زواج سوداناس

الساحل البشري



شارك الموضوع :

وسلسلة عالم المعرفة الكويتية تصدر كل شهر كتابا بإشراف المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب أسوة بكتاب الأمة الذي تصدره الدوحة كذلك، ولسنوات كثيرة كنت أشد حرصا على اقتناء هذه الكتب والغنى بها والتغني مع مجلة العربي ومجلة الدوحة.. للصدق هناك أعداد انفلتت مني في تفلت الزمن أم كثرة تلفتي، وهناك أعداد اشتريتها ولم أقرأها بعد وإن هي أقل ضررا ممن يكنز الذهب والفضة، ولا ينفق ولا يسمع لقول أبي ذر.
لكني بكل المتعة قد أنهيت أمس كتاب عالم المعرفة لمولفه جون آر – غيليس ترجمة الدكتورة ابتهال الخطيب، واسم الكتاب هو الساحل البشري.
ولأني من مواليد الشواطئ فإن الكتاب قد مسني حتى شغاف القلب، ولقد أكملت قراءته عند ساحل بحر حلتنا مستمتعا بالرمال تحتي، مندهشا كالمعتاد بالأمواج تتكسر عند قدمي الحافية ممتعضا من تراكم النفايات بقربه ..
أول فصل في الكتاب هو تحت عنوان (بديل لجنة عدن)، ولعله يعني أن السواحل كانت لآدم وحواء عوضا عن الجنة التي طردا منها. أو أغرقت الماء الأمة من بعد، كما في عقاب قوم نوح.
لكن أروع ما في هذا الجابتر هو الحديث عن أن عالم الآثار يبلل قدميه أخيرا باعتبار أن الساحل هو الأقدم على مر التاريخ.
الفصل الثاني اسمه (سواحل البحار القديم)، وقد قدم له المؤلف بقول لسقراط
نعيش حول البحر مثل النمل أو الضفادع حول مستتقع..
وكان المحيط الهادي هو الأقدم لتكون حوافه هي الأقدم في السكني ولا أدري أين القول بأن أفريقيا هي مهد البشرية مع العلم أن يد المحيط الهادي تطوقها أيضا.
وعلى مصائد السمك المرتحلة تتعلق الأفكار دوما بالعودة هذا للحديث عن الفصل الثالث الجبهات البحرية للاطلنطي والعصر الحديث، وبداياته، وفي هذا الفصل صور مرفقة لكنيسة مغمورة بالماء في الدنمارك العام 1775 ميلادية، وهو أمر يشبه تماما مسجد حلفا القديمة عند إغراقه بماء السد العالي..
الفصل الخامس اختصاره هو (مع مرور الوقت سيقف العلم على قدمين بحريتين)
أما الفصل السادس فنقبض ذلك لما قدم له بقول فيليب فيرنانديز. نحن نتوقع أن الحضارة ستنتهي علي الشاطئ.
والخاتمة كانت للكتاب الكبير تحت عنوان (تعلم العيش مع الساحل)
ولا نستطيع بأي حال أن نختزل 314 صفحة في هذه المساحة.. ولكنا ندلكم على أن الكتاب متوفر الآن في المكتبات لا يحتاج منكم إلى الوقوف في صف مثل انتظار أنبوبة غاز.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Adil

        الجابتر ده شنو يا بهيمة ما تقول باب او فصل من الكتاب، انت اصلا قرأت الكتاب مترجم يعني ما فيهو كلمة واحدة انجليزية، لو انك اطلعت عايه بالانجليزية لقلنا ان الصحفي الانقاذي هذا لم يجد مرادفا لكلمة Chapter. اعوذ بالله من الانقاذ التي شردت الكفاءات واتت بالآفات

        الرد
      2. 2
        فودة

        المدعو عادل هذا يتتبع كل صحفيي الزعيم…من انت اولا نكرة كاسمك الواحد…الحاجة الكويسة انك متابع كويس..وتابع ما كويس

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *