زواج سوداناس

أبغض 5 مهن تثير استياء السكان في الإمارات



شارك الموضوع :

1. مراقب المواقف: عندما تستدعي طبيعة عملك أن توقف الناس و تعطيهم مخالفات و تفرض عليهم غرامات، فمن الطبيعي أنك لن تكون الشخص الأكثر شعبية في المدينة، ومن البديهي أن كل من يتخذ مواقف غيرمسؤولة و يعرض الآخرين للخطر يجب أن يعاقب، ولكن عندما يتم تحرير مخالفة لأن السائق تأخر دقيقتين فقط تاركاً سيارته في مكان غير مخصص للوقوف فمن الصعب على الكثيرين تقبل هذا الأمر.

2. باعة بطاقة الائتمان: إذا كنت بائع بطاقات إئتمانية فأنت حتماً لست مسؤولاً عن الأزمة المالية لعام 2008، ولكنك بالتأكيد لا تساعد في حل الأمور إذا كنت تحاول إقناع الناس بسهولة إخراج بطاقات الائتمان التي لا يحتاجونها ، أو إقناعهم باقتراض المزيد من الأموال لتحصل على العمولة دون أن تفكر في عواقب هذا التصرف .

3-سائقي سيارات الأجرة غير المرخصة: سائقي سيارات الأجرة الغير مرخصين هم في الحقيقة يجوبون الشوارع بحثاً عن ضحايا، و يتجرؤون على الادعاء بأنهم يستخدمون العداد و لكنهم ينسون دائماً التذكير بأن سيارات الأجرة الغير مرخصة هي غير قانونية كليا .

4. الوكلاء العقاريون: نادراً ما يكونون جديرين بالثقة ، فهم دائماً سعداء بالحصول على مالك في مقابل حد أدنى من الخدمات و من الصعب جداً الحصول على أي تعويض من وكلاء العقارات ، أما في حالة بحثك عن سكن للإيجار فقد لا تلتقيه أبداً فهو يترك المفاتيح مع موظف الاستقبال لتقوم بالزيارة بمفردك و هذا مقابل 10 في المئة من قيمة الإيجار .

5-باعة الخدمات المالية: هؤلاء يحتلون المرتبة الأولى فهم يفعلون المستحيل ليبيعوا لك خدمات لا فائدة منها فقط ليرفعوا عمولتهم ، و من النادر أن تجد مستشاراً مالياً جديراً بالثقة، و نحن لا ننكر وجودهم ولكن كثرة المحتالين شوهت إلى حد كبير سمعة هذه المهنة و جعلتها أبغض المهن التي يمكن أن تجدها في الإمارات .

مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *