زواج سوداناس

والدة السادات “السودانية” تطلب من ابنها: ياريت يا إبني تذيع الأذان في الراديو و التلفزيون



شارك الموضوع :

نشرت الصفحة الرسمية لـ«أرشيف الرئيس محمد أنور السادات»، صورة نادرة للرئيس الراحل مع والدته «ست البرين»؛ بمناسبة «عيد الأم».

الصورة حازت إعجاب مرتادي الصفحة، وأشعلت موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، وحصدت تعليقات كثيرة، مصحوبة بالدعوات لـ«السادات» ووالدته بالرحمة والمغفرة.

يشار إلى أن «ست البرين»، والدة الرئيس الراحل، من أصل سوداني، ولدت في مدينة دنقلا، تزوجها والد السادات حينما سافر عام 1914 إلى السودان، وجاء بها إلى مصر عبر رحلة مرهقة، وصفها السادات في كتابه البحث عن الذات بأنها كانت بمثابة رحلة الموت حتى وضعت ولدها في ديسمبر 1918.

وفقدان السادات لوالدته جاء سريعًا، فلم يستغرق الأمر أكثر من سنة وبضعة شهور لتغادر والدته إلى السودان لتلحق بأبيه وتتولى تربيته جدته التي وصفها بأنها كانت سيدة قوية الشخصية، وظل يتذكرها طوال حياته بدلا من أمه.

في هذة اللقطة النادرة للرئيس العظيم الراحل السادات مع والدته سودانية الأصل ، قيل أنها كانت وراء إذاعة الأذان في التلفزيون المصري و الاذاعة ، يحكي الرئيس السادات عن أمه أنه كلما يزورها يقول لها ” مش عايزه حاجه مني يا أمي ؟ فتقول له ياريت يا إبني تذيع الأذان في الراديو و التلفزيون لأني كل ما يجي وقت الصلاة ما عرفش وقت الأذان علشان أصلي الفرض. …. إتصل الرئيس السادات على الفور بالسيدة تماضر توفيق رئيسة التلفزيون في ذلك الوقت وطلب منها إذاعة الأذان وقطع أي برنامج او مبارة عند حلول وقت الصلاة . وسرعان ما تم تطبيق الفكرة في الاذاعة ، وعلى نفس النهج قامت الاذاعات العربية بنفس الشىء .يقول رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام : من استن سنة حسنة فله أجرها و أجر من عمل بها . رحم الله السادات ووالدته ورحم كل شرفاء الوطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        هريسه وهردبيسه

        رحم الله السادات ووالدته … فقد ورث السادات من امه اجمل الصفات السودانية ..وكفى

        الرد
      2. 2
        عمر الامين

        هذا الشعب ورث كل شهامة وكل مبادرة خيرة….. الجمعه العرب حيزعلو منك يا هريسه

        الرد
      3. 3
        عمر الامين

        هذا الشعب ورث كل شهامة وكل مبادرة خيرة….. الجماعه العرب حيزعلو منك يا هريسه

        الرد
      4. 4
        محمد النقر

        يا جماعة ما تلخبتوا الكيمان , أم السادات مصرية ابا” عن جد .
        لو كانت سودانية لما سمحوا له بالالتحاق بالجيش المصري و الترقي .

        الرد
        1. 4.1
          ابو محمد

          إنت كرور نص الضباط في ثورة يوليو سودانين من محمد نجيب لحدي اخر ضابط ، لو لاء هذا يا معلم لما كان للسودان حق تقرير المصير وهذا كان شرط لتقرير المصير مشاركة السودانين لهم الثورة و محمد نجيب اول حاكم لمصر بعد الثورة هو سوداني الاصل

          الرد
          1. بلدى سودان العزة

            محمد نجيب لم يكن سودانى , بل والديه مصريين , كان والده ضمن الجيش الانجليزى بالسودان . وهو مولود بالسودان وتربى فيه
            وساعده الحاكم العام الانجليزى لدخول الكلية الحربية المصرية بعد ان رفضوه بمصر , وذلك نسبة لقصر قامته , ارجو ان تراجع سيرته الذاتية مرة اخرى . تحياتى .

            الرد
        2. 4.2
          ساخرون

          تعددت أقوال في ذلك منها :

          أمه سودانية الأب من أم مصرية وعاشت طول عمرها بمصر

          أمه سودانية أما وأبا من قبيلة كردفانية وتزوجت والد السادات عندما كان مع الجيش المصري وسافرت معه لمصر

          أمه ليست سودانية بل من دولة غانا

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *