زواج سوداناس

السودان.. 90 يوما على مسيرة الحوار الوطنى ..الوصول للنهايات المنتظرة



شارك الموضوع :

يشارك أكثر من 112 حزباً سياسياً و36 حركة مسلحة بعد انضمام أربع حركات جديدة هي حركة تحرير السودان الثورة الثانية بقيادة أبو القاسم إمام وحركة تحرير السودان للعدالة بقيادة الطاهر والحركة الشعبية قطاع الشمال بقيادة بريمة حمدان وحركة العدل والمساواة الجديدة بقيادة منصور أرباب , يشاركون فى فعاليات مؤتمر الحوار الوطنى الذى انطلق منذ ثلاثة اشهر اى منذ العاشر من اكتوبر الماضى و قد تم الاتفاق على أكثر من 80% من القضايا الأساسية حيث مضى العمل في اللجان الست بسلاسة و حرية كاملة بينما طرح الأعضاء أفكارهم بكل حرية دون حجر لرأي أحد الامر الذى وجد اشادة من مختلف المنظمات الإقليمية والدولية التى زارت قاعة الصداقة والتقت لجان الحوار .
ولقد سارت أعمال لجان الحوار وفق ما هو مخطط له وقد عقدت خلال هذه الفترة 171 اجتماعا وناقشت 435 ورقة واستمعت إلى 32 محاضرة من خبراء وأكاديميين خارج اللجان.ويقول الرئيس المناوب للجنة الهوية عمر مهاجر إن اللجنة شارفت الى نهاية أعمالها وستستعرض المشروع الابتدائي الأول للتوصيات في شكلها قبل النهائي.
وقال الاستاذ محمد أحمد صديق عضو لجنة العلاقات الخارجية بالحوار والمتحدث الرسمى باسم اللجنة بالانابة ان نسبة القضايا المتفق عليها داخل اللجنة بلغت 85% مشيرا الى ان ذلك يعد مؤشرا واضحا لنجاح المخرجات التى اتفق عليها اغلب الاعضاء من الاحزاب السياسية والحركات المسلحة والشخصيات القومية مبينا ان اللجنة قادرة على تجاوز النقاط المختلف حولها.
بينما أعلن رئيس لجنة قضايا الحكم وتنفيذ مخرجات الحوار الوطنى البروفيسور بركات موسى الحواتى عن توصل اللجنة الى إتفاق حول عدد من النقاط فى مقدمتها الاتفاق على دستور دائم يعبر عن إرادة الشعب وضامن لاستقلال القضاء وسيادة حكم القانون مؤكدا علي ضرورة سمو الدستور على ما عداه . و الإبقاء على المجلس الوطني الحالي مع إجراء التعديلات التي تقتضيها المرحلة حسبما تتوصل اليه مخرجات الحوار بجانب الاتفاق علي مراجعة كافة القوانين القائمة وإخضاعها لتتوافق مع الدستور نصا وممارسةً ،والرقابة على دستورية القوانين مع وضع الضوابط التى تحد من تجاوز التشريعات والاستقلال التام للمحكمة الدستورية والقضاء .
أكد رئيس لجنة قضايا الحكم وانفاذ مخرجات الحوار بروفيسور بركات موسى الحواتي أن اللجنة توصلت لعدد من المخرجات من بينها انتخاب رئيس الجمهورية من قبل الشعب وقيامه بتعيين نائبه. واضاف الحواتي انه من ضمن المخرجات التي اقرتها اللجنة قيام القضاء باقتراح رئيس للقضاء علي ان يعتمده رئيس الجمهورية ، كما اكدت اللجنة علي اقرار مبدأ الحكم الراشد وما يتعلق به من ضوابط تتعلق بالمسألة ومبدأ الشفافية وتوفير احتياجات المواطن بالكفاءة اللازمة وفيما يتعلق بهيئة اعداد الدستور اوضح ان اللجنة رأت بأن تحال هذه المسألة للموفقين للاختيار بين لجنة قومية تتشكل من الاحزاب والخبراء والمختصين وذوي الخبرة وبين ان تتولاه جمعية تأسيسية منتخبة.
كما أعلنت لجنة الحريات والحقوق الأساسية بالحوار الوطني فراغها من غالبية المهام الموكلة إليها ، مبينة أنها وصلت الآن إلى أعتاب إخراج التوصيات.وقال الأستاذ ابوبكر احمد الرئيس المناوب للجنة إن المؤشرات تشير إلى تسارع الخطوات المتقدمة نحو تأسيس دولة القانون والحقوق وفقاً للوائح والقوانين المنظمة لذلك، مبيناً أن ما يدور حاليا باللجنة سيفضي إلي مخرجات يتوافق عليها الجميع تقود إلى استقرار دائم بالبلاد.
خلال الشهر الثالث بالتحديد من عمر مسيرة الحوار صدرت تصريحات عديدة بشأن الحوار نقتطف منها على سبيل الذكر ما اكده حزب الامة الوطنى المشارك فى الحوار الوطنى بانه مع اجماع القوى السياسية فى الامور التى تتفق عليها ايا كانت حكومة قومية ، وطنية ، او انتقالية موضحاً أن قيام حكومة انتقالية يشترط ان تقوم على حلحلة كل المشاكل والقضايا التى تشكل مهددا رئيسيا لاستقرار وأمن البلاد .
كذلك أعلن الفريق روبرت وليم اسكندر رئيس حزب الحركة الشعبية جناح السلام رفض طرح الحكومة الانتقالية لأنه سيقود إلي فوضي في البلاد, مضيفا ” أن الساحة السياسية تشهد نقاشا كثيرا حول مستقبل الحكم وانتظارا لمخرجات ومآلات الحوار الوطني والتي يتوقع أن يتم بموجبها إعداد دستور جديد يعيد ترتيب الأوضاع وفي مقدمتها موضوع الحكم” .
وقال الأستاذ عبد الله حمدان القيادى بالمؤتمر الوطنى بولاية غرب كردفان أن الحوار الوطنى يمثل الاساس لحلحلة كل مشاكل البلاد وأن الملتحقين بالحوار من ابناء الوطن سيسهمون بفاعلية عبر لجانه المختلفة لتكون مخرجاته مرضبة ويتم التوافق عليها .
ايضا أشارت الأستاذة عبلة مهدي عضو المجلس الوطني عن ولاية شمال كردفان إلى أهمية مشاركة البرلمان في الحوار الوطني بإعطائه فرصة للوصول إلى قواعده بكل مكوناتها لمعرفة آرائها حول الحوار ورفع رؤاها إلى لجان الحوار الست.
وأكد حسين حمودي عضو الحركة الشعبية جناح السلام المشاركة في الحوار الوطني تمسك حزبه بالحوار الوطني مبينا أن ان الحركة جربت السلاح و لم يجدِ نفعا .
كما قال الاستاذ عبود جابر الامين العام لمجلس احزاب حكومة الوحدة الوطنية عضو الالية التنسيقية العليا للحوار لجنة (7+7) إن الحوار مشروع وطني استراتيجي مؤكدا أن المجلس سيعمل مع الاحزاب والحركات والمواطنين لإنجاحه.
ايضا أكد حزب الدعم الوطني تمسكه بمنهج الحوار الوطني كوسيلة لحل كافة قضايا الوطن منوها الي أن استجابته لدعوة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية التي أطلقها في يناير 2014 بشأن الحوار الوطني تجئ انطلاقا من المبادئ التي يقوم عليها الحزب والمتمثلة في دعم السلام والاستقرار والتداول السلمي للسلطة.
بينما شدد الاستاذ بابكر دقنه وزير الدولة بوزارة الداخلية رئيس حزب الامة المتحد علي اهمية مشاركة كل القوى السياسية و الحركات المسلحة في فعاليات الحوار الوطني الذي يجري حاليا بقاعة الصداقة بالخرطوم .
اكد الاستاذ عبدالله عبدالكريم عزاادين نائب رئيس حركة جيش تحرير السودان للعدالة ان الحوار الوطنى المنعقد حاليا بقاعة الصداقة حوار شجاع مشيدا بالمبادرة التى طرحها رئيس الجمهوريه ووصفها بانها مبادرة ناجحة نفذت من خلالها التقاء اغلب الحركات المسلحة والاحزاب السياسية فى طاولة من اجل مناقشة وبحث القضايا التى لازالت تشكل مهدد رئيسى للبلاد .
ووصف الناطق الرسمي لحزب البجا القومي عثمان الباقر عثمان الحوار الوطني بانه ثورة في طريق تصحيح المسار السياسي والاجتماعي والمجتمعي في السودان.
فى ذات السياق أكدت حركة العدل والمساواة جناح (دبجو) أن الحوار الوطني جاء لتوافق أهل السودان على خارطة طريق تمكنه من تخطى التحديات التي تشكل مهدد رئيسي لاستقرار البلاد.
ودعا حزب الإصلاح الوطني احد الأحزاب المشاركة في الحوار الوطني بقاعة الصداقة ، إلى قيام حكومة مهام وطنية وليس حكومة انتقالية، برئاسة المشير عمر البشير رئيس الجمهورية لفترة محددة من الزمن عبر انتخابات حرة ونزيهة بشكل مختلف تدخل فيها جميع القوى الوطنية على أن الفائز هو الذي يحكم السودان .وقالت الأستاذة تقوى صديق الطاهر ممثل حزب الإصلاح الوطني بلجنة الحريات والحقوق الأساسية إن الحزب أعلن انضمامه للحوار منذ المبادرة التي أعلنها رئيس الجمهورية عبر خطاب الوثبة الشهير إضافة للضمانات المعلنة وهذا مؤشر واضح لنجاح الحوار.
واكدت الناشطة السياسية، الشخصية القومية في الحوار الوطني تراجي مصطفى اهمية اعمال النظر الفاحص والتحلي بالنضج السياسي في عملية الحوار الوطني بهدف الوصول لصياغة القضايا محل الخلاف في قوالب وطنية يتفق حولها الجميع .
وقالت “إن القضايا التي يناقشها الحوار الوطني في محاوره الستة رغم انها محدودة الا اننا كسودانيين احتربنا حولها لزمن طويل لذا لابد ان يقوم الحوار علي نضج سياسي متجرد من كافة المصالح الخاصة وبالتي هي احسن لصياغة القضايا المختلف حولها في قوالب سياسية وطنية ترضي الجميع “. وشددت تراجي ، علي اهمية السلام المجتمعي لحقن الدماء مشيرة الي اهمية ترتيب الاولويات في عملية السلام وتعزيز قيمة الامة داخل السودانيين لتحقيق الديمقراطية المنشودة .
قال الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي كمال عمر إن الحوار الوطني يعد من أفضل المواقف السياسية التي تم اتخاذها في تاريخ السودان منذ الاستقلال.
وأوضح لدي مخاطبته ندوة الاستقلال التي نظمتها اللجنة العليا لاحتفالات البلاد بالذكرى 60 لاستقلال السودان بقاعة الصداقة بالخرطوم اليوم إن الحوار سيفضي إلي توافق وطني يحقق الرضاء بين كافة أهل السودان.
اكد الاستاذ مصطفى محمود رئيس الحزب الاشتراكي الناصري أن الحوار الوطني هدف وأساس لحل كل القضايا الوطنية وان كل القوى السودانية تؤمن بان لا مخرج لقضايا البلاد إلا عبر الحوار الوطني.
أكد حزب التغيير الديمقراطي أن مشاركته في الحوار الوطني ، لإيمانه بأنه المخرج والحل الأفضل لقضايا البلاد ، مؤكداً أن الحرب لم تعد الآلية المثلى لحل النزاعات ونيل الحقوق.
وقال عبده محمد الطيب القيادي بحزب التغيير الديمقراطي في تصريح له بالمركز الإعلامي للحوار الوطني اليوم ، إن الحرب أقعدت بالبلاد وأنهكت الميزانية العامة وأضعفت اقتصاد البلاد فكان لابد من الاستجابة لنداء الحوار ، مشيراً إلى أن من فلسفة الحزب ترتكز على قبول الآخر والتداول السلمي للسلطة ونبذ الحرب.
أكد بحر إدريس ابو قردة رئيس حزب التحرير والعدالة أن الحوار الوطني الذي يجري بقاعة الصداقة الآن حوار جاد لأنه يبحث فى كل القضايا الوطنية مبيناً أن من يأتي من الممانعين للحوار لن يجد ما يناقشه.
وأشار إلى أنه لضمان إنفاذ مخرجات الحوار كونت لجنة خاصة بذلك مؤكداً أن المخرجات خط أحمر وستضمن في الدستور.
واضافت تراجي ان تقليل الصرف علي التعليم كان سببا في انتشار العديد من الظواهر السالبة في المجتمعات السودانية داعية الي الاتفاق علي حد ادني لمعايير حقوق المواطنة .
واضافت ان الصراع المرير الذي تشهده دولة الجنوب كان بسبب عدم التبصير بمفهوم الدولة وسط ابناء الجنوب قبل الانفصال .
وقال امين الإعلام بالإتحاد الوطني للشباب عبد الرحمن محمد عبد الرحمن إن المنبر ياتي ضمن برامج الحملة الاعلامية الشبابية لإسناد الحوار الوطني، مشيراً إلى دور الشباب الفاعل في دعم عملية الحوار من خلال إستنفار كافة قواعده بالمركز والولايات وعقد مجموعة من الورش التنويرية حول أهمية الحوار اضافة لمنابره الجوالة المختلفة التي هدفت إلى تنوير المواطنين بأهمية الحوار .
أكد دكتور التجاني سيسي رئيس السلطة الإقليمية لدارفور عضو لجنة “7+7” أن الحوار الوطني ماض إلى غاياته ، مؤكدا أن الحوار يقوم علي ثوابت ، وأن مخرجاته التي ستنفذ دون شك ستفاجئ الجميع ، وأبان سيسي أن مبادرة رئيس الجمهورية حول الحوار الوطني والتي جاءت في الوقت المناسب لم يشهدها العالم إلا بعض الدول علي المستوي الإقليمي والدولي ، مشيداً بمستوي النقاش داخل لجان الحوار في القضايا المطروحة.

قامت وفود رسمية وشعبية بزيارة مقر مؤتمر الحوار الوطنى بقاعة الصداقة وتحديدا فى الشهر الثالث من عمر المؤتمر حيث زار وفد من الآلية الأفريقية لمراجعة النظراء(النيباد) برئاسة السفير أشرف راشد مقر أمانة الحوار الوطني واطلع على سير العمل داخل لجان الحوار.
وسجل وفد من أعضاء مجلس الولايات زيارة لمقر الامانة العامة للحوار الوطنى برئاسة د. عمر سليمان رئيس المجلس والتقى الوفد بالامين العام للحوار البروفيسور هاشم على سالم الذى اطلع الوفد على مجريات الحوار حتى الآن والجهود التي تبذلها الامانة العامة في سبيل انجاح الحوار مؤكداً ان اللجان تسير بخطى ثابتة بعد انتها المرحلة الاولى والدخول في المرحلة الثانية من عمر الحوار .
فيما سجل وفد من الادارة الأهلية بولاية الخرطوم زيارة لمقر الامانة العامة للحوار والتقى الوفد بالامين العام للحوار الوطني بروفيسور هاشم علي سالم وطالب الوفد لجان الحوار الوطنى بضرورة وضع مقترحات تعيد للادارة الأهلية هيبتها وسلطتها ، فى وقت اكد فيه عضو آلية (7+7) فضل السيد شعيب وقوفهم مع الادارة الاهلية بإعتبار انها كانت واحدة من اهم آليات الحكم بالبلاد واكدت قيادات الادارة الاهلية دعمها الكامل للحوار الوطنى الذى وصفته بالمخرج الوحيد لازمات البلاد .
كما عبر الوفد الشعبي المصري الزائر عن تطلع الشعب المصرى الي نتائج ايجابية للحوار الوطني الدائر الآن، لبدء صفحة جديدة من استقرار السودان والوصول الي مخرجات طيبة تنعكس ايجابا علي الوطن العرب ي.
وقال رئيس الوفد محمد العمراني في تصريحات صحفية بالمركز الاعلامي للحوار الوطنى عقب زيارة الوفد لمقر الحوار، ان الحوار الوطني السوداني فرصة لدفع العلاقات السودانية المصرية علي مختلف الاصعدة.
وفى فترة الشهر الثالث المنقضى من عمر مؤتمر الحوار قدمت العديد من المقترحات صيغت بعضها كتوصيات من بينها مطلب حزب التحرير والعدالة بإقرار معادلة إجتماعية تجمع السودانيين دون تمييز، وترتكز علي إدارة للتنوع الثقافي والاثني والديني للسودان .
فيما اكدت قيادات الادارة الاهلية والعمد دعمهم للحوار الوطني والمجتمعي , واستمراريته ، داعين لأهمية الاعتراف بالادارة الاهلية ودورها في ارساء السلام الاجتماعي .
وناشدت قيادات الإدارة الأهلية في اللقاء الذي نظمه منبر نساء الأحزاب بقاعة ديوان الحكم الاتحادي وترأسته الأستاذة أميرة أبوطويلة ، دعت حاملي السلاح، وقادة الأحزاب وأبناء الوطن بالخارج العودة إلي رحاب الوطن والمشاركة في الحوار الوطني والمجتمعي من أجل الخروج برؤية مشتركة لإدارة البلاد وتحقيق السلام والاستقرار والتنمية .
كذلك دعت حركة العدل والمساواة للسلام والتنمية إلى ضرورة صياغة دستور جديد للبلاد متوافق عليه بين جميع مكونات الشعب السوداني حتى يجد الجميع نفسه داخله.
اضافة الى ما سبق كشف الدكتور عمر مهاجر الرئيس المناوب للجنة الهوية عن الدفع بمقترح لتكوين مفوضية للهوية علي أن يتم فيها تمثيل رئيس اللجنة, واعتبر تخصيص لجنة في الحوار للتداول في قضية الهوية مكسب كبير لواحدة من أهم العقد والاختناقات للتطور الوطني السوداني.
اخيرا دعا حزب الحركة الشعبية جناح السلام، رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، بالإعلان عن البدء في كتابة الدستور الدائم بمناسبة ذكري الاستقلال باعتباره أحد أهم مخرجات الحوار الوطني.
انقضت ثلاثة شهور وابناء السودان يتداولون ويتحاورون فى شأن الوطن بمنتهى الحرية يمثلون احزابهم السياسية المتعددة وحركاتهم المسلحة وشخصياتهم الوطنية , لم يشعروا بالملل ولم يشتكوا وفيما يبدو من خلال المعطيات والتطورات الاخيرة ان النهايات المأمولة والمنتظرة كادت ان ينفتح عنها الستار لتظهر للمواطن والمراقب لوحة (نحن السودان) وليست مستحيلة .

كتب- سعيد الطيب
الخرطوم 17-1-2016م -سونا-

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *