زواج سوداناس

المولد .. الاستقلال .. رأس السنة .. الكريسماس .. استعداد أمني وتحوطات خاصة



شارك الموضوع :

تتخذ رئاسة الشرطة كثير من الحزم التأمينية للقضاء على كثير من الظواهر السالبة والدخيلة التي تطفو على سطح مجتمعنا عندما يصادف الاحتفالات بالمناسبات السنوية مثل (المولد النبوي.. رأس السنة.. الاستقلال وأعياد الكريسماس)، وهي مناسبات تجمع ما بين الدينية والوطنية والاجتماعية، وكثيراً ما تصاحبها ممارسات تشكل في جوهرها مظاهر سالبة، خاصة وأنها متقاربة وتتسم بالازدحام والضغط المروري وتجمع ما بين الترفيه والفرح والمرح، إلا أنها ما تصادف ممارسات تعمل الشرطة على الحد منها لذلك تضع لها من الخطط الروتينية الكفيلة بإخراجها على صورة حضارية تحفظ للناس حقهم دون التعدي على حقوق الآخرين.

السيطرة الجنائية
وضعت شرطة ولاية الخرطوم خطتها الإطارية لتأمين هذه المناسبات ووضعت قواتها في حالة استعداد تام. وتجيء خطة شرطة الولاية لهذا العام بعد مناقشة وإجازة لمكوناتها التي ارتكزت على الأعمال المنعية. وبحسب مصدر رفيع، فإن الخطة تقوم بالقضاء على منابت الجريمة وأماكن تصنيع الخمور وإحكام السيطرة على المداخل، وذلك لنشاط تجارة الخمور المستوردة والمرتبطة بهذه الاحتفالات، كما أن الخطة مبنية على الانتششار الواسع للدوريات المرتكزة والراجلة والبخارية وتأمين المنازل التي تكثر فيها عمليات السرقات والسطو الليلي، إضافة الى تأمين المواقع الإستراتيجية والحيوية.
جاهزية الـ(999)
إدارة النجدة أكملت جاهزيتها من خلال الانتشار الواسع بالولاية والتواجد في أماكن حيوية لمنع ارتكاب الجريمة وتأمين الأسواق والاستعداد للتعامل مع البلاغات الإنسانية لتقديم الدعم في حالات الكوارث، والتنسيق مع المحليات لتغطية أماكن التجمعات والتواجد في أماكن بارزة وظاهرة لتعزيز شعور المواطن بالأمن والطمأنينة وتوزيع الوحدات والارتكازات بكل أرجاء الولاية.
الى ذلك دفعت إدارة النجدة بحزمة من الترتيبات الإدارية لمتابعة أعمال الوحدات ومهامها من خلال عمليات الطواف الميداني والإشراف المباشر لقيادة النجدة، خاصة في أماكن شعائر الكنائس والأندية الكبيرة، لتتمكن الوحدات من الوصول لأي موقع في وقت وجيز، كما ستسهم النجدة في عمليات إزالة المظاهر غير الحضارية.
خطط تأمينية
توعدت شرطة ولاية الخرطوم بحسم الظواهر السالبة والتفلتات الأمنية التي تصاحب أعياد رأس السنة. وصرح مصدر لـ«الإنتباهة» أن هيئة قيادة شرطة الولاية العليا عقدت اجتماعاً ترأسه مدير شرطة الولاية الفريق محمد أحمد علي، وأوضح المصدر أن الاجتماع ناقش الترتيبات الأمنية ووضع خطة محكمة لتأمين احتفالات أعياد المولد النبوي الشريف والكريسماس ورأس السنة الميلادية وعيد الاستقلال، ولفت المصدر إلى أن االشرطة حثت على ضرورة التنسيق بين الأجهزة الأمنية بالولاية، من أجل تأمين هذه المناسبات ومكافحة الظواهر السالبة وحسم التفلتات وفق تنفيذ خطة تأمين احتفالات رأس السنة والاستقلال، وأشار الى أن الشرطة تهدف لتهيئة أجواء الاحتفالات لتكون آمنة ومستقرة ونشر الطمأنينة بين المواطنين بالإضافة الى السيطرة على الشارع العام وضمان انسياب حركة المرور بالطرق، وأكد أن الشرطة لن تسمح بأية مظاهر سالبة أو أية حالات يحدث فيها إخلال بالأمن أو تعدٍ على حريات المواطنين، وستتعامل بحسم مع هذه الظواهر. وقال مدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق محمد علي في تصريحات صحافية، إن الاجتماع وقف على الجهود المبذولة لتأمين الاحتفالات ومناقشة معالجة الازدحام المروري بالولاية ونشر قوات إضافية في المناطق التي تشهد كثافة مرورية عالية. بالإضافة الى تشديد العقوبات المرورية للمخالفين.
رقابة الشقق المفروشة
كشف مصدر لـ «الإنتباهة» أن شرطة أمن المجتمع بالتنسيق مع شعبة الشقق المفروشة وضعت خططاً ترتكز على تشديد الرقابة وتكثيفها على نطاق الشقق المفروشة في كافة أرجاء الولاية، مبيناً أن الخطة بدأ تطبيقها من خلال قطاعات الشعبة في مختلف المحليات والأحياء بالولاية، وتتم بمشاركة جهاز الأمن والمخابرات والشرطة وكافة الجهات المختصة، فضلاً عن توجيه غرفة العمليات بالمتابعة والاستمرارية بالعمل على مدار اليوم خلال هذه الأيام و حتى مطلع يناير المقبل. وشدد المصدر على ملاك ومستخدمي الشقق بالتعاون مع أتيام التأمين على أخذ الحيطة والحذر في تقصي بيانات مستغلي ومستأجري الشقق والتبليغ الفوري عن كل المظاهر التي تقود للجريمة والمظاهر السالبة حتى لا يتهم بالتحريض أو الاشتراك أو تسهيل كل ما من شأنه أن يؤدي إلى جريمة خلال احتفالات العام الجديد والاستقلال. وأشار المصدر الى أنه سوف تتم خلال الحملات مداهمة وتوقيف أية حفلات ماجنة او غير مصدق لها بالقيام.
حسم التفلتات
أعلنت الشرطة إنها ستتعامل بحسم مع أية تفلتات أو مضايقة تصدر من أي شخص أو أشخاص تجاه الآخرين، وذلك أثناء أعياد الاستقلال أوالاحتفال برأس السنة. وأكدت شرطة المرور جاهزيتها لتأمين الاحتفالات من خلال تنفيذ الخطط التي وضعت للتأمين والسيطرة على الوضع الأمني في كل المحليات عبر الانتشار الواسع للدوريات، والعمل على فك الاختناقات وتحديد مسارات المركبات وفق مطلوبات السلامة المرورية، وشدد المصدر على أنه ستتم مساندة كل الوحدات الشرطية داخل ولاية الخرطوم، فيما طالبت الشرطة من المواطنين التعاون معها لتوفير أقصى درجات الأمن والطمأنينة والاحتفال في هدوء.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        aشافوه عرفوه خلزه

        انتم ياس الحكزمة يقى لكم ايه من الاسلام عيد الميلاد والكريسماس دى ومجاراة النصارى واليهود وتعلوا اصواتكم من حين لاخر بالتكبير ما تعلنوها دولة مسيحية عديل بدلا من النفاق وابغاء الفضل عند النصارى واليهود ومين عارف بركة نشوف البوذا مالية البلد وولاعجب ان تقدس الابقار

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *