زواج سوداناس

PLAN 8



شارك الموضوع :

* الأولوية في المريخ ليست للحديث عن بقاء شيبوب أو ذهابه، لأن مسيرة الزعيم لن تتأثر بفقدان لاعب .
* لو دفع المريخ 800 مليون في العام الواحد لشيبوب كان سيصبح مطالباً بإلغاء فريق الرديف، لأن كلفة تسجيل اللاعبين من أنديتهم ستصبح أقل كلفةً من تسجيل لاعبي المراحل السنية.
* دفع مليارات الجنيهات للاعبي مراحل التكوين يهدم الفكرة من أساسها.
* دخول اللاعبين لكشف المريخ وخروجهم منه يحدث كل عام، بل يتكرر مرتين كل عام.
* لا نلوم مجلس التسيير على رحيل شيبوب، ولا نتهمه بالتقصير، لأن العرض الذي قدمه للاعب كان مناسباً، كما أن دفع المليارات للاعب في الرديف كان سيفسد كل القادمين من بعده ويصعب تصعيدهم بمبالغ معقولة.
* القضية لا تتعلق ببقاء لاعب أو رحيله، لأن كشف المريخ عامر بالمواهب.
* أذهان المريخاب مشغولة حالياً بكيفية إعداد الفريق بطريقة صحيحة، وبأسئلة عديدة، تتعلق بمسيرة الفريق في الأيام المقبلة.
* هل سيستطيع مجلس التسيير إرسال فريقه إلى معسكر القاهرة في الوقت المحدد؟
* هل سيتمكن من توفير المال اللازم للتذاكر والمعسكر والمعدات الرياضية والنثريات؟
* بل هل سيستطيع إحضار الأجانب في الموعد المحدد؟
* إذا حضروا هل سيتمكن من الإيفاء بالتزاماتهم الآنية، من مقدم عقود، ومرتبات ليسافر اللاعبون مع الفريق إلى القاهرة بأذهان صافية، ويؤدوا تدريباتهم الإعدادية بشهية مفتوحة؟
* هل سيستطيع المجلس أن يوفي ببقية التزاماته تجاه الوطنيين (راجي ومصعب وألوك وعطرون)؟
* حتى اللحظة لم تكتمل إجراءات تحويل بطاقة المدافع الغاني كريم الحسن، لأن المجلس لم يوف بالتزامه المالي تجاه نادي ليبرتي الغاني.
* ولم يتم تسديد حوافز الفوز بالدوري وكأس السودان.
* مقدمات عقود جمال سالم وكوفي وأوكراه وجابسون وكريم الحسن لم تدفع بعد.
* المحترف الذي لا يحصل على مستحقاته المالية لا يلعب ولا يصبر على ناديه.
* ولو صبر فلن يؤدي بالمستوى المطلوب.
* الأجانب ليسوا مريخاب، ونسبهم لا يتصل بشاخور.. لأنهم حضروا إلى السودان بحثاً عن المال، وإذا لم يجدوه فلن يلعبوا للمريخ.
* هناك سؤال أكثر إلحاحاً يتعلق بمدى قدرة المجلس على التعاقد مع المدرب البلجيكي ومساعديه.
* واقع الحال يشير إلى أن المريخ بلا جهاز فني حتى اللحظة.
* مشفقون نحن على مصير إعداد المريخ، لعلمنا بأن مجلس التسيير يعاني من شح الموارد وغياب دعم الدولة له وإحجام الأقطاب عن رفده بالمال.
* أمس علمنا أن المجلس أجل بداية فترة الإعداد إلى الحادي والعشرين من الشهر الحالي، لأنه يرغب في تنظيم مهرجان لاستقبال النجوم الجدد في العشرين منه.
* يعول بعض أعضاء المجلس على العائد المادي للمهرجان، ويتوهمون أنه يمكن أن يحقق مبلغاً مقدراً، وذلك رهان خاسر، لأن المريخ لن يستطيع أن يخوض مباراة ودية في المهرجان قبل بدء الإعداد.
* والمهرجانات التي تخلو من المباريات لا تحقق عوائد كبيرة.
* بداية إعداد المريخ تتطلب توفير مبالغ طائلة، فهل سيتمكن المجلس من توفيرها خلال أيام معدودة؟
* نقترح على الأخ عادل أبو جريشة أن يضع خطة بديلة للإعداد، لنضمن بدايته في موعده، لا سيما وأن الاتحاد أعلن أن منافسة الدوري ستنطلق في الخامس والعشرين من شهر يناير، وليس في ختام شهر فبراير كما كان يحدث سابقاً.
* القرار المذكور سيحصر فترة الإعداد في شهرٍ واحد.
* أي تأخير في بدء التدريبات سيعني دخول المريخ إلى الموسم الجديد بإعداد ناقص.
* PLAN (B) التي تحدثنا عنها سابقاً يمكن أن تنبني على تنظيم معسكر إعداد داخلي، لتقليص النفقات، وضمان بداية المعسكر في موعده.
* كذلك يجب على المجلس أن يتحسب لإمكانية عدم التعاقد مع المدرب البلجيكي، ويحتاط بطاقم وطني.
* مقترح المعسكر المحلي وطاقم التدريب الوطني يجب أن يكون حاضراً، في ظل الظروف المالية المعقدة التي يعيشها المريخ حالياً.
* المصيبة تكمن في أن قدرة المجلس على توفير نفقات المعسكر الداخلي نفسها تظل موضع شك، لأن إلغاء كلفة السفر إلى القاهرة لن يغني عن توفير كلفة الإعداد المحلي، مثلما لن يوفر مستحقات اللاعبين.
* المزعج في كل ما ذكرناه أننا لا نشعر بانزعاج قادة المجلس من الوضع المالي الحرج للنادي.
* مطلوب منهم مطالبة السلطة التي عينتهم بدعمهم، كي يتمكنوا من الإيفاء بالالتزامات الضخمة التي تنتظرهم في الأيام القليلة المقبلة.
* إذا عجزوا عن توفير المال بمبادرات ذاتية، وفشلوا في إقناع الحكومة بدعمهم مثلما فعلت مع لجنة تسيير الهلال على أيام عطا المنان فعليهم أن يردوا الأمانة إلى الوزير اليسع صديق، المسئول الأول عن كل المعاناة التي يعيشها المريخ حالياً.
آخر الحقائق
* كثرة التصريحات الصحافية لن تفلح في إزالة القلق من نفوس المريخاب.
* مطلوب من الأخ أسامة ونسي ورفاقه مواجهة الواقع والتعامل معه بلا مساحيق.
* عليهم أن يسألوا أنفسهم، هل يمتلكون القدرات اللازمة لتسيير أمور النادي إلى حين فراغهم من تنفيذ التكليف الموكل إليهم أم لا.
* إذا كانت الإجابة نعم فعليهم أن يجتهدوا لتوفير المال اللازم لبدء الإعداد وتسديد كلفة التعاقد مع المدرب ومساعديه وتوفير مستحقات اللاعبين قبل بداية المعسكر.
* وإذا كانت الإجابة لا (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها).
* هذا مع أكيد محبتنا لهم، وتقديرنا التام لجهدهم السخي.
* صحيح أن اللاعب شرف شيبوب كان مسجلاً في المريخ بصفة الهواية لأنه لم يوقع عقداً مع النادي.
* لكن الواقع يشير إلى أنه كان يعامل معاملة المحترف.
* الهاوي يلعب لناديه بالمجان، ولا ينال أموالاً تذكر، ما خلا حوافز بسيطة.
* شيبوب حصل على خمسين مليون جنيه عند توقيعه للمريخ.
* وظل يحصل على راتب شهري قيمته مليونين ونصف المليون لمدة عام ونصف العام.
* خلال الفترة التي قضاها في المريخ حصل على مليوني جنيه حافزاً لكل مباراة انتصر فيها فريقه في الولايات، ومليون جنيه لكل مباراة في العاصمة.
* كما حصل على 12 ألف دولار حوافز فوز في دوري الأبطال الأخير.
* هذا بخلاف نثريات الترحيل والعلاج المحلي.
* وبخلاف ما تم إنفاقه عليه في المعسكرات.
* عندما اصيب في الركبة أرسله المريخ للعلاج في دبي، ودفع له أربعة آلاف دولار نثرية، وتولت رابطة المريخ في دبي والإمارات الشمالية تسديد كلفة الاستضافة والعلاج وحفزت اللاعب بمبلغ مالي.
* كل تلك الأموال ثابتة وموثقة بتوقيعات اللاعب.
* اللائحة الدولية ستعوض المريخ عن كل الأموال التي أنفقها على تدريب وتطوير شيبوب.
* وستلزم نادي الملكية برد كل ما دفعه المريخ لشيبوب فور إقدامه على التعاقد مع اللاعب.
* نتحدث عن نصوص ملزمة وليس اجتهادات خرقاء.
* (كوبري شيبوب) فرض على الهلال الاحتياط لاحتمالات الهجمة المرتدة على لاعبي رديفه، فوقع عقدين مع الصيني وبشة الصغير.
* لهواة الهجوم على أمين مال الاتحاد العام نشير إلى الصور المصاحبة لتوقيع العقدين أوضحت أن إجراءات التوقيع تمت في منزل أسامة عطا المنان.
* وقعوا العقدين في صالون أسامة الذي ظهر مرتدياً الزي الرياضي.
* بالطبع لن يهاجموا أمين مال الاتحاد على اعتماد توقيع العقود في منزله بدلاً من مكاتب الإتحاد.
* خلال التسجيلات الحالية ضم الهلال أربعة من لاعبي المراحل السنية للمريخ.
* عابوا على الزعيم ضم لاعب بقيمة بكري المدينة، واحتفوا بميسي وشيبوب واثنين آخرين من الرديف.
* فرق يا إبراهيم.
* محاولات رفد الفرقة الزرقاء بالدماء الحمراء لن تزيل الصفر الدولي المزمن.
* الهلال الأحمر السوداني.
* آخر خبر: الضل الوقف ما زاد!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        abbahmd

        it is funny maz maz is using our slogans like addol alwagaf mazad what happened to you mazmaz have lost your tonque or you can not find phrases .today is the first time you write facts about the miserables of your team .why dont you pay for your beloved team do not forget you are the first to benifit from almarrikh .just want to remind you about almakrama which you refused to pay it back do you remember it ..dolgan remains dolgan regardless of anything.

        الرد
      2. 2
        ُالفاتح

        هههههههه ………… موووووووت بغيظك يا مزمز … جعل الله كيدكم في نحركم.

        الرد
      3. 3
        اشرف سيد احمد

        اتفقع اتفقع فقعهم كلهم يا كاردينال سلوكهم وهيثامهم المن ورق

        الرد
      4. 4
        محمد

        مقال جميل كالعادة .. و شيبون ما أحسن من حمودة و لا علاء الدين و لا يساوى ربعهم ، المريخ سناضل ببسالة و مسؤولية ليعيش ، و المسؤولية هي أول علامات النجاح ، و الحمد لله أن هذه الأزمة أتت و الفريق مكتمل الصفوف و جاهز كعناصر للمنافسة في إفريقيا .

        الرد
      5. 5
        ابو خالد الدمام

        موووووووووووووت بغيظك ايها الارعن الرعديد … انت الموضوع ضربك في مقتل … شفاك الله اب قلبا اسود ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *