زواج سوداناس

مؤتمر الحدود السودانية الأثيوبية يدعو لتطوير العلاقة بين البلدين



شارك الموضوع :

كد وزير ديوان الحكم الاتحادي السوداني، فيصل حسن إبراهيم، السبت،حرص الرئيسين، السوداني/ البشير والأثيوبي، ديسالين، ومتابعتهما لمخرجات مؤتمر تنمية وتطوير الحدود السودانية الأثيوبية، بما يحقق تعزيز وتطوير العلاقات المتميزة ودفع عملية الاستقرار والتنمية وتبادل المنافع المشتركة.

جاء ذلك لدى مخاطبته فاتحة أعمال فعاليات المؤتمر بقاعة مؤتمرات سد الروصيرص، بحضور ولاة القضارف وسنار ونائب والي كسلا، ونواب حكام الأمهرا والتقراي وبني شنقول، وسفيري السودان وأثيوبيا.

وقال الوزير إن المؤتمر يأتي والسودان يخطو بثبات نحو مخرجات الحوار الوطني، الذي يعد أكبر مشروع وطني بعد استقلال السودان، مستطرداً إنه هدية رئيس الجمهورية للشعب السوداني بمناسبة العيد الـ60 لاستقلال السودان.

وأوضح أن الحوار يدعو إلى التوافق حول ثوابت الوطن وفق محاوره المطروحة، وأضاف أن المؤتمر يجيء والعالم يشهد اضطرابات جمة، مستعرضاً تطلعات الشعبين في المجالات كافة.

وأبان أن ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية والمتاجرة بالأسلحة، محل اهتمام المحيط الإقليمي والدولي، داعياً إلى زيادة الوعي لدى المواطنين على الشريط الحدودي خاصة، وضرورة تفعيل القوانين التي تحد من عملية الاتجار بالبشر، وتبادل تسليم المجرمين وتعزيز الجهود لمكافحة المخدرات .

وأعرب عن أمله في أن تخرج توصيات المؤتمر، بما يعزز العلاقات بين البلدين.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *