زواج سوداناس

هيئة نظافة الخرطوم تعلن خروجها من الخدمة لصالح القطاع الخاص



شارك الموضوع :

حذرت وزارة الصحة الاتحادية، من مخاطر خلط النفايات الطبية مع العادية، وشددت على ضرورة التعامل الصحيح في التخلص من النفايات، في وقت لفتت هيئة نظافة ولاية الخرطوم الى إفراز (5) آلاف طن من النفايات يومياً بولاية الخرطوم.
وانتقد كبير مفتشي الصحة بوزارة الصحة عبد الماجد باديس، عدم إدارة المرادم بالطرق العلمية، وخلط النفايات العادية والطبية، ودعا إلى أهمية التعامل الصحيح مع النفايات باعتبارها مورداً مهماً.
ومن جهته أكد مدير الهيئة د. مصعب برير في منتدى النظافة الثاني بمركز الشهيد الزبير أمس، أن ولاية الخرطوم يتضاعف فيها الإنتاج مع توقف الإمكانيات، وأرجع أسباب تحويل مسؤولية إدارة نظافة الولاية للقطاع الخاص إلى مشكلة التمويل واستمرارية الخدمة والتشغيل.
وعزا برير فشل التجربة السابقة للقطاع الخاص لعدم وجود سياسة واضحة للمتابعة والمحاسبة، وتمسك بضرورة إيجاد القوانين اللازمة لضمان استمرارية المشروع، وأقر بفشل الهيئة في التخلص من النفايات الطبية في السابق وخلطها بالنفايات العامة.
وحدد برير فترة أقصاها (6) أشهر لخروج الهيئة من الخدمة وإخلائها للشركات على أن توجد الهيئة في الوحدات لسد الفجوة وتلقي شكاوى المواطنين وتخصيص وحدة للتدخل السريع.
وكشف مدير الهيئة عن نجاح في فصل النفايات الطبية حتى الآن بنسبة (60%)، وأشار الى أهمية السلوك في تحقيق النظافة وتأثيره بنسبة (51%) حسب الدراسات التي أجريت، وكشف عن قرار استراتيجي بإخلاء كافة المواقع للشركات الخاصة لقدرتها على فرز النفايات الطبية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *