زواج سوداناس

العدل والمساواة “الجديدة” تُعلن رسمياً الانضمام للحوار



شارك الموضوع :

أعلن رئيس حركة العدل والمساواة الجديدة، منصور أرباب، انضمامهم رسمياً لأعمال مؤتمر الحوار، الذي يجري حالياً بين الفرقاء السودانيين بالخرطوم. وأكد على أنهم كانوا ولا يزالون يدعمون الحوار، وعدّه فرصة نادرة للشعب السوداني لبناء الوطن.
وأبلغ أرباب الصحفيين بالمركز الإعلامي، الثلاثاء، بأنهم جاءوا لتوضيح أسباب مشاركتهم للإيمان التام بأهمية التحاور لحل القضايا الوطنية، والتي ظلت محل خلاف بين المجتمع السياسي السوداني لسنوات طويلة.

ودعا الكل للمساهمة في بناء السودان، ممتدحاً قرارات الرئيس البشير، بتمديد وقف إطلاق النار وفترة الحوار لإشراك مزيد من الممانعين، وأكد أنهم من خلال تجوالهم داخل لجان الحوار، التقوا بالعديد من الأحزاب والقوى المشاركة، حيث تم تبادل الآراء والأفكار للتعاون في المستقبل .

وفي السياق كشف عضو آلية “7+7″، عبود جابر، عن اجتماع للآلية خلال الأيام المقبلة، للوقوف على ترتيبات عودة الممانعين ودراسة مواقفهم، معلناً عن رغبة متجددة لعدد من القيادات والحركات المؤثرة للدخول في الحوار.

وتوقع جابر عودة الصادق المهدي للمشاركة بالحوار في أي لحظة، ورأى أن تمديد أجل الحوار يؤكد حرص الرئيس ليشارك الجميع في المؤتمر وتقدير أوضاع الممانعين، ونبّه لتهيئة لجان الحوار وإتاحة الفرصة للكيانات السياسية والمنظمات والحركات، للإدلاء برؤاهم حول موضوعات الحوار المطروحة.

وكانت لجنة الحريات قد أشارت لأهمية تضمين حقوق الوالدين والمسؤولية الاجتماعية والزكاة بالدستور الجديد، وأن يتم تنفيذ هذه الحقوق عبر الأجهزة العدلية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *