زواج سوداناس

فتاة قامت ببيع هاتفها و تفاجأت بصورها عارية على المواقع الإباحية !



شارك الموضوع :

جرائم التهديد و نشر الصور أصبحت متاحة بشكل هستيري لدى أي فنى صيانة أجهزة المحمول ، و هناك بعض الأشخاص من أصحاب النفوس الضعيفة يقومون بنشر صور الفتيات التي كانت على الهاتف ، حتى و إن كانت هذه الصور عادية و ليست إباحية.

تعتبر هذه الواقعة ليست بغريبة ـ فقد حدث مثلها الكثير ، و راح ضحيتها العديد من الفتيات و السيدات عندما وجدن صورهن على مواقع التواصل الإجتماعي ، و المواقع الإباحية.

الأمر الذي يسبب للإناث عدة مشاكل ، ففي حالة إذا كانت المرأة متزوجة و يتفاجأ زوجها بصورها على هذه المواقع يصل الأمر إلى حد الطلاق ، و مشاكل أخرى كثيرة من هذا النوع.

وفي مقطع فيديو نشرته قناة الحياة عبر قناتها على موقع اليوتيوب ، تظهر فيه الفتاة الضحية و هي تروي التفاصيل كاملة.

تقول صاحبة الرواية أنها قامت ببيع هاتفها المحمول منذ أكثر من عشرون يومًا ، و في ذات المرات أتى خطيبها إليها و معه مجموعة من الصور الخاصة بها ، فسألته كيف أتيت بهذه الصور ، و أنها كانت على هاتفها ، فأخبرها أن أحد أصدقائه رأى الصور على مواقع إباحية.

دنيا الوطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        زول ساااي

        لو عندك الرغبة تبيع جوالك وكانت فيها صور خاصه ..
        ممكن تبيع عادي ..
        لكن بعد تعمل الخطوات الاتيه
        الخطوه الاولي/ تعمل فرمطه للمره الاولي.
        الخطوه الثانية/ بعد ما عملت الفرمطه الاولي
        تشغل الفيديو تسجيل وتضع الموبايل ف الطربيزه لحدي الذاكره تتملئ للنهايه
        الخطوه الثالثه/ تعمل فرمطه للمره الثانية
        ب كده حتي لو تم إعاده التسجيل الممسوح ب برنامج ح يلاقي فيديو فاضي

        الرد
      2. 2
        واحدة مرت من هنا

        لو بطلتوا استعمال اجهزة الموبايل فى التقاط الصور والفيديوهات يكون احسن واشرف لانها اكييد اثناء ارسالها بتمر عبر وسائط اخرى .. واذا كان وﻻ بد فالافضل تكون محتشمة

        الرد
      3. 3
        Abu Ahmed

        هو أصلا الواحدة تصور نفسها في وضع مخل لييييه … والله نحن الواحد جوه غرفتو قعد يتلفت مليون مرة قبل ما يقلع هدومو
        اللهم آمن روعاتنا وأستر عوراتنا يا رب

        الرد
      4. 4
        عمدة

        صدقت ياابو احمد،والله في الغرفة المغلقة عند النوم مرات “تردم البطانية”او لاتستقبل السماء بالعورة المغطاة،كله حياءا من الله،فكيف تصور نفسك في وضع غير محتشم؟
        حتى لو لم نصل درجة الإحسان،وهي ان تعبد الله وكأنك تراه،فإن لم تكن تراه ،فإنه يراك،لو لم نصل لهذه الدرجة يجب أن نتستر لأن معنا’عمار’ وقبيلة الجن يروننا من حيث لا نراهم،وعدم الحشمة من مسببات المس من الشيطان.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *