زواج سوداناس

هل يجوز شراء حلوى المولد؟


عبد الحي يوسف

شارك الموضوع :

فضيلة الشيخ د عبد الحي يوسف
الأستاذ بقسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أعزك الله الشيخ / عبد الحي يوسف
هل يجوز شراء حلوى المولد؟

الجواب:
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعد.
فالحلاوة من المباحات الداخلة في قوله ربنا جل جلاله ((قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده والطيبات من الرزق قل هي للذين آمنوا في الحياة الدنيا خالصة يوم القيامة)) فلا حرج في شراء حلاوة المولد، وحبذا لو لم تقرن بالمولد؛ بل تشترى في وقت آخر؛ تخلصاً من أن يظن الصغار أنها من شعائر الإسلام، أو أنها لا تؤكل إلا في تلك الأيام، والله تعالى أعلم.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        بلدى سودان العزة

        اقتباس: وحبذا لو لم تقرن بالمولد؛ بل تشترى في وقت آخر؛ تخلصاً من أن يظن الصغار أنها من شعائر الإسلام، أو أنها لا تؤكل إلا في تلك الأيام، والله تعالى أعلم.

        ليه ياخ التعقيد دة ؟؟ ممكن تقول لاطفالك الحلوة دى بفرحة مولد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم تسليما وبى كدة تحببهم اكتر بمقدم الحبيب رسولنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم تسليما وبى كدة تحببهم .

        الرد
      2. 2
        ابومحمد

        (يعني المسلمين اغبياء للدرجة هذه يقولوا انو الحلاوة من شعائر الاسلام او المولد ) نحن بناكل فيها من زمن الدولة الفاطمية مافي زول الى الان قال المولد او حلاوة مولد من شعائر الاسلام . انما هي من باب تذكير الناس بتعظيم النبي صلى الله عليه وسلم وما احوجنا في هذا الزمن التي كثرت في المغريات الباطله واللهو والفضائيات التي تبث كل رزيلة ان نذكر او نرمز الى محبة النبي بشي تحبه وتهواه النفوس . ابولهب عدو الله فرح بمولد النبي فاعتق فخفف عليه العذاب يوم الاثنين وهو اليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم فنحن لانقول انه واجب بل هو مستحب ونزنه بميزان الحق القلبي اذا وجد فرحنا بالنبي وبمولده وبمعث النبي الذي انقذنا الله به من النار اذا وجدناها من المنكرات التي لايرضيها الله فعند ذلك تكون شيء منكر …اما اذا وجدناه من المحببات في النبي صلى الله عليه وسلم فهي مستحبه يجوز فعلها وحاش ان يكون فرحنا بالنبي من المنكرات

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *