زواج سوداناس

د.صابر الخندقاوي يتبرع بمبلغ مالي كبير لمستشفى سرطان الأطفال بالقاهرة



شارك الموضوع :

في بادرة طيبة وجدت الثناء و التقدير من المصريين و السودانيين المقيمين بالقاهرة على السواء من الوجيه الدكتور صابر الخندقاوي الذي قام بمواصلة أعماله الإنسانية الرائعة في دعم مستشفى سرطان الأطفال بالقاهرة و الذي يأوي أطفال من جميع دول العالم الثالث و العلاج بالمجان معتمدا على تبرعات الخيرين و به عدد يتجاوز المئاتي طفل سوداني يتلقون العلاج حيث قدم دعماً مالياً بمبلغ خمسون ألف جنيه مصري و قام بتوزيع الهدايا للأطفال و تجاذب معهم أطراف الحديث و قد رافقه طاقم من الجالية السودانية المقيمة بالقاهرة و طاقم آخر من موظفي منظمة الخندق الخيرية و كانت الدار حضوراً من خلال الدعوة التي تلقتها الخندقاوي و فيها أشاد بصحيفة الدار و قال إنها الصحيفة الأولى التي تتابع الأخبار في كل مكان و بمصداقية تامة.

 

صحيفة الدار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


13 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        abumahmoud

        جزاه الله خيراً ، ولكن عمل الخير لايحتاج لتغطية صحفية ومرافقة من حاشية ، نسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناته .

        الرد
      2. 2
        عثمان

        غايتو الخندقاوى الله يتقبل منو
        اى حاجه لوجه شوفونى

        الرد
      3. 3
        سوداني اصيل

        الاقربون اولي بالمعروف ومستشفيات السودان اولي ياخندقاوي

        الرد
      4. 4
        محتار بس

        دكتور الخندقاوي لامانع في عمل الخير في دول العالم
        الاسلامي لكن السودان في اشدا الحوجه لي أعمال الخير
        من ابناء السودان في دول المهجر انا غايتو قبل كدا
        شوفت في الجريدة دكتور الخندقاوي تبرع لمصر
        عليك الله ي د..الخندقاوي المرة الجاية مستشفى كبير
        يكون على مستوى في السودان نحن شعب نستاهل
        كل خيرا والله

        الرد
      5. 5
        توفيق إبراهيم

        الزيت لو ماكفا ناس البيت يحرم علي الجيران لو ما عارف مناطق أمراض السرطان والسل والدرن وين في السودان تعال نحدثك

        الرد
      6. 6
        ِالجعلي

        التعبان ده شنو ؟ ياخي لو عندك خير تعال إعمله لأهلك في السودان وفي منطقتكم ؟ حسع المبلغ ده ما ممكن يعمل ليك كم مستشفى في منطقتك وتكسب أجر ودعاء أهلك الطيبين ؟ ممكن يعمل كم جامع وكم مدرسة ويحفر كم بئر ؟؟ عالم عميانة بصيرة وكما يقال ” الزاد لو ما كفي أهل البيت حرام على الجيران … ؟؟ “

        الرد
      7. 7
        محمد النقر

        50 الف جنية دي موش زي 7 الف دولار , حسه الفشخرة دي و المنظمة الخيرية و القومة و القعدة و السفر و التصوير و الاخبار في الصحف علشان 7 الف دولار !!! .
        ده بياع تسالي ولا رجل أعمال !! 🙂 🙂

        الرد
      8. 8
        طه

        هذا الرجل كان جاري وزميلي في المدرسه بالخرطوم ٣ والده المرحوم محمد احمد شريف ووالدته المرحومة حاجه النعمه وأخوه. طارق ولديه ٥ اخوات اتعجب كيف لديه دكتوراه وهو إكمال ثانوي
        ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

        الرد
        1. 8.1
          مرتضي

          كلامك مظبوط يا طه لكن ده زمن العجايب

          الرد
        2. 8.2
          محتار والله

          حقيقيه صحيفه الدار كانت محتاجه بشده لاشاده الخندقاوي لتأكيد مصداقيتها وحرفيتها
          اهنئ الدار وألف مبروك

          الرد
      9. 9
        zool

        دا خبر قديم ولا جديد ..؟؟!! لانو في خبر قديم عن الزيارة دي .. الا اذا كونتو عاوزين تفقعوا مرارتنا !!!..

        zool

        2015/12/25 at 11:41 م (UTC 3) رابط التعليق

        بالتاكيد صاحب العمل مصري او قبطي ما عاوز اي سوداني يستفيد من الفرص دي .. ذي منو كدة الخندقاوي يعمل في الملايين من البلد دي ويمشي يتبرع لي مستشفيات اطفال السرطان في مصر ؟؟!!.. كانوا اطفال السرطان هنا مكتفين وما محتاجين اي مساعدة ؟؟!!.. وبالمناسبة دي انا بقدم دعوة لي اصحاب العمل والشركات اصحاب الملايين ان يقومو بي واجب المساعدة والدعم للمجتمع وما يتركو الامر كلو علي الحكومة .. لي مثلا ناس الجامعات ما يقدموا مشاريع ابحاث ويطلبوا من المجتمع الراسمالي من دعمها !!.. بصراحة المجتمع خااااااااامل …

        الرد
      10. 10
        عمر

        دكتور مره واحده ؟؟؟؟؟ هو ما دخل جامعه من وين ليه البكالريوس والماجستير والدكتوراه
        نرجو ان ينشر لينا شهاده البكالريوس

        الرد
      11. 11
        سودانى مغبووووون

        تبرع بى 5 الاف دولار !!!! لا وقال ليك مرافقو وفد والجالية السودانية وهيلمانه .. عالم رخم عايشه وهم …
        منى 6 الف دولار … خلو ام سيسى يكون على راس المستقبلين للمندوب بتاعى الحا ارسلو عشان يسلم التبرع (( السخى ))

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *