زواج سوداناس

سد النهضة يفيد السودان أكثر من أثيوبيا



شارك الموضوع :

بعيداً عن الإنفعال والتشدد في المواقف دعنا نناقش أمر سد النهضة الأثيوبي بموضوعية، ونتفق على أن من حق أثيوبيا الاستفادة القصوى من ثرواتها الطبيعية والمياه، أهمها إذ أنها تسمى برج المياه لكثرة مياه الأمطار فيها، وارتفاع أراضيها، واثيوبيا تملك ثروة مائية يقدرها العلماء في العالم بثروة يمكن أن تنتج خمسة وأربعين ألف ميغاواط من كهرباء المياه قليلة الثمن (سد الألفية الذي يعتبر الآن أكبر سد في افريقيا لإنتاج الكهرباء تبلغ طاقته ستة آلاف ميغاواط)، وتبلغ طاقة التوليد السنوي من سد النهضة حوالي ستة عشر مليون ميقاواط- ساعة.. أي ما تعادل قيمته السنوية قرابة المليار دولار من سد واحد، وإذا استغلت اثيوبيا كل ثرواتها المائية البالغة خمسة وأربعين ألف ميقاواط يكون العائد السنوي لها من تصدير الكهرباء حوالي الثمانية مليارات دولار،

وذلك يقارب العائد السنوي لكل بترول السودان شماله وجنوبه، ونتفق أيضاً على أنه من حق مصر أن تتخوف من إنشاء السد في تناقص حصتها من المياه، وانخفاض توليد السد العالي، وكذلك من حق السودان أن يراجع الفوائد والمضار من إنشاء السد ويوازن بينها.
أثيوبيا تملك الحق في الاستفادة القصوى من ثروات المياه فيها دون الإضرار بالآخرين، لذلك الحقائق التالية عن السد تجعلنا نصل الى خلاصة علمية عن فوائد ومخاطر السد على الثلاث دول:
أولاً: تقوم ببناء السد الشركة الايطالية ساليني Salini وهي شركة عريقة متخصصة في إنشاء السدود، وقامت بإنشاء ثلاثة سدود في اثيوبيا نفسها، وهي سد جلجل واحد، وجلجل اثنين، وسد تانا.
ثانياً: تبلغ تكلفة السد حوالي خمسة مليارات دولار توفرها الحكومة الاثيوبية من قروض أو سندات استثمار من مواطنيها.
ثالثاً: تبلغ سعة بحيرة السد حوالي سبعين مليار متر مكعب مقارنة بسعة بحيرة السد العالي التي تبلغ حوالي مائة وعشرين مليار متر مكعب، وإذا تم الاتفاق على امتلاء بحيرة سد النهضة في عشر سنوات، يكون الفاقد السنوي ولمدة الامتلاء سبعة مليارات متر مكعب، علماً بأن حصة مصر في اتفاقية مياه النيل لعام 1959م تبلغ خمسة وخمسين ونصف مليار متر مكعب (55.5) وحصة السودان ثمانية عشر ونصف مليار متر مكعب (18.5)- مصر تستغل كل حصتها الآن والسودان يستغل ما لا يزيد عن عشرة مليارات متر مكعب.. كل أراضي مصر الزراعية من النيل.. بينما عشرة في المائة فقط من أراضي السودان الزراعية المستغلة الآن (44 مليون فدان)، المروي منها فقط أربعة ملايين، والباقي مطري، والسودان يحتاج الى عشرين مليار دولار وما لا يقل عن سبع سنوات لاستغلال حصته كاملة في إعادة تأهيل المشاريع الزراعية المنهارة وزيادتها الى ثمانية ملايين فدان.
رابعاً: الطاقة الكهربائية المائية في مصر تعادل 12% من الطاقة الكهربائية الكلية في مصر (في 2010 الطاقة المائية في مصر كانت 14 بليون كيلواط- ساعة من 121 بليون هي الطاقة الكلية).. لذلك انخفاض 25% من الطاقة المائية في مصر بسبب سد النهضة تعادل أقل من 3% من الطاقة الكلية).
خامساً: حفظ الماء في بحيرة سد النهضة يقلل من ارتفاع المياه في بحيرة ناصر في فترة الفيضان، ولكن تخزين المياه في بحيرة سد النهضة يقلل من فاقد المياه المخزونة في بحيرة ناصر لمدة عشرة أشهر، والتي تفقد فيها بحيرة ناصر حوالي عشرة مليارات متر مكعب بسبب التبخر في تلك المنطقة الساخنة، والتي تصل فيها الحرارة الى أكثر من أربعين درجة مقارنة بدرجات الحرارة في بحيرة سد النهضة المرتفعة، والتي تكون فيها درجات الحرارة أقل من خمس عشرة درجة طوال العام.. والفاقد في بحيرة سد النهضة السنوي يكون تبعاً لذلك في حدود اثنين مليار متر مكعب، وبذلك يتوقع أن تزيد حصة مصر بحوالي 5% وكذلك السودان.
سادساً: سد النهضة يحجز خلفه كميات ضخمة من الطمي الزائد والأجسام الطافية في مياه النيل الأزرق، وبذلك يطيل العمر الافتراضي لسدود الروصيرص، وسنار، ومروي، والسد العالي.
سابعاً: سوف تتأثر الزراعة بالري الفيضي في السودان (زراعة الجروف)، إذ سيكون منسوب النيل الأزرق ثابتاً طوال العام دون فيضان موسمي وانحسار مياهه، والذي كان يتيح الزراعة في الأراضي التي كانت مغمورة بمياه الفيضان.
ثامناً: سد النهضة وهو على بعد اربعين كيلو متراً من حدود السودان يمنح السودان أفضلية قصوى للاستفادة من الكهرباء بأقل تكلفة، ويمكن أيضاً توصيل الكهرباء الاثيوبية الى مصر عبر السودان بموجب شراكات ذكية من الدول الثلاث.
مما تقدم يتضح أن الاتفاق بين الدول الثلاث ممكن، وأن السودان المستفيد من فوائد السد ولا يضار كثيراً حسب التلخيص التالي:
أولاً: الخوف من انهيار السد أمر غير وارد وغير منطقي، بحسبان خبرة الشركة الايطالية ومسؤوليتها في مراجعة التصميم قبل التنفيذ، وابداء ملاحظاتها حسب لوائح المنشآت العالمي، ثم عدم مجازفة اثيوبيا في اهدار خمسة مليارات دولار في مشروع تحفه مخاطر خاصة، وأن منطقة سد النهضة غير معروف عنها الزلازل والبراكين.
ثانياً: كل التأثير الوقتي على تقليل تدفق مياه النيل الأزرق الى مصر والسودان، بما يعادل سبعة مليارات متر مكعب سنوياً ولمدة عشر سنوات، يمكن أن يكون كله في حصة السودان غير المستغلة والبالغة حوالي 8.5 مليار متر مكعب مقابل منح السودان كهرباء السد لمدة عشر سنوات بسعر تفضيلي مجز، وفي هذه الحالة مصر لا يحق لها التحدث عن انخفاض في حصتها من مياه النيل، بل أن حصتها قد تزيد بحوالي 5% من تخزين مياه النيل الأزرق في مرتفعات اثيوبيا الباردة، التي تقلل التبخر الذي تفقد به مصر 12% حوالي عشرة مليارات متر مكعب سنوياً في بحيرة ناصر الساخنة من تخزين 120 مليار متر مكعب فيها لمدة عشرة أشهر، وطالما أن النيل الأزرق انبوب واحد يمر من اثيوبيا حتى البحر المتوسط لا يفرق أين يخزن الماء فيه بعد الفيضان السنوي، لذلك يمكن الاتفاق بين الدول الثلاث على كيفية إدارة السد بصورة مشتركة وملزمة تضمن سريان المياه عبره.
ثالثاً: مما أوردنا في هذا المقال في البند الرابع عن الطاقة الكهربائية وتدنيها في السد العالي، اتضح أن مصر سوف تفقد فقط 3% من طاقتها الكهربائية الكلية، إذ أن الطاقة الكهربائية المائية في مصر تشكل 12% من الطاقة الكلية، وأن تدني انتاج السد العالي قد يقل بنسبة 25%.
رابعاً: سد النهضة يطيل عمر كل السدود التي تليه في السودان ومصر.
خامساً: الري الفيضي في زراعة الجروف في السودان يمكن الاستعاضة عنه بالري بالطلمبات، التي تعمل بطاقة كهرباء سد النهضة قليلة التكلفة.
سادساً: يمكن الاتفاق بين الدول الثلاث على الاستفادة من كل كهرباء السد في امداد السودان ومصر عبر شبكة دولية مثل دول اورروبا خاصة، وأن شبكة السودان القومية تبعد حوالي مائة كيلو متر من سد النهضة، وشبكات السودان ومصر أيضاً لا تبعد عن بعضها أكثر من مائة كيلومتر. من كل ما تقدم السودان لن يضار بل يستفيد من سد النهضة أكثر من اثيوبيا نفسها- كما قال الرئيس الراحل ملس زيناوي في وقت سابق- ويزيد عمق العلاقة ويغذيها بشريان ثانٍ بعد شريان المياه وهو شريان الكهرباء، ونحن واثيوبيا في حاجة ماسة لتقوية العلاقة واستدامتها كأمر استراتيجي للبلدين.
والله الموفق.

الخرطوم : م/ عمر البكري ابو حراز
اخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        مسيخ

        ما كملت قراءة التقرير مما قرأت انو عائد الكهرباء مليارات الدولارات والتي سيدفعها الشعب السوداني لانوليدنا ح يبقى صفر يعني قروش السودان كلها ماشة لاديس و ح نشوف السودانيات شغالات هناك اثيوبيا مصر مقلبونا يا ناس

        الرد
      2. 2
        ذاكر

        جريدة اخر لحظة دي مالكها حبشي ولا حبشيه لا مالها تقراوي وياني تعرفو وياني يعني شنو اسم الاحباش لحكومتهم الحاكمه دي في اديس اببا بمعني الرابطيه قطاع الطرق
        اخر لحظه جويدة صاحبها شغال مدلك الحبش
        يا اخر لحظه قبل ما تكتب موضوعك التافه زيك دا اقرأ اتفاقية ١٩٠٢ بين سودان الانجليز وحبش منليك تفهة السودان الانجليز الأجانب المستعمرين ما فرطوا في حقوق السودان جوا سذج الإنقاذ ديل اللي ما بفهموا كوعن من بوعن وقسموا البلد وسلموا دقنوهم للاحباش اعلم هذا عملاء الاحباش ان سد الخراب هذا بانينوا الاحباش في ارض سودانيه ما اقل سودانية من ام درمان وشندي وحوش بانقا السد بانينو الاحباش في ارض بني شنقول الحبش سرقوا بني شنقول بنفس اسلوبهم في احتلال الفشقه الان بنفس اُسلوب احتلال المصريين لحلايب بنفس اُسلوب احتلال الجنوبين لأبيي
        استحي يا اخر لحظة رسل صحفيك العطاله ديل حول السد بميل او ميلين تجد السكان الأصليين حولها هم نفس احفاد الذين كونوا سنار والسودان هم الفونج والبرتا والقمز والوطاويط وهم خليط العرب مع البرتا والفونج والقمز او سمها العرب والسكان المحليين بمعني السودان كله وطاويط
        اخر لحظه الحبش سرقوا بني شنقول بالليل وبنو السد بالنهار وباعوا ليكم نفس بضاعتكم امشي دار الوثائق واعرف بني شنقول وين يا اغبياء
        بعدين مافي بني شنقول إثيوبي وسوداني في بني شنقول واحد تحت الاحتلال الحبشي وسكانها السودانين القح يذوقون الامرين ظلم ذَو القربي زيكم الجهله بأرضكم وعرضكم وظلم الاحباش الذين يقتلونهم ليل نهار ويعذبونهم لا لشي الا لأنهم سودانيين ولا يستحقون
        اي حق لاثيوبيا تتكلم عنها هل تقدر تقول ان لأي دوله حق في ارض دوله اخري ولا الجهل وغم جامعاتكم المتعددة قلم مارفع بلم

        الرد
      3. 3
        عبد الله

        يفقد السودان الطمي فيقل الإنتاج هو ما حدث لمصر خضارهم مضبلن وقليل

        الرد
      4. 4
        عبد الله

        الخصوبة في مصر تأثرت كثيرا بعد السد العالي وكذلك ستتأثر الخصوبة في السودان وتقل الإنتاجية بغض النظر عن إطالة عمر السدود

        الرد
      5. 5
        simsim

        فعلاً السودان إنتهى، مدام أشباه الرجال و أشباه الصحفين بقو أقلام ماجورة للبيدفع بغض النظر عن المصلحة الأكبر للبلد

        الرد
      6. 6
        ابو البراء

        شكراً باشمهندس عمر البكري أبو حراز .
        حقيقة لأول مرة أقرأ مقال موضوعي ومنسق عن سد النهضة .
        للمنتقدين أقول أن الباشمهندس أبدى رأيه الهندسي بعيداً عن حسابات السياسة أو أي حسابات أخرى لكم أن توافقوه ولكم أن تخالفوه ولكن بدون تجريح . الرجل ما عرفنا عنه الا خير .
        شكراً مرة أخرى باشمهندس

        الرد
      7. 7
        مصطفى

        نقطتين اساسيتين هما :
        1- ما هو مستقبل انشاء السدود فى السودان ؟ هل نقبع لشراء الكهرباء من اثيبوبيا والى متى؟ ومن بمقدوره استدامة دفع تكلفة الكهرباء المستوردة من الخارج بالنقد الاجنبى ؟ متى نولد طاقة كهربائية تغطى احتياجاتنا التنموية،
        ضع خطة استراتجية توضح كيفية استفادة السودان من نصيبه من المياه وكيفية توظيفها لمقالبة احتياجات الزراعة والتصنيع اى زول ما بتكلم من الناحية دى لا خبير ولا يحزنون .
        2- ضرورة تحديد مصلجة السودان المباشرة وغير المباشرة من المشروعات التى تقوم على ضفاف النيل فى اطار مبادرة جوض النيل او غيرها من المبادرات بحيث تكون المصلحة مشتركة لكل الدول وتبادل المنافع شريطة ان تكون هناك اهداف كمية لحساب التكلفة والمكسب .
        الكلام النظرى ما بينفع عايزين اهداف كمية واضحة وبرنامج زمنى محدد فى اطار كل مبادرة وتقييم موضوعى للمصالح والخسائر ، يعنى بنحزن كم من المياه ؟ بنزرع كم فدان ؟ توليد الكهرباء من اية مساقط وكيف ماهى مصادر التمويل ؟ وكم ميقاواط ؟ اعتقد ناس الرى براهم ما بقدرو على الكلام ده ، لابد من الاستعانة باقتصاديين اكفاء لديهم معرفة علمية باساليب التخطيط الاسترانيجى الاقتصادى وتقييم المشروعات ودراسة المخاطر ومراحل التنفيذ وتحديد حجم التمويل المطلوب وكيفية توجيه الموارد الماائية سواء لتوليد الكهرباء او لاستزراع الاراضى احنا محتاجين لناس يبحثوا وبيحللوا مش عاطفة تجاه مصر او اثيوبيا كلهم جيران لكن المصلحة الوطنية اهم وعند خلق مصالح اشتراتيجية مشتركة يصبح بالامكان توطيد العلاقات والاستفادة المتبادلة لكل الاطراف .
        مع الشكر ،،

        الرد
      8. 8
        ودالبدوي

        الشركه الإيطالية هي نفسها التي بنت سد اومو بإثيوبيا والذي انهار بعد أسبوعين من اكتماله ؟؟؟؟؟؟،،!!!!!!!!!
        اذا انهار سد نهر اومو الضعيف التيار والمياه بعد أسبوعين من إنشاءه فكيف حال هذا السد
        هذا السد يبني لكي ينهار ويدمر السودان الذي فشل الغرب في تدميره بالحروب ومن ثم يقسم مابين اثيوبيا وكيانات سودانيه خاصه غرب السودان
        حيث سيموت كل العنصر العربي في ألجزيره والخرطوم والشمالية وسوف تدمر كل البنيات الأساسيه للسودان وبدون ان تخسر اثيوبيا جندي واحد واصلا السد ممول من اسرائيل والغرب ودي صفقه رابحه اثيوبيا
        تذكروا ان ثلثي سكان السودان في الخرطوم وضفاف النيلين
        وأخيرا كان الشيخ فرح ود تكتوك قد قال الخرطوم ياحرقه ياغرقه
        ان الحبش غداريين وأجدادنا قالوا ذللك واهي العدو الرئيسي للسودان
        واعتقد ان الوجود الحبشي الكثيف في السودان ليس مجرد صدفه

        الرد
      9. 9
        جعفر السني

        أحب ان أقول للموهومين بان اثيوبيا دوله صديقه

        هل نسيتم ان كل يوم اثيوبيا تحتل وتقتل حول القضارف ؟؟؟
        الم يستدعي المجلس الوطني وزير الدفاع بخصوص اعتداءات اثيوبيا ؟
        نسيتم ان اثيوبيا تحتل الفشقه منذ عشرات السنين بل تتمدد
        الم تدعم اثيوبيا كل الحركات المتمرده من اجل تدمير السودان ؟
        هل الحاجه للكهرباء تبرر احتمال شبه موءكد لتدمير السودان ؟؟؟؟؟
        حتي لواثيوبيا صرفت ٥ مليار دولار علي السد المنهار ده مبلغ بسيط مقابل احتلال أراضي السودان الخصبة
        كما اجزم بان المصريين يعلمون ان السد سوف ينهار ويجرف معه كل سدود السودان وبالتالي يدمر السودان وان مسالة تعثر المفاوضات إنما هي عباره عن تمثيله مصريه اثيوبيه علي السودان

        الرد
      10. 10
        عزام

        ما شاء الله كل المخابرات المصرية ينتحلون اسماء سودانية ويردوا
        اخر دولة ممكن تتمنى الخير للسودان هى مصر
        سد النهضة خلاص على وشك
        وانتوا مالكم نحن دايرين نغرق
        اولاد رقاصات بصحيح

        الرد
      11. 11
        غريب الله

        الأخ عزام انت تناصر سد النهضه واخرين معك فهل انت مخابرات حبشيه مضاف الي جيش المخابرات الحبشية بالسودان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *