زواج سوداناس

بالفيديو.. أسماء محمود محمد طه: ابي لم يكن يصلي الأوقات الخمسة ذات الركوع والسجود



شارك الموضوع :

قالت أسماء محمود محمد طه القيادية الجمهورية أن والدها محمود محمد طه(الذي تم إعدامه في عهد الرئيس السوداني الراحل جعفر نميري) ” الأستاذ محمود لم يكن يصلي الأوقات الخمسة بمعناها، الأستاذ كان لا يصلي الصلاة ذات الركوع والسجود”.

وقالت أسماء بحسب ما نقل محرر موقع النيلين “أنها كانت تعتقد بحصول معجزة تؤدي لعدم إعدامه”، وذلك بحسب برومو لبرنامج “فوق العادة” الذي يقدمه الأستاذ ضياء الدين بلال على فضائية الشروق، وتبث الحلقة ذات الإفادات المثيرة للجدل يوم السبت العاشرة مساءاً بتوقيت السودان.

وأضافت أسماء أن والدها بالفعل قام بتأليف كتاب “إصطلحوا مع اسرائيل”.

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

خبر ذو صلة
قناة الشروق تمتنع عن بث مقابلة “اسماء محمود محمد طه”وسط غموض يكتنف مصير برنامج “فوق العادة”

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


48 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        جعفر

        وشهد شاهد من أهلها

        الرد
        1. 1.1
          ساخرون

          الرجل كما ذكر المهتمون بشأنه لم يأت بشيء جديد

          هي آراء الحلاج وابن عربي

          وقد ذكرت في تعليقي أمس ما قاله في تفسير الآية ” يا أيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه ” فقد قال إنه الاجتهاد

          في العبادة لتصل إلى الله …..فتواصل كدك واجتهادك فتقترب ….ثم …….ثم إلى أن تصل لتكون الله …أليس هو نفسه قول

          منصور الحلاج ” الله في جبتي ” ” تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا ”

          ثم كلامه عن الزواج …وأن الرجل يتزوج ، ولكن له زوجته الحقيقية …..لا أدري هل التي يتزوجها أولا هي مزيفة ؟

          وأنت يا أسماء ابنته الحقيقية أم أنك مزيفة ؟

          هو وجه صارخ للصوفية المجانبة لإسلام محمد ” صلى الله عليه وسلم ”

          وليته كان اعترف بأنه صوفي

          أرأيتم وتصورتم سهولة أن يتبع بعض الناس الدجال حين ظهوره ؟ أعاذنا الله منه

          وقد ذكر أن البروف ” عبدالله الطيب ” قال عنه : مفكر ….فليكن مفكرا ، وغيره كثير من المفكرين ، ولكن ابتداعا في الدين ؟

          الرد
          1. أبو هاجر

            الحلاج وابن عربي من خيار الصالحين:
            اتق الله ما قالوا بهذا .

            الرد
            1. ساخرون

              يا أبا هاجر

              أنا لم أقل هذا

              بل قاله التاريخ

              فلماذا أعدم الحلاج حينئذ ؟ !

              الرد
            2. Ezzeldin

              من قال لك أنهم من خيار الصالحين؟؟
              الحلاج قتل في الاندلس نتيجة كفره مثله مثل الهالك محمود ..
              بعدين نحن ليه دايما بنصدق الناس المرتابين ديل كان صوفية زمان ولا حسع؟؟ الناس المشكوك في عقيدتهم؟؟
              ليه مانتبع الحق الباين دا؟؟
              قال تعالى (يا أيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر)

              الرد
      2. 2
        عابر

        ابوك اصبح فى ذمة الله …. الحقى نفسك بالتوبة

        الرد
      3. 3
        مؤمن

        كان كده ابو عاج له الرحمة ماغلطان عليه

        الرد
        1. 3.1
          ابو احمد

          يا دوبك يا مؤمن يا ولدي عرفت ان اعدام الهالك دا كان حقاً , شكلك متأثر بما يكتبه اليساريون واعداء الدين عن الاسلام ..

          الرد
        2. 3.2
          واحدة

          وأنا معاك يا أب أحمد

          الرد
      4. 4
        الشايقي

        والله ياحليل ابعاج

        الرد
      5. 5
        ودبنده

        يعني قاطع صلاة علي مقاسة وأبوعاج قطعوا معاه (زنديق ليس إلا)

        الرد
      6. 6
        الزين الرزيقي

        المهم بنت الاستاز بتصلي الصلاة ذات الركوع ولا يقيموا عليها الحد حد الرده ذي والدها لان هولاا فتنة

        الرد
      7. 7
        واحد كدا

        انا الحمد لله من المؤمنين إيمان كامل لا يدانيه شك أن فكر الجمهوريين فكر باطل وللأسف انه يوجد فى 24 القرشى مسؤول تربوى وهو يعتنق هذا الفكر ويبث سمومه لطلابنا فى المدارس الحقوا أبنائكم فى محلية 24 القرشى اللهم قد بلغت فاشهد

        الرد
      8. 8
        ودبنده

        يا اسماء يعني ما عندك اسم معين ولاشنو .حتي ابوك لمان اختار ليك اسم به كثر من الجدل.طيب بعد انظرتو المعجزه تاتي ولم تأتي الي يوم تتشقق السماء .بعد خيبت املكم.قاعدة تصلي ولا لا .

        الرد
      9. 9
        كابوس ابوساطور

        إن من أعظم المصائب وأعظم الابتلاءات ، أن يبتلي الإنسان في دينه ، فإذا أصيب الإنسان في دينه بانحراف أو شبهة أو شهوة فذلك أعظم المصائب التي تحصل للإنسان في هذه الدنيا ، إنها خسارة الدنيا ، وخسارة الآخرة.
        لأن المصيبة في الدين توجب لصاحبها الهلاك في الآخرة لذلك لذا كان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم ” وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِى دِينِنَا , وَلاَ تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا , وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا , وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا. ( أَخْرَجَهُ الترمذي

        الرد
      10. 10
        العطبراوي

        وكمان فرحانه تقولي كده باين من خلقتك دي انك والعياذ بالله

        الرد
      11. 11
        ابوهمام

        انا ما مستغرب لانه ارتد عن الاسلام او ادعى ان الصلاة رفعت عنه او اى شىء . .
        لان هذه الاشياء حصلت كثيرا فى السابق فى مناطق مختلفة . . وهو وجد جزاءه فى الدنيا
        الشىء المحير والمستغرب انو فى ناس متعلمين للان يتبعونه بعد ما تبين لهم انه كان على باطل !!

        الرد
      12. 12
        Naser

        أسألي نفسك أيها الزنديقة الصعلوكة.. أيهما أفضل وأحق أن يتبع: الرسول صلى الله عليه وسلم ولا…
        الهالك الكافر اللعين أبوك عليه من الله سخط وغضب… كلا الاجابتين ستوردك مورد التهلكة.. فإذا قلت الجواب الصحيح ألا وهو أن خير البشر وسيدهم وقائدهم هو الرسول الأمي النبي الكريم خاتم الرسل والأنبياء محمد بن عبد الله عليه أفضل الصلات والتسليم.. تكونين في هذه الحالة تعلمين الاجابة ولكن تتابعين شيطاناً مريدا أخسأه الله… وإذا قلت غير ذلك فإنك وبإجماع الأمة كاااااااافرة….

        الرد
        1. 12.1
          صنقعه

          ناصر عليك الله دائما ادخل بي نمرة واحد ثم تدرج
          على طول داخل بي نمره اربعه

          الرد
          1. صنقعه

            بالمناسبة انا مع اعدام محمود لا ارائه خارجه عن المله
            ( قلته اسبق ردك )

            الرد
      13. 13
        kimo

        اعتقد زمن الجمهوريين ولى وهم ناس تنظير ليس الا .مافى اى زول بقنع بهم نهائيا

        الرد
      14. 14
        ام سهل

        يعني هسة انت ما قعد تصلي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
        طيب الراجل ابو المرة دي هو قال وصل درجة معينة لغاية ما رفعت عنو الصلاة
        طيب انت مالك ؟ برضو وصلت مرحلة الراجل الغريب دة ؟
        والله والله انكم مساكين
        والله مافي اجهل منكم انت والمرة العجيبة دي انتو ما طبيعييت ولا شنو ؟
        ربنا يقص السنتكم عشان ما تضللو الناس

        الرد
      15. 15
        زرد يه

        محمود اللذي اثني عليه امثال عبدالله الطيب ومنصور خالد والمحجوب لا ينقصه ان يتطاول عليه النكرات والحشرات

        الرد
        1. 15.1
          Naser

          الله يزرد راسك دا ياكلب.. مع الاعتذار للكلب…

          أمشي يا جمهوري ياعفن…
          حشرك الله مع شيطانك دا سوا في جهنم … والله انتو يا ملاعين زيكم زي الشيعة مامنكم أيي رجاء أو توبة…
          شيطانك دا أفرح بيهو أمشي أستناهو يبعث في شاطئ النيل…هههههههههههههه…
          والله أنتو إبليس إحتار من البتعملو فيهو دا….

          الرد
      16. 16
        أبو ‘عبد الرحمن

        الذين أثنو عليه هم أيضا غير معصومين ولكن هل أيدوه على كفره وزندقته؟

        الرد
      17. 17
        غصن الشوك

        و الله يجب ان يترحم كل الشعب السوداني على النميري لبعض حسناته التي انقذت السودان من كوارث كبيرة و اولها اعدامه لهذا الضال المضل الذي ظل يخرج بأفكار غريبة و في داخلها الكفر و الضلال الظاهر ،،، و ما يؤلمني حقا اتباع بعض المتعلمين و المثقفين لهذه الأفكار المريضة ،،،

        الرد
      18. 18
        زرد يه

        من شاء فليوءمن ومن شاء فليكفر . ده كلام رب العالمين يعني الكفر بالله لا عقاب له في الدنيا الا اذا ارتبط بحمل السلاح والقتال .
        انا لست جمهوريا ولكني قاريء متابع واعلم تماما ان الفكر الجمهوري فكر عظيم ومتقدم جدا جدا وصعب فهمه علي اصحاب العقول المحنطه والقلوب المنحطه والنفوس الكسيحه . يعني ناس الحيض والنفاس صعب يفهمو لانو ما ممكن تخشو الجامعه من الابتداءي

        الرد
        1. 18.1
          Ezzeldin

          ماشاء الله تفسير زول عالم للآية!!!!
          كدي نحن ناس زي ماقلت محنطين و منحطين عقليا و نفسيا.. و فهمنا تعبان.. انت فهمنا رؤية محمود في الصلاة المكتوبة يا عالم؟؟

          الرد
        2. 18.2
          أبو عصايه

          (الابتداءي) (فليوءمن) وإنت خريج يا تي خلوه؟؟؟؟ وخلي محمود دا يشفع ليك . أبو لهب بكون حجز ليك مقعد جنبه.

          الرد
        3. 18.3
          Naser

          لاحظو كل الجمهوريين يبوصفو شيطانهم دا على إنو (صاحب فكر) وبيقولو برضو (شهيد الفكر الحر)…الحمد لله إنكم براكم عارفين البعمل فيهو دا ماعندو علاقة بالدين والاسلام…. وكان بقى على الفكر في أفكار كتيرة أوردت أصحابها للتهلكة.. الفكر الماركسي, الفكر العلماني, داروين بالاضافة (لفكر) الهالك المتهالك محمود محمد طه…
          وإنت يا خسيس الطبع منحط الفكر ما حنسألك أصلا عن أيي حاجة لانك شكلك مشربينك من المياة السامة الآسنة دي من صغرك.. وغالبا يكون أبوك وأمك إتورطوا في التهلكة دي وورطوك معاهم يا مسكين….
          كدي لاحظو لي بنت الهالك دي.. هسي علييييييكم الله دا شكل بني آدم سوي.. قباحة ودمامة وشناه مبالغ فيها … وعلى فكره كلللللهم بنفس الشكل.. بحلقوا شنباتهم ودقونهم… وأنت يا واطي ممكن توري الناس ليه بتحلقو كزدا؟!!.. مابتقدر يا خنزير.. عشان بقبضوك وبستتيبوك وبقطعوا ليك راسك دا زي ماقطعوا لي شيطانك داك

          الرد
      19. 19
        هشومة .......

        بسم الله الرحمن الرحيم ….
        مش عارف زردية دة مغرم بمنصور خالد غرام شديد تلقاهو دائما يقول ليك لو منصور خالد قال ( الكرور ) دة في شنو …. شوف يازردية إنشاء الله ربنا يزردك في الدنيا وفي الآخرة ويحشرك إنشاء الله مع ناس منصور خالد ومحمود محمد طه ، الراجل بنتو بتشهد إنو أبوها ما كان يصلي الصلوات المعروفة بمعناها الشرعي بدون ركوع وسجود طيب يافاهم إنتة إيه البخليك إنتة الفاهم دة تقول الناس ما وصلت لمستوي محمود محمد طه وزولك العلماني منصور خالد …. بركة الله ورجال الله زي ما بتقول واحدة جارتنا الله يزد ليك ( أكشتك ) وما يخلي ليك الفهم ياعديم الفهم .

        الرد
      20. 20
        عبدالباقى ابقرجة

        اللهم انى إبراء أليك من الجمهوريين وفكرهم الضال .اللهم أختم لى بحسن الخاتمة على سنة الله ورسوله وملك إبراهيم

        الرد
      21. 21
        ود الكاملين

        السلام عليكم
        أنا ذهبت إليه بمنزل ضمن وفد طلابى بغرض التعرف عليه وعلى افكاره وقد ساقنا اليه احد من يدعون لفكرته وكن وقتها فى معهد الكليات التكنولوجيه قبل إعدامه بسنة أو اكثر قليلا ، وقد تم فتح باب الاسئله عليه وكنتت أول من سأل .
        وكنت قد سألته ثلاثة أسئلة
        السؤال الاول عن كيفية صلاة الأصالة التى يقول انه يصليها وكانت إجابته أنه لن يجيبنى على هذا السؤال لأنه لا يعنينى ان أعرف طبيعتها فهى صلاه خاصه به هو وحده دون غيره من خلق الله
        السؤال الثانى ، قلت له ان مصير الدعوة الجمهورية قائم على وجوده هو شخصيا على قيد الحياه للأبد ، وقلت له ما هو مصير الدعوة التى يزعمها فى حال وفاته ( التى هى لا محالة ستحدث فى يوم من الأيام ) وقلت له هل ستموت ؟ وكانت الإجابه ( بعد أن لامنى فى سؤال مثل هذه الاسئلة ) الاجابة أنه إذا كانت الدعوة الجمهورية حق وأنه هو صاحبها فلن يموت ( نعم لن يموت ) حتى تنتصر الدعوة ، هكذا كانت اجابته ، وطبعا كنت اريد ان اعرف معنى انتصار الدعوة الذى رهن به موته فكانت اجابة الشخص الى ساقنى اليه فى اليوم التالى بركن النقاش ان انتصار الدعوة يعنى ان يصير كل الناس جمهوريين ، قلت له يعنى ننتظر ان يسلم ناس روسيا والصين ويكونو كمان جمهوريين حتى يموت الاستاذ ّّّ!!!!؟؟؟؟
        أعتقد هذه الاجابة كفيله بجعل الفكرة الجمهورية كلها باطلة ، لانه قد مات قبل ان يتحقق شرطه للموت .
        اما السؤال الثالث فقد نسيته للأسف ونسيت الاجابة عليه
        طبعا لم نعطى فرصة للتعقيب او طرح اسئلة اضافية

        الرد
        1. 21.1
          ساخرون

          ود الكاملين ….تحياتي

          أسئلتك وإجاباته عليها استدعت إلى خيالي تسجيلات حامد التائب في حديثه عن التصوف المعاصر

          من فاته سماع ” حامد التائب ” فليسمعه فهو حديث عجب

          الرد
      22. 22
        ابوهبه

        محمود لم يكن كافرا والذين يكفرونه يقعون في ذنب اسؤ من ذنبه نعم الناس قد يختلفون معه كثيرآ لكن كان يجب محاكمته او مجادلته فكريا محمود قتله دكتاتور وقع في فخ سياسين حاقدين هم الكيزان وبعد تمت الاعدامات الحقيقيه في عهدهم هذا ٢٨ رجل في اول ايام عيد مجدي اخذ من بيته وهو نائم ليعدم وغيرهم هذا هوحال من يكن الحقد فيه اكثر من الدين يكون جرمه اسؤ من الكفر علي الاقل من يكفر يحاسبه الله وليس البشر

        الرد
        1. 22.1
          الجعلي الحر

          اتيت بالحقيقة يا ابو هبه
          هذه كانت توصية جهاز أمن الدولة ان ذاك بان يحضروا علماء من السودان و السعودية و الأزهر وان تحصل مناقشة علي الملاء ان عاد فالحمد لله وان لم يعد ينفي ولكن لا يقتل
          ولكن كما تفضلت كانت هنالك جه سياسية تريد التخلص من الرجل بأسرع فرصة و قد كان
          لعلمك ان محمود محمد طه كان معتقل لدي الجهاز لمدة شهور و لم يكن هنالك نية لتقديمه لمحاكمة
          و كان ذلك يكفي للحد من خطورته و لكن أنصاره جعلوا منه بطل قومي و زاد الضغط علي الجهاز خاصة من الرياسة متمثل في ( عوض الجيد ، النيل ابو قرون ، بدرية سليمان )اما ان يحاكم او يطلق صراح فقام الجهاز بإطلاق صراحه و في اقل من أسبوع تم اعتقاله بواسطة الشرطة و فتحت له بلاغات بالردة. و البقية معروفة
          كذلك جاء في المذكرات انه فعلاً كان لا يصلي بل في احد المرات ريس الجهاز أرسل له مصلاية مع احد الضباط و أعادها له بقوله شكرًا أنا لا اصلي صلاتكم

          الرد
      23. 23
        عبدالرحمن

        زردية . ابوهبة .الجعلي الحر هذه الامور ليست امور سياسية ولا فلسفية لكي ندلي بالاراء ونحكم الاهواء ونخوض بغير علم ومعرفة هذه من امور الدين ومن امور العقيدة فيجب الحذر من التكلم بغير علم .واعلموا ان من الامور التي تكفر المرء وتخرجه من الملة تصحيح منهج اهل الكفر فمن اعتقد صحة عقيدة اهل الكفر صار مثلهم .لذلك انتبهوا هداكم الله. وردت محمود محمدطه وحروجه عن الملة بين واضح وقد اقيمت عليه الحجة من جهات عديدة خارج وداخل السودان . ويازردية وابوهبة والجعلي الحر ترك الصلاة فقط ارجعوا وانظروا ماذا قال عنه الائمة الاربعة ام لكم راي في الائمة الاربعة وانظروا ماذا قال مالك رحمه الله وانتم من اهل السودان وقول مالك مشهور في السودان

        الرد
      24. 24
        ابوهبه

        عبد الرحمن انا استمعت لكثير من احاديث محمود طه ولم اسمع منه انه انكر الصلاة نعم هو شطح في هذا الموضوع بادخال صلاة الاصالة وتحديد مدي من تقرب لله يمكن لاستبدال الصلاة العادية وهذاخطآ ويمكن ذلك ان يؤدي الي الاجتهاد في العبادات الاخري مثل الصيام والحج الخ العبادات لكن كان يمكن تصحيح ذلك بالحجة والمنطق اما ان تمنعنا من التحدث في مثل هذه الامورفهذا خطآ لانه لا حرج في الدين

        الرد
        1. 24.1
          كلمة

          اخي ابوهبة .. العبادات غير قابلة للتغيير او التعديل .. وانما نطبقها مثلما وردتنا.

          الرد
      25. 25
        طارق

        انتو لو فعلا حريصين علي الدين انظرو الان
        محمود محمد طه اصبح بين يدي ربه ، اما الان يوجد بيننا من ينكر علامات الساعه والمسيح الدجال وعذاب القبر جهاراً نهاراً فماذا انتم قائلون ( الشيخ حسن الترابي )
        اليوم يوجد بيننا من يدعي معرفته بالغيب جهاراً نهاراً ، فماذا انتم قائلون ( الشيخ بله الغائب )
        اتقوا الله فالساكت عن الحق شيطان اخرس ،،،
        اذا كانت هناك غيره علي الدين وان محمود محمد طه اعدم من اجل الدين ، فتنفيذ احكام الاعدام اليوم قبل غداً في الترابي وبله الغائب وغيرهم ، اما ان كان اعدام محمود محمد طه تم لإغراض واهواء نفسيه فنسأل الله العافيه

        الرد
        1. 25.1
          كلمة

          صدقت

          الرد
      26. 26
        العمدة

        خاب وخسر الكافر الضال المضل..
        ولكنها أفكار القاديانية التي قرأ كتبها في السجن وزينها له الشيطان..
        نسأل الله العافية..
        اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك..
        يا مثبت القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك..
        لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..!!!

        الرد
      27. 27
        Basha

        أواسط سبعينات القرن الماضى اقام الحزب الجمهورى معرضا لكتب وأقوال زعيمه محمود بميدان ابوجنزير بالخرطوم .. وقفت مليا عند قوله عن نفسه (ليلة أسري بى .. انتسخ بصري فى بصيرتى .. فرأيت الله فى صورة شاب أمرد .. فوضع يده على كتفى .. فاستشعرت برودة الذات الالهية .. فقال لى .. أتدرى فيم يختصم الملأ الاعلى يا محمود .. قلت الله اعلم .. فعلمنى ثلاثة علوم .. علم أمرت بتبليغه”الرسالة الثانية””.. وعلم خيرت فى تبليغه “وهذا اخص به أناس دون آخرين ” .. وعلم نهيت عن تبليغه لأن الله يعلم أن لا أحد سواى يطيقه) ..
        فاستشعرت برودة الشيطان تسرى فى عروقي فوليت هاربا من ذاك المعرض وتركت رفقتى يجوسون فيه حتى إذا وقعت أبصارهم على الادعاء أعلاه .. فعلوا مثل ما فعلت فرارا بدينهم .. ومن يومها ذبح الكلب بيننا وبين أتباعه وكتبه وشخصه ..
        وبعد عامين او ثلاث جاء الأستاذ محمود كما يسميه أتباعه او الرجل الإله كما نسميه نحن وفقا لما قال عن نفسه انه (الرجل الكامل الذى يحاسب الناس يوم القيامة).. جاء فى زيارة إلى عطبرة التى مكث بها أسبوعا كاملا حيث كان له لقاء مفتوحا و يوميا بمقر إقامته ببيت إحدى تابعاته يبدأ من بعد صلاة العصر إلى ما بعد صلاة العشاء وكان أحد اساتذتنا (صاحب أدب ووقار) .. يدعونا للذهاب والاستماع للأستاذ كفاحا .. فكنا نذهب حياء من أستاذنا مع خوفنا من ذلك الرجل الإله ..
        لقد كان حوش البيت يمتلئ على سعته حتى يجلس البعض على السور وآخرين وقوفا عند الباب .. والأستاذ الذى كان يلبس على الدوام عراقى وسروال وطاقية يجلس على كرسى ونحن على البروش والرجل يسهب يوميا فى شرح دعوته (الرسالة الثانية) التى تقوم على نسخ (القرآن المدنى)الذى يؤسس للشريعة والمعاملات الشرعية التى قال عنها الهالك محمود انها لا تصلح للقرن العشرين والاعتراف فقط بالقرآن المكى الذى يتحدث عن العقيدة ويؤسس لها ..
        لقد كانت له طريقة تقريرية خادعة و جاذبة حيث يسوقك إلى حتفك رغم أنفك وأنت ضاحك إن لم تكن مستبشرا حتى كدنا نركن إليه لولا ان ثبتنا الله رغم رؤيتنا له يوميا حين يؤذن لصلاة المغرب يتركنا ويدخل لغرفة خصصت له ويغلق عليه بابها ولا يعود إلينا إلا بعد فراغنا من صلاتنا ليواصل حديثه وكأن شيئا لم يكن وما كنا ولا غيرنا يجرؤ على سؤاله او استنكار فعله ..
        حتى كان ذلك اليوم الذى نجانا الله فيه من محمود وملائه .. فما كاد الآذان ينتهى حتى هب واقفا كعادته ليدخل غرفته حين اعترضه من إذا رأيته حسبته تاجر اغنام لا يفقه فى الدين ولا يفهم فى الدنيا (حنكو قوى وحجته أقوى) حين صاح به .. يا محمود ماشى وين .. ومحمود (حافة كدى) تقلقل اتباعه باكثر مما تفعل بالحروف الخمسة .. لقد توتر الجو ولم نعد نسمع الا همسا .. فقال محمود مرحبا يا اخى ..
        فقال الرجل انا سمعت قالوا انت ما بتصلى عشان كدى جيت اتأكد براى وأصلى وراك .. فقال محمود اذن احدثك عن الصلاة بعد ان تصلوا .. فقال الرجل بل حدثنا عن الصلاة قبل ان نصلى حتى نصلى على بينة .. قال محمود يصلى بكم شيخ ناجى .. فقال الرجل بل تصلى بنا انت كبيرنا وشيخ الجميع .. عندها اقام احدهم الصلاة فانفلت محمود الى داخل الغرفة وانفلت الرجل الى خارج الدار .. وصلينا صلاة كلها توتر وترقب لما بعدها من قصف نتوقعه أشد ضراوة بين الطرفين ..
        وخرج محمود من خلوته متسائلا عن الرجل فاخبروه بأنه قد ذهب مغاضبا فتحسر عليه وقال ليته صبر ليعرف شيئا عن الصلاة .. وهل هي غاية فى حد ذاتها ام هى وسيلة نتقرب بها لله .. فقلنا جميعا انها وسيلة نتقرب بها لله تعالى .. ثم ضرب لنا مثلا بقوله ان أردنا السفر للخرطوم فأى وسيلة نسلك .. فقال بعضنا بالقطار وقال آخرون باللوارى وقال غيرهم بالطائرة … وهكذا .. فقال لأننا فى عطبرة ام السكة حديد دعونا نركب القطار للخرطوم ولكن حين نصل الخرطوم هل نأخذ القطار معنا ام نتركه فى محطته .. فقلنا بصوت واحد بل نتركه فى محطته .. فقال تلك هى الصلاة الحركية التى نصليها ونتخذها وسيلة لرضوان الله الأكبر حتى إذا بلغناه تركناها بمثل ما تركنا القطار فى محطته و عندها تصبح صلاتنا صلاة الروح لا صلاة الجسد .. حيث لا ركوع فيها ولا سجود لها .. وتلك مرحلة لا تستطيعون استيعابها الا ببلوغها ..
        عندها أسقط فى ايدينا وسقطت قلوبنا تحت أقدامنا وحار بنا الدليل واستشعرت مجددا برودة الشيطان يسرى فى عروقى .. واطبق علينا صمت مهيب حتى نهض له من بيننا رجل اشعث اغبر رث الثياب لا تشتريه (بطرادة) .. فقال .. افتكر يا استاذ محمود ان تلك درجة عالية لا ينالها إلا من يستحقها صدقا وعدلا واستقامة .. فقال محمود والبشر يكسو وجهه نعم تلك درجة عظيمة لا ينالها إلا الصادقين .. فقال الرجل إذن كيف لم يبلغها المتبوع صاحب الرسالة الأولى محمد رسول الله صل الله عليه وسلم الذى كان يصلى صلاتنا هذه حتى وفاته بل قال لنا (صلوا كما رأيتمونى اصلى) .. كيف لم يبلغ هذه الدرجة بينما تبلغها انت التابع يا محمود ..
        عندها ارتبك محمود و تلعثم وهمهم بكلام غير مفهوم ثم عجز عن الإجابة وطفق يهذى و ينفعل وهو المشهور بالحلم والوقار والهدوء .. والحكاية جاطت وتعالت الاصوات وتدافعنا نحو الباب ك(حمر مستنفرة) .. وتفرقنا بالشوارع والازقة ك(جراد منتشر).. ومن يومها ما قرأت له كتابا ولا حضرت له مجلسا ولا استمعت له حديثا بالأصالة او الوكالة ..
        وما سرنى خبر بمثل ما سرنى خبر إعدامه .. إعدامه الذى كان بعض اتباعه يظنون انه لن يتحقق ابدأ كون الرجل معصوم ولن يناله الموت لأنه الله الذى يحاسب الناس يوم القيامة حسب ايمان المتطرفين من اتباعه أما الأقل تطرفا فكانوا يرون انه لن يموت قبل استكمال رسالته .. وظلوا يبثون هذه الأقوال بين المسلمين حتى تخيل للبعض أن حبل المشنقة سينقطع .. او أن البئر لن تنفتح تحت رجليه او انه سيطير بمشنقته على مشهد من الحاضرين الذين امتلأت بهم الساحة وانقطعت أنفاسهم حين كشف لهم عن وجهه ووضع الحبل حول عنقه ..
        وتوقعوا المعجزة وانتظروا الكرامة لكنه تدلى ودار بحبله حول نفسه عدة دورات ليستقر ووجهه تلقاء المغرب .. وتنفس أخوة لى كانوا شهودا بدعوة من بعض اتباع محمود الذين بثوا فى الناس انتظار معجزة او كرامة ينجو بها رسولهم او الاههم .. وحين لم يتحقق شىء من ذلك قال بعض اخواننا لبعض اتباعه ماذا تقولون الآن ..
        فقالوا بكل برود (وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه لهم) …… ولا يزالون منتظرين عودته لإكمال رسالته .. لقد احزننى تجمع بعض صغار لم يروه او ولدوا بعد هلاكه البارحة وهم يحملون عريضة تطالب بإلغاء حد الردة .. اتراهم ينتظرون عودته ام يريدون أن يأمنوا على أنفسهم ليفعلوا مثل ما فعل (الإله ابوطاقية) حسب تسمية اخى الشهيد محمد طه محمد أحمد له ..
        جزى الله خيرا الرئيس جعفر نميرى والشهيد حاج نور و مولانا المكاشفى طه الكباشى الذين جنبوا العباد فتنة فى الدين باسم الدين لا تبقى ولا تذر .. وذلك باعدامهم لهذا الدعى المدعى .. فان دفع الضرر مقدم على جلب المنفعة .. وأى ضرر اكبر من الفتنة فى الدين .
        بقلم
        جعفر بانقا

        الرد
      28. 28
        ابو محمد

        في زول عاقل بيابا الصلاة ، ياخ الصلاة دي لو ما فرضت علينا كان ح يكون عندنا احساس انو في نقص

        الرد
      29. 29
        عبدالرحمن

        الاخابو هبة انا لم امنعك من التحدث في الدين وانما ذكرت بان الحديث يجب ان يكون عن بينة وعلم .وموضوع محمود موضع هل هوكافر ام لا وقد حكم عليه اناس من اهل العلم والقضاء والقضاء هو الذي يحكم بكفر المرء من عدمه .ومحمود تمت مناقشته ومناقشة اتباعه واقيمت له محكمة وامكن تكون انت صغير في العمر ولم تدرك زمن محاكمة محمود والمناظرات مع اتباعه وقد تمت مراجعته من اهل العلم ولكنه لم يرجع .والشطحات بعضها يكفر صاحبه

        الرد
      30. 30
        ابوهبه

        عيد الرحمن عند محااكمة محمود انا لم اكن صغير وهذا ليس بمهم لانه موضوع انتهي وانا ليس بجمهوري اوكوز وتجدني اكثر حزنا علي مقتل س قطب فانا اري اذا كان جدلا في موضوع ديني فمن باب اؤلي المحاجة والاحتكام لاهل العلم وان يتم مناظرته باناس يمكن يردوه الي الحق ويردو الي الصغار مثلنا ويزودو الكبار مثلك علما وتعم الفائدة ام ان تنشئ محكمة جنائية في اجواء كانت كلها حماس وغل باسم الدين فكان طبيعيآ ان يقتل الرجل وتقطع ايادي لتشف غل بعض الناس انظر كيف تمت مجادلة توفيق الحكيم ان كنت كبيرا وتتذكر ذلكبد

        الرد
        1. 30.1
          Ezzeldin

          محمود كما سمعنا عنه من ترك الصلاة و إدعاء الألوهية و النبوة فقد كفر كفرا بواحا!!
          و فتن الناس في ذلك الزمان .. و الفتنة أكبر من القتل.. و الفتنة أشد من القتل.. وصدقه كثير من بسطاء الناس…
          لهذا استحق القتل و بلاش فلسفة و تنطع في الفارغة ساكت..

          الرد
      31. 31
        ابوهبه

        ياعبد الرحمن الله ارسل سيدنا موسي الي فرعون وارجئه السننين لكي يؤمن وقال لهما قولا له قولا لينا وارسل سيدنا ابراهيم الي النمرود وامره بمجادلته ليرد الي صوابه فكان يمكن لله ان يرسل عذابه وهو الخالق امر بذلك

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *