمانيون يكشفون عن أمراض في الدواجن والأسماك والثروة الحيوانية تنفي



شارك الموضوع :

كشف نواب برلمانيون، عن أمراض في الدواجن والأسماك، دفعت المواطنين إلى مقاطعة تناولها، وحذروا من خطورة إضافة البنسلين الى الألبان، واتهموا الوزارة بالتقصير في دورها الرقابي، فيما دافع وزير الثروة الحيوانية موسى تبن، عن الوزارة ونفى وجود أمراض في الدواجن والأسماك، ونوه لعدم رصد أية ممارسات ضارة في الألبان.
وقالت عضوة البرلمان، لطيفة زكريا، خلال جلسة البرلمان أمس للتداول في بيانات وزراء القطاع الاقتصادي، إن الأمراض الموجودة في الدواجن والأسماك، دفعت المواطنين لمقاطعتها، وكشفت عن إضافة مواد للألبان كالبنسلين، ودعت لوضع رقابة لضمان سلامة المواطنين.
بدورها أبدت رئيس لجنة الطاقة حياة الماحي عدم سعادتها، بخطة وزارة الثروة وقالت: (الخطة مشوهة وما فيها شيء غير مشرف ويحدث ثورة في الاقتصاد)، وانتقصت من دور الوزارة ورفضت إعادة هيكلتها على نحو طلب الوزير، ودعت الى تقليص العاملين فيها.
ومن جهته قال الوزير، رداً على مداخلات النواب، إن 40% من الشعب السوداني يعتمد عليها في معاشه، بجانب تغطيته استهلاك اللحوم المحلي الذي يساوي 5 مليارات سنوياً، بالإضافة إلى توفير مليار دولار من الصادر، بالإضافة الى إنتاج 4 ملايين طن لبن، ولفت الى أن الدولة لا يمكن أن تخرج من هذا القطاع.
وأعلن تبن عن قلة أعداد الأطباء البيطريين بالبلاد، وقال إن عددهم الكلي خلال فترة “77” عاماً لا يتجاوز الـ”8″ آلاف، ولفت الى أن البيطريين المعينين بالوزارة “3” آلاف فقط.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *