زواج سوداناس

مليون مهاجر دخلوا أوروبا عام 2015



شارك الموضوع :

تجاوز عدد اللاجئين والمهاجرين الذين وصلوا إلى الدول الأوروبية عبر البر والبحر هذا العام المليون شخص، بحسب منظمة الهجرة الدولية، وهذا يعني أن الرقم تضاعف أربع مرات عما كان عليه في السنة الماضية. وقد وصل معظم اللاجئين عن طريق البحر، إذ سافر 800 ألف شخص منهم من تركيا إلى اليونان. ومعظم هؤلاء لاجئون من سوريا والعراق.
وقالت المنظمة إن 3695 من اللاجئين ماتوا غرقا خلال هذا العام، أو اختفت آثارهم،وسببت الأفواج الكبيرة من المهاجرين خلافات سياسية كبيرة داخل الاتحاد الأوروبي.
وقد بلغ عدد من وفدوا إلى أوروبا حتى يوم الاثنين الماضى بحسب ما تقوله منظمة الهجرة الدولية – بواسطة البر أو البحر، أكثر من 1,006,000، ويشمل الرقم المذكور لاجئين أو مهاجرين وصلوا عبر بلغاريا واليونان وإيطاليا وإسبانيا ومالطا وقبرص.
972,500 وصلوا عبر البحر 34,000 عبروا من تركيا إلى بلغاريا واليونان برا 942,400 طالبو لجوء جدد في الاتحاد الأوروبي من يناير-إلى نوفمبر 2015، ويبلغ العدد أكثر من مليون إذا أضيفت النرويج، وسويسرا. ويبلغ عدد المسجلين في النظام الألماني الذي يعد الواصلين الجدد قبل تقديمهم طلبات للجوء، أكثر من مليون ، ويتضمن هذا عددا كبيرا (نحو 40 في المئة) من البلقان، غير مسجل في أرقام منظمة الأمم المتحدة للاجئين.
ونصف من وفدوا من اللاجئين عن طريق البحر المتوسط من سوريا، و20 في المئة من أفغانستان، و7 في المئة من العراق، بحسب منظمة الهجرة الدولية. ومعظم من ماتوا – أي نحو 2889 – فكانوا يعبرون من شمال إفريقيا وإيطاليا، بينما مات أكثر من 700 في إيجة في طريق عبورهم إلى اليونان من تركيا. ولا يصل إلى اليونان، أو بلغاريا، عبر تركيا، عن طريق البر سوى 3.5 في المئة فقط. وتحصل المنظمة على بياناتها من السجلات والشرطة وكذلك من مراقبيها، لكن مديرها ويليام ليسي سوينج قال إن إحصاء الأرقام ليس كافيا.

صحيفة الرأي العام

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *