زواج سوداناس

قوانين أوروبا للعلاقات الجنسية مع المراهقات.. إسبانيا الأكثر تساهلا


الرجال والجنس

شارك الموضوع :

تخضع ممارسة الجنس مع المراهقات في دول أوروبا وغيرها، لقوانين تحدد العمر الأدنى المسموح به ممارسة الجنس معهن؛ انطلاقا من الاعتبارات الداخلية الاجتماعية والأخلاقية لكل دولة، وبالتالي فإن معرفتها مفيدة ليتجنب السائح أو الزائر الوقوع في إشكالات قانونية.

ويعاقب القانون في جمهورية التشيك، مثلا، كل من يمارس الجنس مع فتيات تقل أعمارهن 14 عاما بالسجن لثمانية أعوام حتى لو تم الأمر برضاهن، كذلك الأمر في بلغاريا وكرواتيا والبرتغال والنمسا وألمانيا والبانيا وأستونيا ولاتفيا وإيطاليا والبرازيل.

وعلى خلاف هذه الدول، فإن أسبانيا واليابان تظهران تسامحًا أكثر، حيث يسمح للفتيات بممارسة الجنس في عمر الـ13 عاما، أما في روسيا وسويسرا وهولندا والنرويج وليتوانيا واللوكسمبورغ، فينبغي أن يصل سن الفتاة إلى 16 عاما.

وتشترط قبرص وإيرلندا بلوغ الفتاة عمر الـ17، أما في مالطا فيشترط أن يكون يكون عمر الفتاة 18 عاما.

وعلى الرغم مما يبدو بأن السن المسموح به بممارسة الجنس مع الفتيات، في العديد من الدول الأروربية منخفضًا، إلا أن القوانين فيها تتحدث أيضًا، عن ضرورة عدم ممارسة الجنس مع الفتيات الصغيرات على أساس الجنس والخداع، وتشترط بلوغهن من الناحية الجنسية، وأن محتوى وأهمية ما يقمن به من فعل بملء إرادتهن، وليس عن طريق الإكراه.

فرانس 24

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        الدبيب

        كلام قلة ادب وعديم الفائدة
        البوشي يكابر ساي ده ان شاء يسجنوا مية سنة
        مقال فيه دعوه للرزيلة ويجب سحبه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *