زواج سوداناس

البشير: “الشمالية” قادرة على إنقاذ العالم من الجوع



شارك الموضوع :

قال الرئيس السوداني، عمر البشير، بأن الولاية الشمالية قادرة على إنقاذ العالم والأمتين العربية والأفريقية من الجوع والفقر عبر توفير الغذاء، وأكد أن الولاية مؤهّلة دون غيرها للاستثمار في مختلف المجالات، معلناً تركيز حكومته مستقبلاً على الاستثمار الزراعي.
وأكد البشير خلال مخاطبته انطلاق مهرجان “البركل” العالمي للسياحة بالشمالية، الإثنين، عزم الحكومة على إنشاء مشروع بالطاقة الشمسية يستهدف كهربة المشروعات الزراعية الواقعة على نهر النيل، لتقليل تكلفة الكهرباء للمزارعين.

وأشار إلى أن العالم أضحى يتحدث حالياً عن بوادر أزمة في الغذاء خلال سنوات مقبلة، مبيناً أن الشمالية ومن خلال إمكانياتها المتوفرة من حيث حيازتها للأرض البكر والمياه ومختلف المعادن، قادرة على إنقاذ العالم من الجوع وتأمينه من الخوف.

خطة إسعافية


البشير باهى بتاريخ السودان وامتلاكه لحوالي 235 هرماً، ورأى أن الحرص على إقامة مهرجان البركل في موعده يؤكّد على تاريخ السودان العريق ويذكِّر الأجيال بالحضارة المروية والنوبية، وحيّا أهل الشمالية وبطولاتهم

وتعهّد البشير بالمضي في استكمال مشروعات التنمية والخدمات للمواطنين كافة على مستوى كل ولايات السودان دون تمييز، وأضاف “نحنا ماعندنا مواطن درجة أولى وآخر ثانية”، مشدّداً على توفير المياه النقية النظيفة للمواطنين بالمدن والريف على حد سواء، بجانب الصحة والتعليم.

وأوضح بأنه تم تخصيص جزء من ميزانية العام الحالي لكهربة المشروعات الزراعية على النيل، ورأى أن الحل يكون بإقامة مشروع بالطاقة الشمسية لمساعدة المزارعين لتوفير أموالهم، معلناً العزم على وضع خطة إسعافية عاجلة لمنع حالات كساد المنتجات الزراعية بالأسواق.

وأعلن البشير بأن المرحلة المقبلة ستشهد إقامة مصانع لتعليب الإنتاج الزراعي بالشمالية خاصة محصول البلح، وقال إن السياحة أضحت صناعة تتطلب إقامة البنى التحتية المتعلقة بها، متعهّداً بإنشاء واستكمال المنشآت السياحية بالولاية.

وباهى بتاريخ السودان وامتلاكه لحوالي 235 هرماً، ورأى أن الحرص على إقامة مهرجان “البركل” في موعده يؤكّد على تاريخ السودان العريق ويذكِّر الأجيال بالحضارة المروية والنوبية، وحيّا أهل الشمالية وبطولاتهم عبر الحقب.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ehab said

        معلناً تركيز حكومته مستقبلاً على الاستثمار الزراعي……………. بعد 26 عاما جاي وتقول كلامك ده ….. ياخي فلقتنا ……مافي داعي للكذب ……….. ارحل وهي تعمر ..

        الرد
      2. 2
        محمد

        الراجل ده اصغر طفل في السودان ما بصدقه.

        الرد
      3. 3
        محمد احمد

        اذا كان الغراب دليل قوم ضلوا …. لاوصل الغراب ولا هم وصلوا….

        الرد
      4. 4
        دافع الضرائب

        ناس الشمالية خليهـم ينقذو نفسهـم من الجوع .العالم برة شبعان .بيعو اللاندكروزرات والبكاسي ٢٠١٦ عشان توفرو الصحة والخدمات للمواطنين .ناس شركة دال والسهـم الذهـبي شبعو خلاص من قروش الشعب الغلبان

        الرد
      5. 5
        العرب المستعربة

        شبعنا كلام يا ابو الكلام

        الرد
      6. 6
        atbara

        منو القال الريس انو العالم جعان و الله ما في بلد في الدنيا المعيشه فيها ضنك زي بلدنا دي .. و خيط الجالوص دي ساتره الناس دي ساي اكان ما عارف
        الدول من حولنا شعوبها أكلت و شبعت و بقت في مرحله محاربه السمنه و امراضها
        في الولايات المتحده ثلث الشعب حوالي 80 مليون شخص يعانون من مرض السمنه و الميزانية المرصودة تفوق ال 200 مليار دولار سنويا و هذا ما يعادل حوالي 25 ضعف صادراتنا السنوية …
        نحن من نحتاج التغذيه و الخبز و ليس بقيه العالم كما تتشدق و تتفاخر .. نحن من يموت جوعا بينما الشعوب من حولنا تموت من التخمه

        الرد
      7. 7
        ابو احمد

        مشاريعكم جابت مرض السرطان للشمالية

        الرد
      8. 8
        عمدة

        ليس لي شيئ ضد الشمالية او اي منطقة في اليودان الحبيب!
        ولكن إذا الاراضي الزراعية في الشمالية فقط على الشريط النيلي ومع ذلك تكفي العالم!
        إذا الجزيرة لو لم تدمر”عن قصد” لصدر السودان الغذاء للكواكب الأخرى!!!
        يا راااااجل إستحي،
        !

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *