زواج سوداناس

“الإصلاح الآن” تكذب حزب الأمة بشأن دعوتها للملتقى التحضيري



شارك الموضوع :

كذبت حركة (الإصلاح الآن) بزعامة غازي صلاح الدين العتباني المعارضة بالسودان، يوم الإثنين، ما أعلنه حزب الأمة القومي بشأن تلقيهم دعوة من الاتحاد الأفريقي للمشاركة في ملتقى تحضيري، يعقد منتصف هذا الشهر بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وكان رئيس المجلس السياسي بحزب الأمة محمد المهدي، أعلن الأحد، تسلم حزبه دعوة لحضور الملتقى من الوساطة الأفريقية، كما أعلن أن الدعوة شملت حركة (الإصلاح الآن) وبعض الأطراف الأخرى.

وقال مدير مكتب العتباني بالحركة محمود الجمل، طبقاً لموقع سودان تربيون الإخباري “إن الحركة لم تسلم حتى اللحظة دعوة من الوساطة الأفريقية، وما ذكر عن تسلمنا دعوة للمشاركة في ملتقى أديس التحضيري، غير صحيح”.

ويشار إلى أن الاتحاد الأفريقي وزع رقاع الدعوة لقادة الحركات المسلحة في دارفور، والحركة الشعبية – شمال، وابلغهم بمشاركة آخرين، في الملتقى.

وفي غضون، ذلك أعلنت نائبة رئيس حزب الأمة مريم المهدي، أن حزبها تلقى دعوة رسمية من الاتحاد الأفريقي لحضور اجتماع في أديس أبابا هذا الشهر، تحضيراً للحوار الوطني، الذي يسعى لعقده الرئيس عمر البشير بهدف حل أزمات البلد المتعددة.

وقالت: “مؤكد سنكون جزءاً من هذا الاجتماع، ونحن ممتنون للاتحاد الأفريقي ولآليته العليا”. وأضافت المهدي: “نأمل في اجتماع قصير يستمر يومين أو ثلاثة، نتفق خلاله على لوائح الحوار الوطني وإجراءاته”.

وأوضحت المهدي أنه في حال نجح اجتماع أديس أبابا، فهو سيفتح الطريق أمام حزب الأمة للالتحاق بالحوار الوطني، وكذلك أمام عودة والدها إلى البلاد.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *