زواج سوداناس

تعطل أكثر من (500) باص بمواصلات الخرطوم



شارك الموضوع :

استدعت لجنة التخطيط بمجلس تشريعي ولاية الخرطوم مدير النقل والبترول بوزارة البنى التحتية، صلاح محمد، حول المسألة المستعجلة التي تقدم بها العضو ماهر، بخصوص أزمة المواصلات بالولاية، ونقل عضو اللجنة إبراهيم فضل السيد، عن مدير النقل قوله: إن أعداداً كبيرة من البصات غير مؤمنة، بجانب وجود بصات مملوكة لأفراد لم تباشر العمل بالمواقف، وكشف السيد عن تعطل (50)% من جملة (1067) باصاً، وتوقف أكثر من (30) باصاً تعمل في خطوط بحري وشرق النيل، وفقاً لمدير النقل. وإنتقد السيد شركة المواصلات لعدم توفيرها لإسبيرات البصات، وقال: (لا يعقل أن تستورد هذا العدد الكبير من البصات ولم توفر الإسبيرات)، وأضاف: (يتم أخذ الإسبير من البص المتعطل للبص الذي يعمل في الخط)، وانتقد ضعف الرقابة في مواقف المواصلات ما أدى إلى زيادة التعرفة بنسبة (50)% لبعض الخطوط، مشيراً إلى شكاوى أصحاب المركبات العامة من ارتفاع سعر الإسبيرات.

 

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        مريسة

        حال تفقع المراره .. معقول البلد دي مافيها
        ودحلال قلبو علي الوطن والمواطن يخسي عليكم
        يامامربيين كلكم جاييين من بيوت فقيره وكل اهل
        اعرفوكم فردا فردا ياجيعانين يافاسدين كل العدد ده
        معطل كل البصات دي خربانة ياخربانين والله وجعه تشق
        وتخلي الواحد اطلع من طورو .. معقول ياناس ده
        حاصل في البلد .. معقول ديل بشر معقول البشير
        لسه بفتش للدليل .. ياسبحان الله

        الرد
      2. 2
        عارف وفاهم

        (( وقال: (لا يعقل أن تستورد هذا العدد الكبير من البصات ولم توفر الإسبيرات)، وأضاف: (يتم أخذ الإسبير من البص المتعطل للبص الذي يعمل في الخط))……كل هذا لأن الحكومة بددت الجهة الوحيدة التي كانت مسؤولة عن استيراد أنواع الآليات التي تصلُح في السودان ويتم إستيراد كل العربات الحكومية عن طريقها ، وهي ” النقل الميكانيكي” لذلك صار كلُ من هبّ ودبّ يُسمسر في إستيراد أي شيء لا يكون صالحاً بعد مرور فترة زمنية قصيرة جداً في عمر الآليات لذلك ستكون البلد مثل مقبرة العربات والباصات والدليل عدد الباصات المعطوبة في العاصمة فقط في الخبر أعلاه.

        الرد
      3. 3
        salahaldeen

        العمولات !!!!!!!!!! والرشاوي!!!!!!!!!! والكسب الغير مشروع !!!!!!!!!! وموت الضمير !!!!!!!!!!!!!والإنسان الذي لا يخاف الله ولا يخشى عقابه خاف منه !!!!!!!!!!!!!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *