زواج سوداناس

اسم كأنّه لك



شارك الموضوع :

برقُ اسمكَ
حين يلفِظُه أحدٌ فتضيءُ حواسّي
كشجرة العيد
مَن قطعَ الضوءَ عن أحرفِه
تلك المعلّقةِ على شرايينِ القلب
كأنوارٍ صغيرة
على خيطِ الفرح؟
حتّى عندما لم يكن أحدُهم يناديك
كلُّ مَن لفظ اسمَك
كان يعنيك
هكذا كانَ قلبي يظنّ
وبعضُ الظنون إثمٌ
وبعضُها وهمٌ
وأخرى ألم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *