زواج سوداناس

والي الخرطوم: “الإمارات” تتكفل ببناء محطتين للمياه بالولاية بتكلفة (260) مليون دولار


والي الخرطوم

شارك الموضوع :

أعلن والي الخرطوم فريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين والي الخرطوم عن تكفل دولة الأمارات العربية بإنشاء محطتين للمياه بولاية الخرطوم إنتاجية المحطة الواحدة (300) الف متر مكعب في اليوم بتكلفة (260) مليون دولار .
وأكد الوالي خلال مخاطبته نفرة العاملين بوزارة المالية بالولاية لإنفاذ موازنة العام 2016م ان اكبر تحد يواجه وزارة المالية هو توفير التدفقات النقدية لكل وحدات الولاية وإنفاذ الموازنة بنسبة تفوق100% خاصه وإنها ميزانية غير تقليديه كالتي تجاز كل عام مشيراً الي ان أهم تحد استطاعت الموازنة تجاوزه هو خلوها من مبيعات الأراضي ومع ذلك تمكن العاملون بوزارة المالية من تقديم مقترحات لتعويض فاقد الأراضي بالإضافة الي دعم الحكومة الاتحادية لمتطلبات العاصمة القومية مضيفاً ان ابرز المؤشرات تمثلت في تخصيص موازنة خاصة بالريف تهدف في الأساس الي دعم الريف كقطاع منتج يسهم في اقتصاديات الولاية وأعلن والي الخرطوم عن دعمه للعاملين بوزارة المالية براتب شهرين تقديراً لجهدهم في إعداد الموازنة .
الأستاذ/ عادل محمد عثمان وزير المالية والاقتصاد وشئون المستهلك أكد ان الموازنة ستعمل علي تحقيق الغايات الرئيسة التي أعلنها والي الخرطوم وقال الوزير انه وبحكم معاصرته الطويلة لموازنات ولاية الخرطوم فانه لأول مرة تشهد الموازنة مراحل إعداد ومشورة علي كافة المراحل ولأول مرة تطرق الولاية أبواب المجلس الوطني لعرض الموازنة .
الأستاذ/ آدم عوض الله آدم مدير عام وزارة المالية استعرض إجمالي موازنة العام 2016م حيث بلغت جملة الإيرادات (8,3) مليار جنيه منها (7,3) مليار جنيه موارد ذاتيه ومليار جنيه تمويل مصرفي وتم تخصيص مبلغ (4,5) مليارات جنيه للتنمية بنسبة (55%) معلناً ان الولاية سددت كل التزاماتها للبنوك للعام 2015م ووجدت إشادة من بنك السودان المركزي والبنوك التجارية .

الخرطوم 7-1-2016(سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ناس

        يعني ما دفعتوا فيها ولا دولار واحد بكره بتبقي حنفيتكم بقروش

        الرد
      2. 2
        امريكي

        الغفوا

        الرد
      3. 3
        Ali

        يا اخوانا براحة كدة قبل ما المصريين يسمعوكم حسع يطلعوا يقولو دى مؤامرة، لانو الحبش ديل عملوا ليهم كابوس من أي حاجة تقرب من النيل.

        الرد
      4. 4
        محمد أحمد

        طبعاً حا تظهر الفهلوة هنا و يمشي واحد من الجماعة إلي الصين و يتفق مع شركة أي كلام لتنفيذ المحطات بأقل من عشرة مليون دولار و الباقي يتوزع علي الجماعه., متزكرين بصات الوالي المنتهية الصلاحية, وين بص الاكورديون بتاع عبدالرحمن الخضر بالمناسبة, و مصفاة الخرطوم كان مفروض تكون فرنسية بتقنية عالية جداً و زمن صيانة أسبوع أو أكثر شوية لكن في آخر لحظة واحد مشي الصين و جاب شركة بسعر أقل كتير جداً من الشركة الفرنسية.

        الرد
      5. 5
        abujaloon

        ليه الامارات تعمل لينا والبلد خيراته كلها مسروقة, السودان حاليا اكبر دولة افريقية منتجة للذهب, بلد شغالة بالفارقة, الي متي الشحدة شئ مقرف. محل الذهب الذي تمت سرقته قبل ايام قيمة الذهب المسروق تعمل للبلد تلاتة محطات مياه بدل اتنين

        الرد
      6. 6
        الفيلسوف السوداني

        سبيل الامارات ……………..!!! نازل ؟؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *