زواج سوداناس

محامٍ قانوني: السماحة السودانية تزيد من ارتكاب الجرائم



شارك الموضوع :

حذر الأستاذ القانوني مزمل تاج الدين من زيادة ارتكاب الجرائم في المجتمع نتيجة التعامل بالسماحة السودانية المعروفة في حل القضايا والمشكلات التي تطرح عبر المحاكم، وكشف أن بعض الناس يرى أن اللجوء للمحاكم يعتبر عيباً.

وقال تاج الدين في حديث لبرنامج (صباح الشروق) يوم الأربعاء، إن الطبيعة السودانية تفرض على المجتمع السوداني بعض السلوكيات، مشيراً إلى أن البعض يرى أن اللجوء للمحاكم مسألة عيب بالرغم من أنه حق طبيعي.

وأضاف أن مثل هذه المفاهيم بدأت تتغير، وأن اللجوء إلى المحكمة حق لا بد من الوصول إليه.

وقال تاج الدين إن مسألة التسامح في القضايا التي أمام المحاكم لها إيجابيات وسلبيات كأن تحل المشكلة خارج إطار المحاكم عبر الجودية المعروفة، وأشار في الخصوص إلى أن الجودية نجحت في حل كثير من القضايا.

أما سلبياتها، يضيف تاج الدين، فتتمثل في أن السلوك الخاطئ يؤدي إلى زيادة الفعل الخاطئ وارتكاب جرائم كثيرة مسكوت عنها نتيجة للعادات السودانية والتي بموجبها تؤدي إلى تفاقم الجريمة.

وأوضح أن المفهوم العقابي لا يعني أن العقوبة لتحقيق ردع المتهم فقط وإنما لتحقيق ردع عام، وأشار إلى أن أي فعل مخالف للقانون يجب اللجوء به إلى المحكمة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        عدم اللجوء الى المحاكم ليس بسبب السماحة .. يافلهوم زمانك .. لكن بسبب ظلم القضاء .. وهبالة من يجلسون خلف طاولات المحاكم ومسمينهم قضاة … يحكمو على الزانى ولا بتاع الحشيش بغرامة ولا شهر سجن .. والمغتصب سنتين وغرامة .. و40 جلده للقضايا الاخرى … حقك تخلصو بي يدك وفورى .. والجاى يقالعك حقك يمشى يشكى هو …

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *