زواج سوداناس

(400) سوداني عالقون بزامبيا بسبب انتهاء التعامل بالجواز الأخضر



شارك الموضوع :

يواجه أكثر من (400) سوداني ما بين الفرد والأسرة من أفراد الجالية بدول زامبيا وزمبابوي وملاوي، مشاكل في الإقامة، بسبب انتهاء التعامل بالجواز الأخضر القديم بعد انتهاء إقاماتهم هناك وعدم حضور تيم من وزارة الداخلية، من أجل استخراج الجواز الالكتروني الجديد.
وأبلغ أحد أفراد الجالية السودانية بالعاصمة الزامبية “لوساكا” مراسل قناة الشروق السابق “ناجي فاروق” (المجهر)، مطالبة الجالية السودانية بزامبيا وزمبابوي وملاوي وزارة الداخلية، بالتدخل الفوري فيما يتعلق بأمر الجوازات الالكترونية، وابتعاث وفودها نسبة لانتهاء التعامل بالجواز الأخضر وتضررهم من هذا الأمر، فيما يتعلق بتمديد فترة الإقامات. وأكد “ناجي” أن عدد السودانيين في تلك الدول حوالي (400) شخص ما بين الفرد والأسرة ومعظمهم يواجهون إشكاليات انتهاء إقاماتهم، في ظل صعوبة سفرهم إلى السودان لارتباطهم بالعمل وأبناؤهم بالمدارس. وقد أكملت الجاليات ترتيباتها وأوراقها الخاصة باستخراج الجواز الالكتروني، فقط ينتظرون وفد هيئة السجل المدني والجوازات.
وكان وزير الداخلية الفريق “عصمت” قد قطع وعداً إبان زيارته لزامبيا وحضوره مؤتمر وزراء الداخلية، بدول منظمة الكوميسا في الربع الثاني من العام المنصرم، وعد بابتعاث لجنة من السجل المدني والجوازات لاستخراج الرقم الوطني والجواز الالكتروني، الأمر الذي تترقبه الجاليات بدول الجنوب الأفريقي حتى الآن.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *