زواج سوداناس

إلى متى يستغل الدجالين جهل البسطاء؟



شارك الموضوع :

جاء في خبر على صفحات الانترنت من موريتانيا ان معالجاً بلدياً يعالج بالتراتيل والتعاويذ قد حبس شابا مصابا بفصام الشخصية (shzophrenia) لمدة شهر حرمه خلاله من الطعام والشراب بحجة ان هنالك شيطانا يسكن في جسده ولا بد من تجويعه ليخرج منه لكن للاسف مات الشاب من الجوع والجفاف واودع هذا المعالج الأفاك السجن عندما ابلغ عنه أهل الشاب المتوفي.

مرض الفصام أو (الشيزوفرينيا) مرض نفسي معروف لدى الأطباء سببه إختلال في كيمائيات المخ وله علاجات بالأدوية والعقاقير التى أكتشفت حديثاً وهي فعالة جداً في إبقاء المريض بحالة صحية عادية طالما انه يداوم على استعمال الدواء فهو مرض وراثي مزمن لا يمكن الشفاء منه نهائياً لكن يمكن جداً التحكم فيه بفضل هذه العقاقير الحديثة – إذن ليس هنالك أي شيطان يسبب هذا المرض ولا أي مرض نفسي آخر فكل الأمراض التي تصيب الإنسان أسبابها معروفة ومفهومة ولها علاجات فعالة وليس للشيطان أي دور في تسبيب الأمراض بجسم الانسان وما يفعله المعالجون بطرق شتى لإخراج الشياطين من أجسامهم عبارة عن غسل مخ وتضليل وخداع ليستولوا على أموالهم بأساليبهم الخادعة منتهزين في ذلك جهل أغلب الناس.

وهؤلاء المعالجون يستغلون حساسية الدين عند أهل بلادنا البسطاء بأن ذكر الشيطان ورد بالقرآن فانه اذن يدخل الاجساد وهم القادرون على اخراجه وليس الاطباء وللأسف يصدقهم الكثيرين لأن أغلب الأمراض النفسية مزمنة وتستجيب للعلاج ببطئ ولا بد من المتابعة المنتظمة مع الأخصائي النفسي للتحكم فيها – والأمراض النفسية لها دورات تكون فيها حادة فتحتاج لزيادة جرعات العلاج لأقصى درجة وفي حالات أخرى تهبط وتزول حتى بدون علاج – وما يجعل أغلب الناس ينخدع ويصدق هؤلاء المعالجين الإنتهازيين بالترتيل منتظم الوتيرة فى بيئة هادئة مع إعماض العينين هو قدرة صوت المرتل المتهدج على التنويم المغنطيسي الذي يجعل الشخص يتفوه بكلمات وجمل غير مفهومة يظن الناس أنها لغة الشيطان – أيضاً البعض يدخل في غيبوبة أو يتشنج أو يأتي بافعال غريبة غير مألوفة فينسب البسطاء مفعول التنويم المغنطيسي وتأثيره هذا للشيطان وأنه في طريقه للخروج لذلك يجعل المصاب يتصرف بغرابة هكذا – أحياناً حتى المتفرجين أو الاقارب المتواجدين يناموا منغطيسياً بمتابعة تأثير تواتر هذه التراتيل فقد تصدر منهم أصوات وتصرفات غريبة أيضاً فيوهمهم المعالج أنهم هم ايضاً مسكونون وقد أخرج منهم الشياطين.

هنالك أيضاً المعالجون بالأعشاب أو زيت الحبة السوداء أو البخرات أو العروق فكلهم سواء في دجلهم وإستغلالهم لجهل الناس وحوجاتهم الملحة للشفاء من أمراض أغلبها وهمى أو مزمن – يجب أن نعرف أن الطب الحديث لم يترك عشبة على ظهر الارض وإلا قد إختبرها ليخرج ما بها من دواء بطريقة علمية مجربة ومختبرة في أحدث المعامل وبأحدث الأجهزة فتجارة الدواء الفعال تجر الملايين من الدولارات لشركات الأدوية وهنلك مزارع للأعشاب معروفة تبلغ آلاف الأفدنة في حقول تملكها شركات الأدوية العالمية فكيف يستقيم أن بعض من لم يتعدى تعليمه الثانوي بأنه إكتشف أعشاب أو خلافه تعالج أغلب الأمراض بدون تشخيص أو فحوصات أو معرفة ما هو الداء؟ آن لوزارة الصحة والمجلس الطبي أن يوقف هذه المهازل التي تضر بمواطني هذا البلد الطيب ويكسب منها الدجالون الملايين على حساب السذج البسطاء اللائى تزداد أمراضهم ومعاناتهم بدل الشفاء.

د. عبد الهادى إبراهيم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ﺯﻋﻠﺎﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﻥ شديييييييييد

        ﻛﻠﺎﻣﻚ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ و ﺍﻟﻂﺎﻟﺢ . .
        ﺍﻟﺪﺟﻞ ﻣﻮﺟﻮﺩ ﺑﻴﻨﻨﺎ و ﻫﺬﺍ ﻟﺎ ﻳﻨﻔﻲ ﺍﻟﻌﻠﺎﺝ ﺑﺎﻟﻘﺮﺀﺍﻥ و ﺍﻟﺤﺒﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﺀ و ﺍﻟﻌﺴﻞ . . ﻛﻠﻪ ﻭﺍﺭﺩ . .و ﻣﺎﻓﻲ ﺷﺊ ﺃﺳﻤﻪ ﺍﻟﺘﻨﻮﻳﻢ ﺍﻟﻤﻐﻨﻂﻴﺴﻲ . .ﺑﻞ ﻫﻮ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﺤﺮ !!! ﺍﻟﺘﻨﻮﻳﻢ ﺍﻟﻤﻐﻨﺎﻃﻴﺴﻲ ﺳﺤﺮ و ﻣﺎﻓﻲ ﺷﺊ ﻳﺒﺮﺭﻩ
        ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﻥ ﻳﻔﺮق ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺪﺟﻞ و ﺍﻟﺄﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺓ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ و ﺳﻠﻢ . .ﻣﺜﻠﺎ
        ﻣﻦ ﺗﺼﺒﺢ ﺑﺴﺒﻊ ﺗﻤﺮﺍﺕ ﻟﻢ ﻳﺼﺒﻪ ﺳﻢ و ﻟﺎ ﺳﺤﺮ . .
        و ﺣﺪﻳﺜﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ و ﺳﻠﻢ ﺃﻳﻀﺎ
        ﻣﻦ ﻗﺎﻝ ﺛﻠﺎﺙ ﻣﺮﺍﺕ ﺍﻋﻮﺫ ﺑﻜﻠﻤﺎﺕ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺘﺎﻣﺎﺕ ﻣﻦ ﺷﺮ ﻣﺎ ﺧﻠﻖ .ﻟﻢ ﺗﺼﺒﻪ ﺣﻤﻰ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻠﻴﻠﺔ !!!
        و ﺃﻗﻮﻝ ﻟﻠﺪﻛﺘﻮﺭ ﻛﻤﺎ أن ﻫﻨﺎﻙ ﻣﺸﻌﻮﺫﻭﻥ و ﺩﺟﺎﻟﻮﻥ و أﻧﺎ ﻣﻘﺘﻨﻊ ﺑﻬﺬﺍ . .و ﻫﻨﺎك ﺳﺤﺮﺓ و ﻣﺸﻌﻮﺫﻭﻥ . ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﻛﻞ ﺍﻟﻂﺐ ﻳﺸﻔﻰ و ﻟﻢ ﻳﻜﺘﺸﻒ ﺍﻟﻂﺐ ﻛﻞ ﺷﺊ . . و ﻟﺲ . .و ﻣﺎ أﺅﺗﻴﺘﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺇﻟﺎ ﻗﻠﻴﻠﺎ . . .

        الرد
      2. 2
        mohamed

        يا سلام على الكلام المفيد والعلمي والمنطقي والمقنع…ياسلام على العلم والفهم والرقي و تتطور التفكير الإيجابي …حقو كل الناس تقرأ الكلام ده وتنشرو وتقنع بيه الناس البمشوا للدجالين ديل …يا سلام عليك يا دكتور ايوا كده ساهموا في تتطوير البشرية بنشر مثل هذه المقالات.. شكرا جزيلا وربنا يخليك وهل من مزيد.

        الرد
      3. 3
        Ema

        دايما اقرا ليك ودائما تفكيرك مرتب وأفكارك نيرة ونظرتك بعيدة

        الرد
      4. 4
        مؤمن

        يا دكتور عليك بقراءت القران ذكر الله تعالى فى سورة الاسراء قوله ( وننزل من القراءن مافيه شفاء ورحمة للمؤمنين ولايزيد الظالمين إلا خسارا ) وذكر الله تعالى فى سورة فصلت قوله (قل هو للذين امنوا هدى وشفاء والذين لايؤمنون به فى اذانهم وقر وهو عليهم عمى اولئك ينادون من مكان بعيد ) ومن لايؤمن بالسحر فقد كفر لقد تعرض الرسول صلى الله عليه وسلم للسحر فى قوله (من شر غاسق اذا وقب ومن شر النفاثات فى العقد) اما الرقية التى تتحدث عنها فهناك ايات محددة تقرأ فى الرقية ونوعية السحر وهناك ايات تقرأ للدغة العقرب وهناك ايات واذكار يداوم عليها المسلم لتحصينه من الشيطان فكيف لايوجد شيطان وليس هناك مراض من الشيطان قال تعالى ( اذكر عبدنا ايوب إذ نادى ربه انى مسنى الشيطان بنصب وعذاب اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب ) اما الدليل من السنة على مرض الشيطان قال صلى الله عليه وسلم الطاعون وخذ اعدائكم من الجن وهو لكم شهادة . انت الان مصاب باحد امراض الشيطان بان يصور لك ماتعتقد وتكتب بانه هو الصحيح ، ان كنت تؤمن بالله عليك ان تراجع نفسك وتتوب وتستغفر مما تعتقد ولا تضل غيرك بما لا تعلم نسال الله الهدايا لنا ولكم

        الرد
      5. 5
        محمد

        السلام عبيكم
        ذهب الاشاعره لحث الدكتور على قراءة القرأن و الكاتب لم يتطرق للقرأن ذكر البخرات و هي شعوذه …. اقول بان يجب على الدوله سجن كل دجال و مشعوذ و للدولة في ذلك و الله اجر و يفتح الله لهم … و ايضا ذوي المريض الذين مشوا به المشعوذ يجب ان يعاقبو لانهم مشتركين في الجريمة … و القانون لا يعفي الجاهل و السلام

        الرد
      6. 6
        mohamed

        السؤال المهم يادكتور هو الى متى يستمر الجهل والبساطة والفهم الخطأ…ياجماعة الدكتور لم ينكر وجود الشيطان ولكنه قال الشيطان لا يسكن جسد الإنسان وليس للشيطان اي دور في تسبيب الأمراض لجسم الإنسان ولا اي مرض نفسي آخر… نعم كما ذكر في القرآن الشيطان مخلوق من مخلوقات الله ويعيش متخفي بين الناس ودوره هو ان يوسوس للناس ليضعف إيمانهم بالله وهو عدو الله وعدو الإنسان ولا يحب له الخير ويستغل لحظات الضعف ويوسوس للإنسان ليخرجه عن الطريق المستقيم و الولوج به في طريق الكفر والشر ويعلمهم السحر ويأمرهم بالفحشاء والمنكر من الأفعال وهنا يأتى دور قراءة القرآن في علاج النفس المنحرفة والقلوب المريضة فتقوى الإيمان والإرادة والعزيمة وتبعد الخوف والضعف وتصفي النفوس وتتطمئن القلوب…وبالطبع من الأفضل قراءة القرآن بنفسك وان لم تستطع فالأستماع اليه…قراءة القرآن فيه تقرب لله وبذلك يكون الدعاء مستجاب اذا طلب المريض من الله الشفاء ييسره الله له ويجعل له المسببات من طبيب ودواء لان العلم نفسه من عند الله…أما مسألة العلاج بالأعشاب والحبة السوداء والعسل كله وارد والدواء نفسه مستخلص من الأعشاب لكن بطريقة علمية ومجربة ومختبرة ويعطى بعد تشخيص وفحوصات ومعرفة نوع المرض ويعطي مفعول سريع ومضمون فلماذا التخبط العشوائي.

        الرد
      7. 7
        khalid

        السلام عليكم
        انا بجزم ليك يا دكتور مليون في الميه ان الشيطان او الجن يقدر يدخل جسمك عن تجربه وانا هسي في مرحلة علاج الرسول عليه الصلاة والسلام قال انو بجري مجرى الدم وبعرف حاله ليها عشرات السنين كانت بتتعالج بادويه طبيه بس مافي جديد وقفت العلاج الطبي وبقت تسمع قران بقت احسن التفسير المنطقي انو انت بالعلاج الكيميائي بتخدر او تسكن الجن لكن المرض موجود راجع نفسك يا دكتور وامشي مراكز بتاعت رقيه حتعرف الحاصل زي ما قالو اخوانا في الدجال البمرضك ويعالجك في نفس الوقت وفي الصالح البعالج وفي الامراض الما عندها علاقه بالجن لكن انا من تجربه شخصيه بشوف انو 90من السرطانات والامراض الغريبه امراض شيطانيه واي مسلم يحس بتغير في حياتو يرقي لي نفسو والله علاج القران مضمون اكتر من اي حاجه دا كلام رب اللكون يقطع الجبال بس للاسف في الدجالين اكتر ترقي نفسك احسن تعلق شماعة الدجل

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *