زواج سوداناس

ولي ولي العهد السعودي يكشف تفاصيل حكم القتل في النمر.. ويؤكد: لن نسمح بإندلاع الحرب مع إيران



شارك الموضوع :

كشف ولي ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، على عن تفاصيل تنفيذ حكم القتل في المدان السعودي “نمر نمر” ، وذلك خلال لقاء أجراه مع صحيفة “إيكونوميست” البريطانية.

قال “بن سلمان” إن تنفيذ القتل في “النمر” جاء بعد محاكمة عادلة، وكان لكل المتهمين في القضية الحق في توكيل محامين، كما أن جلسات المحاكمة كانت في العلن، وسُمح فيها بالتغطية الإعلامية، مشيرًا إلى أن الحكم لم يفرق بين سني وشيعي، ولكنهم يخضعون للمحاكمة التي بدورها تصدر الحكم ثم يتم تنفيذه.

وعن سؤاله عن سبب قطع العلاقات الديبلوماسية مع إيران، قال “بن سلمان” إن المقاطعة جاءت بسبب محاولة إيران التدخل في الشأن السعودي بعد إعدام النمر، مضيفا أنه “كان من الغريب حدوث مظاهرات في إيران ضد السعودية،ما هي العلاقة بين إيران وإعدام مواطن سعودي بقرار من القضاء السعودية، إن كان هذا يدل على شيء فإنما يدل على محاولة إيران التمدد وفرض نفوذها على دول المنطقة”.

وأجاب “بن سلمان”، عن احتمال نشوب حرب بين المملكة وإيران، فائلًا “الحرب بين السعودية وإيران هي بداية لكارثة على المنطقة كلها، وسيكون لها أثرًا كبيرًا على العالم كله، ولن نسمح بذلك أن يحدث، ومن يدفع في هذا الاتجاه ليس لديه رجاحة عقل”.

وأضاف ولي ولي العهد السعودي أن المملكة لا تنوي التصعيد أكثر بخصوص عملية إعدام 47 من مواطنيها، مؤكدًا أن التوتر بين المملكة وإيران بلغ ذروته ونحاول عدم تصعيده أكثر من ذلك، ولكن فقط نرد على الخطوات التي يتم اتخاذها ضد المملكة”كما أكد بن سلمان أن سحب الممكلة لبعثتها الديبلوماسية من إيران جاء بعد مخاوف من الإعتداء على أحد أفراد البعثة أو أبناءهم، ما قد يترتب عليه تصعيد حقيقي. وعن سؤاله،”هل تعتبر إيران العدو الأكبر للسعودية؟”، أجاب بين سلمان قائلاً: “أتمنى ألا تكون”.

سبق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ابو القنفد

        الكلام يمهد لاعادة علاقات السعودية مع ايران
        موقفنا حينها سيكون جبان هههههههنهن
        .
        .
        يا بتاع النيلين الموقع واقع معظم ياعات اليوم نرجو تغيير الاستضافة
        واذا حبيت اتبرع لكم باستضافة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *